90415. زَمْخَرَ4 90416. زمخر6 90417. زَمَخْشَرُ2 90418. زمخشر1 90419. زمخن2 90420. زمر1890421. زَمَرَ2 90422. زَمُِرَ 1 90423. زَمْران1 90424. زُمَّراني1 90425. زَمْرانِي1 90426. زَمْراوي1 90427. زمرد4 90428. زُمُرُّد1 90429. زَمُرَّد1 90430. زُمُرُّدَة1 90431. زمرذ7 90432. زمررد1 90433. زَمْزَام1 90434. زَمْزَرَ1 90435. زمزر2 90436. زمزم5 90437. زَمْزَم3 90438. زَمْزَمَ1 90439. زَمْزَمُ1 90440. زُمَّزْمُ1 90441. زَمْزَمِيّ1 90442. زمزمية1 90443. زمط2 90444. زَمْطَة1 90445. زمع18 90446. زَمَعَ1 90447. زَمَعَ 1 90448. زمعلق2 90449. زَمَعيّ1 90450. زَمْعيّ1 90451. زُمْعيّ1 90452. زُمَّعي1 90453. زَمِعيّ1 90454. زَمَقَ1 90455. زمق6 90456. زَمَقَ 1 90457. زَمْك1 90458. زَمَك1 90459. زمك10 90460. زَمَكَ 1 90461. زمكل1 90462. زمكه2 90463. زِمِكيّ1 90464. زَمَكيّ1 90465. زَمْكيّ1 90466. زِمْل1 90467. زُمَل1 90468. زمل20 90469. زَمَلَ2 90470. زَمُلَ 1 90471. زملاء1 90472. زَمَلَة1 90473. زَمْلَة1 90474. زِمْلَة1 90475. زُمَلَة1 90476. زُمْلَة1 90477. زملط1 90478. زُمَّلِقُ1 90479. زملق5 90480. زُمُلْقُ1 90481. زملك1 90482. زَمَلُكَا1 90483. زِمْلِكانُ1 90484. زَمْلَكَانُ1 90485. زمله1 90486. زَمَمَ1 90487. زمم11 90488. زممه1 90489. زَمَنَ1 90490. زمن15 90491. زَمِنَ 1 90492. زَمْنَان1 90493. زِمِنْدَاوَر1 90494. زمنطوط1 90495. زَمْنْكَة1 90496. زِمِنِيّ1 90497. زَمَنِيّ1 90498. زَمَنِيَّة1 90499. زَمِنِيَّة1 90500. زمه5 90501. زَمَّهُ1 90502. زَمْهَان1 90503. زمهج1 90504. زمهر11 90505. زَمْهَرَ1 90506. زَمْهَرُ1 90507. زمهرت1 90508. زَمْهَرِيرُ1 90509. زمهرير1 90510. زَمْهَرِير1 90511. زمهل2 90512. زَمْهور1 90513. زَمَّوج1 90514. زَمُّور1 Prev. 100
«
Previous

زمر

»
Next

زمر


زَمَرَ(n. ac.
زَمْر
زَمِيْر)
a. Played the flute.
b.(n. ac. زَمْر), Filled ( a leathern bag ).
c. [Bi], Spread about, divulged, published (
story ).
d.(n. ac. زَمَرَاْن), Bounded away, fled.
e.(n. ac. زِمَاْر
زُمَاْر), Cried out (ostrich).
زَمِرَ(n. ac. زَمَر)
a. Had little hair or wool; was a craven.

زَمَّرَa. see I (a) (b).
زَمْر
(pl.
زُمُوْر)
a. Song; chant; hymn, canticle.
b. see 45
زُمْرَة
(pl.
زُمَر)
a. Troop, band ( of men ); party; class
category.
زَمِرa. Having little hair or wool.
b. Coward, craven.

زِمَاْرَةa. Flute-playing.

زُمَاْرa. Cry of the ostrich.

زَمِيْر
(pl.
زِمَاْر)
a. Short, small.
b. Fine, handsome, beautiful.

زَمَّاْرَةa. Double reedpipe, flageolet, fife.
b. Iron bar.

مِزْمَاْر
(pl.
مَزَاْمِيْرُ)
a. Flute.

N. P.
زَمڤرَ
(pl.
مَزَاْمِيْرُ)
a. Chant; canticle; psalm.

زُمُرُّد
P.
a. Emerald.
[زمر] فيه: نهى عن كسب "الزمارة" هي الزانية، وقيل: بتقديم راء من الرمز وهي الإشارة بالعين أو الحاجب أو الشفة، والزواني يفعلن ذلك، والأول الوجه، قال ثعلب: الزمارة البغي الحسناء، والزمير الغلام الجميل، الأزهري: يحتمل أن يكون أراد المغنية، يقال: غناء زمير، أي حسن، وزمر إذا غنى، والزمارة قصبة يزمر بها. ومنه ح: أ "بمزمور" الشيطان في بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، وروى: مزمارة الشيطان، المزمور بفتح ميم وضمها والمزمار سواء، وهو "آلة يزمر بها. ك: أ "مزمارة" الشيطان عند النبي صلى الله عليه وسلم، وهو بكسر ميم آخره هاء، يعني الغناء أو الدف، ويطلق على الصوت الحسن والغناء، وإضافتها إلى الشيطان لأنها تلهي القلب عن ذكر الله، وأنكره الصديق لأنه ظن أنه صلى الله عليه وسلم قائم ولم يعلم أنه أقر على القدر اليسير في نحو العرس والعيد. نه: وح أبي موسى حين سمعه صلى الله عليه وسلم يقرأ: لقد أعطيت "مزمارًا" من "مزامير" أل داود، شبه حسن صوته وحلاوة نغمته بصوت المزمار، وأل مقحمة وقيل بمعنى الشخص، وداود هو النبي عليه السلام وإليه المنتهي في حسن الصوت بالقراءة. ج: كأن في حلقه "مزامير يزمر" بها. ط: وتسمى الزمارة الشبابة، وصحح النووي حرمته والغزالي مال إلى جوازه، والغناء بآلات مطرية حرام، وبمجرد الصوت مكروه، ومن الأجنبية أشد كراهية. وفيه: أمر بمحو "المزامير" هو جمع مزمار وهو قصبة يزمر بها. ن: أ "بمزمور" بضم ميم أشهر من فتحها، ويقال: مزمار - بكسر ميم، وأصله صوت تصفير. وفيه: سبعون ألفًا "زمرة" واحدة، روى بالرفع والنصب أي جماعة، وهذا العدد حقيقة أو كناية عن الكثرة، والأول أظهر، قوله: متماسكون، أي ممسك بعضهم بيد بعض ويدخلون معترضين صفا واحدًا بعضهم بجنب بعض لسعة باب الجنة. نه: أتى به الحجاج وفي عنقه "زمارة" هي الغل والساحور الذي يجعل في عنق الكلب. ومنه ابعث إليّ بفلان "مزمرا" مسمعا، أي مسجورا مقيدًا قال الشاعر:
ولي مسمعان و"زمارة" وظل مديد وحصن أمق
كان محبوسًا فمسمعاه قيداه لصوتهما إذا مشى، وزمارته الساجور، والظل والحصن السجن وظلمته.
(زمر) : الزَّوْمَرُ: الّلاعِب. 
ز م ر : زَمَرَ زَمْرًا مِنْ بَابِ ضَرَبَ وَزَمِيرًا أَيْضًا وَيَزْمُرُ بِالضَّمِّ لُغَةٌ حَكَاهَا أَبُو زَيْدٍ وَرَجُل زَمَّارٌ قَالُوا وَلَا يُقَالُ زَامِرٌ وَامْرَأَةٌ زَامِرَةٌ وَلَا يُقَالُ زَمَّارَةٌ.

وَالْمِزْمَارُ بِكَسْرِ الْمِيمِ آلَةُ الزَّمْرِ. 
زمر
قال: وَسِيقَ الَّذِينَ اتَّقَوْا رَبَّهُمْ إِلَى الْجَنَّةِ زُمَراً
[الزمر/ 73] ، جمع زُمْرَةٍ، وهي الجماعة القليلة، ومنه قيل: شاة زَمِرَةٌ: قليلة الشّعر، ورجل زَمِرٌ: قليل المروءة، وزَمَرَتِ النّعامة تَزْمِرُ زمَاراً، وعنه اشتقّ الزَّمْرُ، والزَّمَّارَةُ كناية عن الفاجرة.
ز م ر: (الزُّمْرَةُ) بِالضَّمِّ الْجَمَاعَةُ وَ (الزُّمَرُ) الْجَمَاعَاتُ. وَ (الْمِزْمَارُ) وَاحِدُ (الْمَزَامِيرِ) وَقَدْ (زَمَرَ) الرَّجُلُ مِنْ بَابِ ضَرَبَ وَنَصَرَ فَهُوَ (زَمَّارٌ) وَلَا يُقَالُ: (زَامِرٌ) ، وَيُقَالُ لِلْمَرْأَةِ: (زَامِرَةٌ) ، وَلَا يُقَالُ: (زَمَّارَةٌ) . 
(زمر) - في الحديث: "أبِمَزْمُور الشيطان سمعناه"
بفتح الميم. وذكره عبد الغافر بضَمِّها، وهي لغة فيِ المِزْمار.
- في حديث الحجاج: "ابْعث [إلىَّ] بفلان مُزَمَّراً مُسَمَّعاً"
: أي مُقَيَّدا مُسَوْجَراً، والزَّمَّارة: السَّاجور والغُلّ.
- في حديث سَعِيد بنِ جُبَيْر: "أُتِى به إلى الحجاج وفي عُنُقه زَمَّارة"
[زمر] الزمر: الجماعة من الناس. والزُمَرُ: الجماعات. والزَمِرُ: القليل الشَعَرِ، والقليل المُروءة. وقد زَمِرَ الرَجُلُ زمرا. والزمار بالسكر: صوت النعام. وقد زَمَرَ النعام يَزْمِرُ بالكسر زِماراً، وأمَّا الظَليم فلا يقال فيه إلاَّ عارُّ يُعَارُّ. والمِزْمارُ: واحد المزامير، تقول منه: زَمَرَ الرجل يَزْمُرُ ويَزْمِرُ زَمْراً، فهو زَمَّارٌ، ولا يكاد يقال زامِرٌ. ويقال للمرأة زامِرَةٌ، ولا يقال زمارة. وفى الحديث: " نهى عن كسب الزمارة ". قال أبو عبيد: وتفسيره في الحديث أنها الزانية. قال: ولم أسمع هذا الحرف إلا فيه ولا أدرى من أي شئ أخذ.
(زمر)
زمرا وزميرا وزمرانا صَوت بالمزمار أَو غنى فِي الْقصب يُقَال زمر بالمزمار وَفِيه وَبِالْحَدِيثِ أذاعه وأفشاه والنعامة زمارا صوتت والظبي وَنَحْوه زمرانا نفر وَفُلَانًا بفلان زمرا أغراه بِهِ والوعاء وَنَحْوه زمرا ملأَهُ

(زمر) الشَّيْء زمرا وزمارة وزمورة قل يُقَال زمر صوفه أَو شعره أَو ريشه وزمر فلَان قلت مروءته وَيُقَال عَطِيَّة زمرة وَفُلَان زمر الْمُرُوءَة وَحسن يُقَال زمر فلَان فَهُوَ زمر وزمير

(زمر) بالمزمار نفخ فِيهِ مطربا والوعاء وَنَحْوه ملأَهُ وَالْكَلب وَغَيره وضع فِي عُنُقه الساجور
ز م ر

صبي زمر: زعر قليل الشعر، وشاة زمرة، وغنم زمرات: وشعر زمر. وجاءوا زمراً: جماعات في تفرقة بعضها في إثر بعض. والزمار يزمر في المزمار: ينفخ فيه.

ومن المجاز: فلان زمر المروءة. وعطية زمرة. واستزمر فلان عند الهوان: صار قليلاً ضئيلاً. وأنشد الأصمعي:

إن الكبير إذا يشاف رأيته ... مبرنشقا وإذا يهان استزمرا

وللظليم عرار، وللهيقة زمار. وقد زمرت تزمر. وأتي الحجاج بسعيد وفي عنقه زمارة وهي الساجور استعيرت للجامعة. قال:

له مسمعان وزمارة ... وظل مديد وحصن أمق

مسمعاه: قيداهه، ألغز فخيل أنه يصف ملكاً وهو يعني المسجون. ويقال للحسن الصوت: لقد أوتي من مزامير آل داود، وهو جمع مزمار، كأن في حلقه مزامير، لطيب صوته، أو جمع مزمار، كأنّ في حلقه مزامير، لطيب صوته، أو جمع مزمور من مزمورات داود عليه السلام. وزمر بالحديث: بثّه وأفشى ذكره. وزمر فلاناً بفلان: أغراه به.
زمر
الزمْرُ بالمِزْمَارِ، زَمَرَ يَزْمِرُ زَمْراً، وجَمْعُه مَزَامِيْرُ. والزَّمّارَة: جَمع الزامِرِ. ومنه مَزَامِيْرُ داوُوْدَ عليه السَّلام. والزمَارُ والزمَارُ: صَوْتُ النَّعَامِ. والزُّمْرَة: فَوْجَ من الناسِ، وجَمْعُها زُمَر، وكذلك الزوْمَرُ. وزَمَرَ الظبْيُ: أي نَفَزَ؛ زَمَرَاناً. والزَّمارَةُ: الزانِيَةُ؛ في قَوْلِ مَنْ يَرْوِي الحَدِيثَ: " نُهِيَ عن كَسْب الزَمارَةِ ". وهو السّاجُوْرُ. والغُلُّ. وشاةٌ زَمِرَةٌ: قَلِيلةُ الصُّوْفِ، وشِيَاهٌ زَمِرَاتٌ. ورَجُلٌ زَمِرٌ: قَليلُ الخَيْرِ. والزمِرُ: القَصِيْرُ الضغِيرُ. وزِمَارُ البِهَامِ: صِغَارُها. واسترمز الرجل: تَصَاغَرَ. واستزمر. ولَحْم زَمَارِيْرُ: أي مُتَقَئفرٌ. وزَمْزَرْتُ الوِعَاءَ: إذا حَركْتَه بَعْدَ المَلْءِ ليَأتَبِطَ أي يَسْتَوي. وزُمِرَ به في السِّجْنِ: أي قُذِفَ به. والمُزْمِرُ من النبَاتِ: المُجْتَمِعُ بَعْضُه إلى بَعْضٍ كهَيْئَة الزُّمَرِ، وقد أزْمَرَ إزْمَاراً.
وزَمَرْتُ القِرْبَةَ: مَلأتها.
وزَمَرْتُ فلاناً بفلانٍ: أغْرَيْتَه به.
والزَمَارُ: الغرْسُ على رَأسِ الوَلَدِ، والجَمْعُ أزْمِرَةٌ.
زمر رمز قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ: فمعني قَوْله هَذَا مثل قَوْله [أَنه -] نهى عَن مهر الْبَغي وَالتَّفْسِير فِي الحَدِيث وَلم أسمع هَذَا الْحَرْف إِلَّا فِيهِ وَلَا أَدْرِي من أَي شَيْء اُخِذ وَقَالَ بَعضهم: الرمازة وَهَذَا عِنْدِي خطأ فِي هَذَا الْموضع أما الرمازة فِي حَدِيث آخر وَذَلِكَ أَن مَعْنَاهَا مَأْخُوذ من الرَّمْز وَهِي الَّتِي تؤمئ بشفتيها أَو بعينيها فَأَي كسب لَهَا هَهُنَا يُنْهِي عَنْهُ وَلَا وَجه للْحَدِيث إِلَّا مَا قَالَ الْحجَّاج الزمارة قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ: وَهَذَا عندنَا أثبت مِمَّن خَالفه إِنَّمَا نهى رَسُول اللَّه صلي اللَّه عَلَيْهِ وَسلم عَن كسب الزَّانِيَة وَبِه نزل الْقُرْآن فِي قَوْله {وَلاَ تُكْرِهُوْا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَآءِ اِنْ اَرَدْنَ تَحَصُّنَا لَتَبْتَغُوْا عَرَضَ الْحَياةِ الدُّنْيَا} فَهَذَا العَرَض هُوَ الْكسْب وَهُوَ مهر الْبَغي وَهُوَ الَّذِي جَاءَ فِيهِ النَّهْي وَهُوَ كسب الْأمة كَانُوا يُكرهون فتياتهم على الْبغاء ويأكلون كَسْبهنَّ حَتَّى أنزل اللَّه [تبَارك وَتَعَالَى -] فِي ذَلِك النَّهْي حَدَّثَنِي يحيى بْن سَعِيد عَن الْأَعْمَشُ عَن أبي سُفْيَان عَن جَابر قَالَ: كَانَت أمة لعبد اللَّه بْن أبي وَكَانَ يُكرهها على الزِّنَا فَنزل قَوْله {وَلاَ تُكْرِهُوْا فَتَيَاتِكُمْ عَلَى الْبِغَآءِ اِنْ اَرَدْنَ تَحَصُّنَا لَتَبْتَغُوْا عَرَضَ الْحَياةِ الدُّنْيَا وَمَنْ يُكْرِهْهُنَّ فَاِنَّ اللَّهَ مِنْ بَعْدِ إكْرَاهِهِنَّ غَفوْرٌ رَّحِيْمٌ} . قَالَ أَبُو عبيد: فالمغفرة لَهُنَّ لَا للموالي [قَالَ -] وحَدثني إِسْحَاق الْأَزْرَق عَن عَوْف عَن الْحَسَن فِي هَذِه الْآيَة قَالَ: لَهُنَّ وَالله لَهُنَّ وَالله لَهُنَّ وَالله.

عَصا وَقَالَ أَبُو عبيد: فِي حَدِيث النَّبِي عَلَيْهِ السَّلَام: لَا ترفع 
زمر: زَمّر= زَمَّر: نفخ بالمزمار والبوق مطرباً، ويقال زمر به (بوشر) وزمر فيه (فوك).
وزَمّر: غنى، ففي المعجم اللاتيني - العربي: cana أهلّل وأغني وأَزمُرُ. وأنظره في مادة زامر.
وزَمَر في: زمجر، ودمدم وهدر وتذمر (بوشر).
وزمَر: ملأ الزق والقربة، ويقال زمر به، ففي رياض النفوس (ص102 ق): وهو يزمر بالزقّ.
انزمر، انفعل من زمر: نُفِخ بالمزمار (فوك).
زَمْر وتجمع على زُمُور: مزمار، قصبة، الآلة التي يزمر بها (ألكالا، هلو، بوشر، محيط المحيط، صفة مصر 13: 393، لين عادات 2: 86، مملوك 1، 1: 173، تاريخ البربر 1: 440، ألف ليلة 2: 32).
ويستعمل زمر اسم جنس (رتجرز ص153) وتعليقة ويجرز عليه خطأ كما يبدو في (ص 199).
زَمْر أربع أوتار: الآلة الموسيقية عامة (ألكالا).
زمر الخنزير: فنطيسة الخنزير (بوشر).
زمر السلطان: لبلاب، عاشق الشجر، أو حبل المساكين، اللبلاب الكبير (نبات) (بوشر). زمر القاضي: جريس (زهرة) (بوشر).
فقير الزمر؟: في ألف ليلة (برسل 7: 43، وفي طبعة ماكن 2: 66) فقير الحال.
زُمّر: نوع من ريش النعام (جاكسون ص63).
زُمَّارة (بضم الزاي)، زَمَّارة (انظر لين في مادة زَمَّارة) وهي كذلك في معجم فوك وألكالا (وفي ألكالا زُمّار) وفي معجم بوشر (دون حركات): قصَّابة، مزمار من قصب، انظر لين (عادات 2: 89، 90، 117، نيبور رحلة 1741).
زُمّارة: أصبحت هذه الكلمة في علم التشريح تدل على الحلقوم والحنجرة تشبيهاً لها بالزمّارة أي المزمار الآلة الموسقية (ألكالا)، وفيه زُمّارة وجمعه زمار أي الحلقوم والحنجرة أو قصبة الرئة، وهي القصبة التي تربط الحنجرة بشعب الرئة ويمر فيها الهواء أثناء الشهيق والزفير.
وفي ألكالا أيضاً: زمارة العَين، ولا أدري ما يراد بكلمة العين هذه. وعند فكتور زمارة: حوصلة الطائر حيث يستقر فيها ما يبتلعه من طعام.
زمارة الراعي: نبات اسمه العلمي alisma plantags ( ابن البيطار 1: 537، 2: 513). مِزْمار: كل آلة ذات ثقوب ينفخ بها (المقدمة 2: 353) مع تعليقة السيد دي سلان، وهي قصابة، صرناية، زمر، زمّارة (بوشر)، بوق، صور، نفير ناقور (همبرت ص97).
صفة المزمار: فن النفخ بالبوق (ألف ليلة 4: 167).
مزمار الراعي: نبات اسمه العلمي alisma plantago ( ابن البيطار1: 23، 96، 537، 2: 513).
مَزْمُور: لحن من ألحان الموسيقى (هوست ص258)، ولعل الصواب مزموم (انظر: مزموم).
[ز م ر] زَمَرَ يَزْمِرُ ويَزْمُرُ، زَمْراً، وزَمِيراً، وزَمَراناً: غَنَّى في القَصَبِ. وامْرأَةٌ زَامِرَةٌ، ولا يُقالُ: رَجُلٌ زامِرٌ، إنَّما هو زَمَّارٌ، وقد حَكَى بَعضُهم: رَجُلٌ زَامِرٌ وزَمَّارٌ. والمِزْمارُ، والزَّمَّارَةُ، ما يُزْمَرُ فيه. ومَزَامِيرُ داودَ عليه السَّلامُ: ما كان يَتَغَنَّى بِه من الزَّبُورِ وضُروبِ الدُّعاءِ واحِدُها مِزْمارٌ، ومَزْمُورٌ، الأخيرةُ عن كُراع، ونَظيرُه مُعْلُوقٌ ومُغْرُودٌ، وقولُه - أنشده ثعْلَبٌ:

(وَلِى مُسْمِعَانِ وزَمَّارَةٌ ... وظِلٌّ مَدِيدٌ وحِصْنٌ أَمَقّ)

فَسَّرَه فَقالَ: الزَّمَّارَةُ: السّاجُورُ، والمُسْمِعانِ: القَيْدانِ، ويعنِي قَيْدَيْنِ وغُلا، والحِصْنُ: السِّجْنُ، وكُلُّ ذلك على التَّشْبِيه. والزَّمَّارَةُ ": عَمُودٌ بَينَ حَلْقَتَى الغُلِّ. وزَمَرَتِ النَّعامةُ تَزْمِرُ زِماراً: صَوَّتَتْ. وزَمَرَ بالحَدِيثِ: أَذَاعَه وأفْشَاه. والزَّمّارَةُ: الزّانِيَةُ، عن ثَعْلبٍ، وقال: لأَنَّها تُشِيعُ أمْرَها. والزَّمِرُ: الحَسَن عنه أَيْضاً، وأَنْشَدَ:

(دَنَّانِ حَنَّانانِ بينهما ... زَجِلٌ أَجَشُّ غِناؤُه زَمِرُ)

وزَمَرَ القِرْبَةَ يَزْمُرُها زَمْراً: مَلأَها، هذه عن كُراع واللِّحْيانِيّ. والزَّمِرُ القَلِيلُ الشَّعَرِ والصُّوفِ والرِّيشِ، وقد زَمِرَ زَمَراً. ورَجُلٌ زَمِرُ المُرُوءةِ، بَيِّنُ الزَّمَارَةِ والزُّمُورَةِ، أي: قَلِيلُها. والمُسْتَزْمِرُ: المُتَقَيِّضُ المُتَصاغِرُ، قال:

(إنَّ الكَبِيرَ إِذا يُشافُ رَأَيْتَه ... مُقْرَنْشِعاً وإِذا يُهانُ اسْتَزْمَرَا)

والزُّمْرَةُ: الفَوْجُ من الناسِ، وقِيلَ: الجَماعة في تَفْرِقَةٍ. ورَجُلٌ زِمِرٌّ، شَدِيدٌ، كَزِبِرٍّ. وزَمِيرٌ: قَصِيرٌ، وجَمعُه: زِمارٌ عن كُراع. وبنو زُمَيْرٍ: بَطْنٌ. وزَيْمَرُ: اسمُ ناقَةٍ عن ابنِ دُرَيدٍ. وزَوْمَرٌ: اسمٌ. وزَيْمُرانُ وزَمَّارَاءُ: مَوْضِعانِ، قال حسَّان بنُ ثابتٍ:

(فَغَزَّةَ فالمرُّوتِ فالخَبْتِ فالمُنَى ... إلى بيتِ زَمَّاراء تُلْداً على تُلْدِ)

زمر

1 زَمَرَ, aor. ـِ and زَمُرَ, inf. n. زَمْرٌ (S, Msb, K) and زَمِيرٌ (Msb, K) and زَمَرَانٌ; (ISd, TA;) and ↓ زمّر, inf. n. تَزْمِيرٌ; (K;) He [piped, or] played upon (lit. sang in) a reed; (K;) he blew in a مِزْمَارٌ. (S, * A, Msb. *) b2: [Hence,] زَمَرَ النَّعَامُ, (S, K,) and زَمَرَتِ الهَيْقَةُ, (A,) or النَّعَامَةُ, (TA,) aor. ـِ inf. n. زِمَارٌ (S, A, K) and زُمَارٌ, (TA,) (tropical:) The ostriches, (S, K,) and the she-ostrich, (A, TA,) cried, or uttered their, or her, cry. (S, A, K, TA.) [Said only of the females, or a female:] of the male ostrich one says only عَارَّ. (S, TA.) b3: and زَمَرَ بِالحَدِيثِ (tropical:) He published, or divulged, the story. (A, K.) b4: And زَمَرَ فُلَانًا بِفُلَانٍ He excited, or incited, such a one against such a one. (A, * K, TA.) A2: زَمِرَ, (S, K,) aor. ـَ (K,) inf. n. زَمَرٌ, (S,) He had little hair, (S, * K, * TA,) and little wool. (K, * TA.) b2: Also, [hence,] inf. n. as above, (S,) or زَمَارَةٌ and زُمُورَةٌ, (TA,) (tropical:) He (a man, S, TA) had little مُرُوْءَة [i. e. manliness, or manly virtue]. (S, K.) b3: And زَمِرَ مَالُهُ, inf. n. as above, (assumed tropical:) His property became little, or scanty. (TA in art. قفر.) 2 زَمَّرَ see 1, first sentence.10 استزمر (tropical:) He was, or became, abject, or ignominious, or weak, and small in body, and lean; being abased or brought low. (A, TA.) [See also the part n., below.]

زَمْرٌ: see زُمْرَةٌ.

زَمِرٌ Having little hair; (S, A, K;) and having little wool: fem. with ة. (A, K.) You say صَبِىٌّ زَمِرٌ A child having little hair: and شَاةٌ زَمِرَةٌ [A sheep, or goat, having little wool or hair]: and غَنَمٌ زَوَامِرُ [Sheep, or goats, having little wool or hair]: (A, TA:) and نَاقَةٌ زَمِرَةٌ A she-camel having little fur: and نَبْتٌ زَمِٰرٌ [app. meaning A plant having few leaves]. (Ham p. 683.) And شَعَرٌ زَمِرٌ [Scanty, or thin, hair]. (A, TA.) b2: Also, [hence,] (S, K,) or زَمِرُ المُرُوْءَةِ, (A,) (tropical:) A man (A) having little مُرُوْءَة [i. e. manliness, or manly virtue]. (S, A, * K.) b3: And زَمِرُ المَالِ (assumed tropical:) A man having little, or scanty, property. (Az, TA in art. قفر.) b4: and عَطِيَّةٌ زَمِرَةٌ (tropical:) A scanty, or small, gift. (A, * TA.) A2: Also Good singing: (Th, TA:) [and] so ↓ زَمِيرٌ. (Az, O, TA.) b2: And Goodly in countenance. (K.) زَمْرَةٌ A company, or congregated body, of men; (S, K;) as also ↓ زَوْمَرٌ: (TA:) or (so in the TA, but in the K “ and ”) a party in a state of dispersion: (K:) pl. زُمَرٌ: (S, A, K:) you say, جَاؤُوا زُمَرًا They came in parties in a state of dispersion, one after another: (A:) some say that زُمْرَةٌ is from ↓ زَمْرٌ [originally an inf. n., (see 1, first sentence,) and hence] signifying “ sound,”

because a company of men is not without sound: others, that it signifies a company of few persons; from شَاةٌ زَمِرَةٌ: (MF:) but the former is the proper derivation, and is confirmed by what is said in the B. (TA.) زَمُورٌ: see the next paragraph.

زَمِيرٌ Short; (Kr, K;) applied to a man: (TA:) pl. زِمَارٌ. (Kr, K.) b2: And Beautiful; applied to a boy, or young man; (AA, Th, O, K;) as also ↓ زَوْمَرٌ (AA, O, K) and ↓ زَمُورٌ. (K.) b3: See also زَمِرٌ.

زِمَارَةٌ The act [or art] of [piping, or] playing upon the reed [or مِزْمَار]. (K.) زَمَّارٌ (As, S, A, Msb, K) and ↓ زَامِرٌ, (As, S, K,) but the latter is rare, (K,) or scarcely ever used, (S,) or it is not allowable, (Msb,) applied to a man; and ↓ زَامِرَةُ, (S, Msb, K,) but not زَمَّارَةٌ, (S, Msb,) applied to a woman; (S, Msb, K;) A [piper, or] player upon a reed; (K;) one who blows in a مِزْمَار. (S, * A, Msb. *) b2: Also زَمَّارَةٌ, (assumed tropical:) A fornicatress, or an adulteress: (Th, A'Obeyd, Az, S, K:) so in a trad., in which it is said نَهَى عَنْ كَسْبِ الزَّمَّارَةِ He prohibited the gain of the fornicatress: (Th, A'Obeyd, Az, S:) so called because she publishes her business: (Th:) some say that the correct word is here رَمَّازَة, because such a woman makes signs with her lips and her eyes and her eyebrows: Az says that he holds the former to be the right; and Abu-l- 'Abbás Ahmad says that the latter is wrong, and that the former signifies a beautiful prostitute: but Az adds that the trad. may mean as above, or he prohibited the gain of the female singer, as AHát relates on the authority of As. (TA.) زَمَّارَةٌ [fem. of زَمَّارٌ, q. v. b2: Also] i. q. مِزْمَارٌ, q. v. (K.) b3: And (tropical:) A سَاجُور [i. e. collar, or collar of iron,] (O, A, K, TA) that is put upon the neck of a dog. (TA.) b4: And metaphorically used as meaning (tropical:) A جَامِعَة; (A, TA;) [i. e.] A [shackle for the neck and hands, such as is called]

غُلّ. (TA.) And (assumed tropical:) A bar of iron (عَمُودٌ) between the two rings of the [shackle called] غُلّ: (M, O, K:) so termed because of its sound. (O.) b5: Also A she-ostrich. (Har p. 408.) زَامِرٌ; and its fem., with ة: see زَمَّارٌ.

زَوْمَرٌ: see زُمْرَةٌ: A2: and see also زَمِيرٌ. b2: Also Playing; or a player. (O.) مُزَمَّرٌ (assumed tropical:) Shackled [with a زَمَّارة]. (O, TA.) مِزْمَارٌ A musical reed, or pipe; (S, * A, Msb, * K, * TA;) what is called in Persian نَاىْ [now generally meaning a flute]; (marginal note in a copy of the KT;) as also ↓ زَمَّارَةٌ, (K,) [which latter, by many pronounced زُمَّارَة, and generally so pronounced in Egypt, is applied to a double reed-pipe, figured and described in my work on the Modern Egyptians,] and ↓ مَزْمُورٌ and ↓ مَزْمُورٌ, (IAth,) the latter like مَغْلُوقٌ and مَغْرُودٌ: (TA:) pl. of the first, (S, A,) and of the last two, مَزَامِيرُ. (S, * A.) It is related in a trad., that Mohammad, on hearing Aboo-Moosà El-Ash'aree reciting, said to him, لَقَدْ أُعْطِيتَ مِزْمَارًا مِنْ مَزَامِيرِ آلِ دَاوُودَ (tropical:) [Verily thou hast been gifted with a pipe like that of David himself]; likening the sweetness of his voice and melody to the sound of the مِزْمَار; (TA;) as though he had musical pipes in his throat: or مزاميرآل داوود is here the same as مَزْمُورَات دَاوُود: (A:) for, b2: مَزَامِيرُ دَاوُودَ also signifies [The Psalms of David;] what David used to sing, or chant, (يَتَغَنَّى بِهِ, in the CK يُتَغَنَّى به,) of the Psalms: (K:) and to such is likened the utmost sweetness of voice in reciting: and آل is said to be here redundant or pleonastic; meaning the person: (TA:) or (so in the TA, but in the K “ and ”) مزامير داوود signifies kinds of prayer, or supplication: it is pl. of مِزْمَارٌ and of ↓ مَزْمُورٌ or مُزْمُورٌ. (So in different copies of the K.) مَزْمُورٌ and مُزْمُورٌ: see مِزْمَارٌ, in two places.

مُسْتَزْمِرٌ (tropical:) Shrinking, and abject, or ignominious, in his own estimation. (K, TA.) [See also its verb.]
زمر
زمَرَ/ زمَرَ بـ/ زمَرَ في يَزمُر ويَزمِر، زَمْرًا وزَميرًا، فهو زامِر، والمفعول مَزْمُور به
• زمَر الشَّخصُ/ زمَر الشَّخصُ بالمِزْمار/ زمَر الشَّخصُ في المِزْمار: نفخ في المزمار أو القصب ونحوهما ليخرج صوتًا "زامِر الحيّ لا يُطرِب: ألفة الشيء تفقده قيمته، أو الموهوب قلَّما يعرف قيمته أهل بيئته".
• زمَر بالحديث: أذاعه وأفشاه "لا تسلم سِرّك لمن يَزمِر به". 

زمَّرَ/ زمَّرَ بـ يزمِّر، تزميرًا، فهو مُزمِّر، والمفعول مزمَّرٌ به
• زمَّر الشَّخصُ/ زمَّر الشَّخصُ بالمزمار: نفخ في المزمار مُحدِثًا لحنًا "أخذ يُزمِّر فأطرب الحاضرين" ° زَمَّر له وطبَّل: تملَّقه وتقرَّب إليه بالنفاق. 

زَمْر [مفرد]: ج زُمُور (لغير المصدر):
1 - مصدر زمَرَ/ زمَرَ بـ/ زمَرَ في ° بلا زمرٍ ولا طبلٍ: في هدوء وبدون ضجّة، دون لفت الانتباه.
2 - قَصَبة، مِزْمار، آلة من خشب أو معدن بها ثقوب للأصابع، ولها مفاتيح، تنتهي قصبتها ببوق صغير، يُنفخ فيها فتحدث صوتًا. 

زُمَر [مفرد]
• الزُّمَر: اسم سورة من سور القرآن الكريم، وهي السُّورة رقم 39 في ترتيب المصحف، مكِّيَّة، عدد آياتها خمسٌ وسبعون آية. 

زُمْرَة [مفرد]: ج زُمُرات وزُمْرات وزُمَر: فوج، أو جماعة من النَّاس تربطهم صفات مشتركة "زُمْرة من المشاغبين- {وَسِيقَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِلَى جَهَنَّمَ زُمَرًا}: أفواجًا
 متفرّقة بعضها في إثر بعض".
• زمرة الدَّم: من الأنواع المتميِّزة مناعيًّا للدم البشري التي تعتمد على وجُود أو غياب مضادات معيَّنة ومُعَرّفة بصفة التفاعُل التلازُميّ. 

زَمّار [مفرد]:
1 - نافخ في المزمار ونحوه.
2 - أحد أعضاء الفرقة الموسيقيّة الذي يقوم بأداء اللحن بآلة موسيقيّة هوائيّة كالناي ونحوه "يعمل زَمَّارًا في فرقة موسيقيّة". 

زَمَّارة [مفرد]: ج زَمّارات وزَمَاميرُ (لغير العاقل):
1 - مؤنَّث زَمّار.
2 - آلة من خشب أو معدن بها ثقوب للأصابع، ولها مفاتيح، تنتهي قصبتها ببوق صغير، يُنفخ فيها فتحدث صوتًا "زَمّارة سيّارة/ الإنذار".
3 - (سق) مِزْمار له جسم خشبيّ طويل وأنبوبان مزدوجان.
4 - (شر) حُلقوم، حنجرة.
• زَمَّارة البحر: (حن) جنس أسماك صغيرة مستطيلة، أنواعه عديدة، مواطنه جميع بحار العالم. 

زُمَّيْر [جمع]: (نت) نوع من النّبات من الفصيلة النّجيليّة. 

زِمِّير [مفرد]:
1 - (حن) سمكة جسمها ممدود شديد الانضغاط من الجانبين، مقدّمها طويل أحدبُ، وجسمها أملس لا تغطيه القشور، بل توجد على جانبيها صفائح عظميّة أو قشرية ولها زعنفة ظهرية بها ثلاث شوكات قويّة، وهي تعيش في أنهار شمالي أوربا وبالقرب من مصابّها.
2 - (حن) طائر صغير الجسم مضغوطه، مغطى بريش ناعم ذي لونين رماديّ وورديّ، يأوي إلى المناطق الجرداء أو فوق الجبال ويستوطن مصر وبلاد النوبة وبلاد العرب. 

زَمِير [مفرد]: مصدر زمَرَ/ زمَرَ بـ/ زمَرَ في. 

مِزْمار [مفرد]: ج مَزامِيرُ:
1 - اسم آلة من زمَرَ/ زمَرَ بـ/ زمَرَ في: (سق) زَمّارة، آلة من خشب أو معدن، بها ثقوب للأصابع، ولها مفاتيح، تنتهي قصبتها ببوق صغير، يُنفخ فيها فتحدث صوتًا "مِزْمار المطرب/ الرَّاعي" ° كأنَّ في حلقه مزاميرَ: يقال لطيب صوته.
2 - (شر) جهاز صوتي في الحنجرة يشمل الحبلين الصَّوتيين، والفتحة التي بينهما.
• فتحة المِزْمار: (شر) مدخل القصبة الهوائيّة.
• لِسان المِزْمار: (شر) زائدة متّصلة بجذر اللّسان، أو صفيحة غضروفيّة عند أصل اللسان مغطاة بغشاء مخاطيّ، وظيفتها سدّ القصبة الهوائيّة عند البلع.
• مِزْمار الرَّاعي: (نت) نوع من الأعشاب المائية ذات أزهار صغيرة ثلاثيّة البتلات بَيْضاء أو وَرْديّة. 

مَزْمُور [مفرد]: ج مَزامِيرُ: مِزْمار، آلة من خَشب أو معدن بها ثقوب للأصابع، لها مفاتيح، تنتهي قصبتها ببوق صغير، يُنفخ فيها فتحدث صوتًا.
• مزاميرُ داود:
1 - ما كان يترنَّم به من الأناشيد والأدعية.
2 - كتاب جُمعت فيه مزامير داود وسليمان عليهما السلام، وهو الذي يقال له: الزَّبور. 
زمر
: (زَمَرَ يَزْمُر) ، بالضَّم، لُغة حَكَاهَا أَبو زَيْد، (ويَزْمِرُ) ، بِالْكَسْرِ، (زَمْراً) ، بالفَتْح، (وزَمِيراً) ، كأَمِير، وزَمَرَاناً، مُحَرَّكةً، عَن ابْنِ سِيدَه، (وزَمَرَّرَ تَزْمِيراً: غَنَّى فِي القَصَبِ) ونَفَخَ فِيهِ، (وَهِي زمِرَةٌ) ، وَلَا يُقَال زَمَّارةٌ، (وَهُوَ زَمَّارٌ، و) لَا يُقالُ (زامِرٌ) ، وَقد جاءَ على الأَصْمَعِي لكِنَّه (قَلِيل) . ولمَّا كَانَ تَصْرِيفُ هاذه الكَلِمَة وَارِداً على خِلاف الأَصْل خَالفَ قاعِدَتَه فِي تَقْدِيم المُؤَنَّث على المُذَكَّر، قَالَه شَيخُنا. قَالَ الأَصْمَعِيُّ، يُقَال لِلَّذِي يُغَنِّي: الزَّامر والزَّمَّار. (وفِعْلُهُمَا) ، أَي زَمَرَ وزَمَّر، (الزِّمَارَة) ، بالكَسْر على القِياس (كالكِتَابَةِ) والخِيَاطَة ونَحْوِهما.
(و) من المَجَازِ، فِي حَدِيث أَبِي مُوسَى الأَشْعَرِيّ (سَمِعه النبيُّ صلى الله عَلَيْهِ وسلميَقْرأُ فَقَالَ: (لقد أُعطِيتَ مُزْماراً من مَزَامِيرِ آلِ دَوودَ) شَبَّهَ حُسْنَ صَوْتِه وحَلاوةَ نَغْمته بصَوْتِ المِزْمَار.
و (مَزامِيرُ دَاوودَ) ، عَليهِ السَّلامُ: (مَا كَانَ يَتَغَنَّى بِهِ من الزَّبُورِ) ، وإِليه المُن 2 هى فِي حُسْنِ الصَّوْتِ بالقراءَة. والآلُ فِي قَوله (آل دَاوُود) مُقْحَمة، قِيلَ: مَعْنَاه هَا هُنَا الشَّخْص. (و) قيل: مَزامِيرُ دَاوودَ: (ضُرُوبُ الدُّعَاءِ، جمْعُ مِزْمَارٍ ومَزْمُورٍ) ، الأَخِيرة عنكُراع، ونَظيره مَعْلُوق ومَغْرُود. وَفِي حَدِيثِ أَبِي بَكْر رَضِي الله عَنهُ (أَبِمَزْمُورِ الشَّيْطانِ فِي بَيْتِ رَسُولِ الله) وَفِي رِواية: (مِزْمَارَة الشَّيْطَان عِنْد النَّبيّ صلى الله عَلَيْهِ وَسلم. قَالَ ابنُ الأَثِير: المَزْمُور، بِفَتْح الْمِيم وضَمِّها، والمِزْمَارُ سواءٌ، وَهُوَ الآلةُ الَّتِي يُزْمَرُ بهَا.
(والزَّمَارَةُ كجَبَّانَةٍ: مَا يُزْمَرُ بِهِ) وَهِي القَصَبَة، كَمَا يُقَالُ للأَرضِ الَّتِي يُزْرَع فِيها زَرَّاعَة، (كالمِزْمَارِ) ، بالكَسْر.
من المَجَاز: الزَّمَّارة: (السَّاجُورُ) الَّذِي يُجْعل فِي عُنقِ الكَلْب. قَالَ الزَّمَخْشَرِيّ: واستُعِير للجَامِعَة. وكتبَ الحَجَّاج إِلى بَعْض عُمَّاله أَن ابْعث إِليَّ فُلاناً مُسمَّعاً مُزَمَّراً، أَي مُقَيَّداً مُسَوْجَراً. وأَنْشَدَ ثَعْلَب:
ولِي مُسْمعانِ وزَمَّارةٌ
وظِلٌّ مَدِيدٌ وحِصْنٌ أَمَقّ
فسَّرَه فَقَالَ: الزَّمَّارة: السَّاجور. والمُسْمِعَانِ: القَيْدَان، يَعنِي قَيْدَيْن وغُلَّيْنِ. والحِصْن: السِّجْن، وكلّ ذالك على التَّشْبِيه. وهاذا البَيْتُ لبَعض المُحَبَّسِينَ، كَانَ مَحْبُوساً. فمُسْمِعَاه قَيْدَاه، لصَوْتِا إِذا مَشَى. وزَمَّارَتُه السَّاجُور (والظل) والحِصْن: السِّجن وظُلْمته:
وَفِي حَدِيث سَعِيد بْنِ جُبَيْر (أَنه أُتِيَ بِهِ الحَجَّاجُ وَفِي عُنقه زَمَّارةٌ) أَي الغُلّ.
(و) الزَّمَّارة: (الزَّانِيَةُ) ، عَن ثَعْلَب. قَالَ: لأَنَّها تُشِيعُ أَمْرَها. وَفِي حَدِيث أَبِي هُرَيْرَةَ (أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عَلَيْهِ وسلمنَهَى عَن كَسْب الزَّمًّرة. قَالَ أَبُو عُبَيْد: قَالَ الحَجَّاج: الزَّمّارةُ: الزَّانِيَةُ. قَالَ: وَقَالَ غَيره: إِنَّمَا هِيَ الرَّمًّزة، بتَقْدِيم الرَّاءِ على الزَّاي، من الرَّمْزِ، وَهِي الَّتِي تُومِىءُ بشَفَتَيْهَا وبِعَيْنَيها وحاجِبَيْهَا، والزَّوانِي يَفْعَلْن ذالك، والأَوَّلُ الوَجْهُ. وَقَالَ أَبو عُبَيْد: هِيَ الزَّمَّارة، كَمَا جاءَ فِي الحَدِيث. قَالَ الأَزهريّ: وَاعْترض القُتَيْبِيُّ على أَبي عُبَيْد فِي قَوْله: هِيَ الزَّمَّارة، كَمَا جاءَ فِي الحَدِيث، فَقَالَ: الصَّواب الرَّمَّازَة، لأَنَّ من شَأْنِ البَغِيّ أَن تُومِضَ بعَيْنِها وحاجِبها، وأَنشد:
يُومِضْنَ بالأَعْيُنِ والحَوَاجِبِ
إيماضَ بَرْقٍ فِي عَمَاءٍ ناصِبِ
قَالَ الأَزهريّ: وَقَول أَبي عبيد عِنْدِي الصوابُ. وسُئِل أَبُو العبّاس أَحمدُ بنُ يَحْيَى عَن مَعْنَى الحَدِيثِ (أَنِ نَهَى عَن كَسْب الزّمَّارة) فَقَالَ: الحَرْف الصَّحيحُ زَمَّارة. ورَمَّازةٌ هَا هُنَا خَطَأٌ، والزَّمَّارة: البَغِيّ الحَسْنَاءُ. والزَّمِيرُ: الغُلامُ. الجَمِيل، وإِنَّما كَانَ الزِّنَا مَعَ المِلاَحِ لامعَ القِبَاحِ. قَالَ الأَزهَرِيّ: لِلزَّمَّارَة فِي تفسيرِ مَا جاءَ فِي الحَدِيثِ وَجْهَانِ: أَحدهما أَن يَكونَ النّهْيُ عَن كَءْحب المُغَنِّيَة، كَمَا رَوَى أَبُو حَاتم عَن الأَصمَعِيّ، أَو يَكون النَّهْيُ عَن كَسْبِ البَغْيِّ، كَمَا قَالَ أَبو عُبَيْدٍ وأَحْمَدُ بنُ يَحيى، وإِذا رَوَى الثِّقات للحديثِ تَفْسيراً لَهُ مَخْرَجٌ، لم يَجُزْ أَن يُرَدَّ عَلَيْهِم، ولاكِن تُطلَب لَهُ المَخَارِجُ من كلامِ العَرَب. أَلاَ تَرَى أَن أَبا عُبَيْدٍ وأَبا العَبَّاس لَمَّا وَجَدَا لِمَا قَالَ الحَجَّاج وَجْهاً فِي اللُّغَة لم يَعْدُوَاه. وعَجِل القُتَيْبِيّ وَلم يَتَثَبَّت، ففسَّر الحَرْفَ على الخِلاف. وَلَو فَعَلَ فِعْل أَبي عُبَيْد وأَبي العَبَّاس كَانَ أَوْلَى بِهِ، قَالَ: فإِيَّاك والإِسراعَ إِلى تَخْطِئة الرُّؤَساءِ ونِسْبَتهم إِلى التَّصْحِيف، وتأَنَّ فِي مِثْل هاذَا غَايَةَ التَّأْنِّي، فإِنِّي قد عَثْرت على حُروف كَثِيرةٍ رَواها الثَّقاتُ فغَيَّرهَا مَنْ لَا عِلْم لَهُ بهَا، وَهِي صَحِيحَة.
قُلْتُ: والحَجَّاج هاذا هُوَ رَاوِي الحَدِيث عَن حَمّاد بنِ سَلَمَة، عَن هِشَام ابْنِ حَسَّان وحَبيب بن الشَّهِيد، كِلاهُمَا عَن ابْنِ سِيرِين عَن أَبِي هُرَيْرَة. وَهُوَ شَيْخُ أَبِي عُبَيْد، ورَواه ابْن قُتَيبَة عَن أَحْمدَ بنِ سَعِيد عَن أَبي عُبَيْد، كَذَا فِي (اسْتِدْرَاك الغَلَط) وَهُوَ عِنْدِي.
(و) فِي الْمحكم: الزَّمَّارة: (عَمودٌ بَين حَلْقَتي الغُلِّ) .
(و) الزِّمَار، (ككِتَاب: صَوْتُ النَّعَامِ) ، كَذَا فِي الصّحاح، وَفِي غَيْره: صَوْتُ النَّعَامَةِ، وَهُوَ مجازٌ. (وفِعْلُه كضَرب) . يُقَال: زَمَرَت النَّعامةُ تَزْمِر زِمَاراً: صَوَّتَت. وأَمّا الظَّلِيم فَلَا يُقَال فِيهِ إِلَّا عَارَّ يَعَارُّ.
(وزَم القِرْبَةَ) يَزْمُرها زَمْراً وزَنَرَها، (كزَمَّرها) تَزْمِيراً: (مَلأَها) ، عَن كُراع واللِّحْيانيّ.
(و) من المَجَازِ: زَمَرَ (بالحَدِيث: أَذَاعَه) وأَفْشَاه. وَفِي الأَسَاسِ: بَثَّه وأَفْشاه.
(و) من المَجَاز: زَمَرَ (فُلاناً بفلان) ونَصُّ الأَساس: فُلانٌ فُلاناً، وَمَا ذَكرَه المصنّف أَثْبَتُ (: أَغْرَاه بِهِ) .
(و) زَمَرَ (الظَّبْيُ زَمَرَاناً) ، محرَّكَةً (نَفَرَ) .
(والزَّمِرُ، ككَتِف: القَلِيلُ الشَّعرِ والصُّوفِ) والرِّيشِ، وَقد زَمِرَ زَمَراً. وَيُقَال: صَبِيٌّ زَمِرٌ زَعِرٌ، (وَهِي بهاءٍ) يُقَال: شَاة زَمِرَةٌ، وغَنَمٌ زَوَامِرُ وشَعرٌ زَمِرٌ.
(و) من المَجَاز: الزَّمِر: (القَلِيلُ المُرْوءَةِ) ، يُقَال: رَجلٌ زَمِرٌ بَيِّنُ الزَّمَارَةِ والزُّمُورَةِ، أَي قَلِيلُهَا، (وَقد زَمِرَ، كفَرِحَ) ، زَمَارَةً وزُمُورَةً.
(و) قَالَ ثَعْلَب: الزَّمِرُ: (الحَسَنُ) . وأَنشد:
دَنَّانِ حَنَّانَانِ بَيْنَهُما
رَجُلٌ أَجَشُّ غِنَاؤُه زَمِرُ
أَي غنَاؤُه حَسَنٌ. وخَصَّه المُصَنِّفُ بحَسَنِ (الوَجْهِ) .
(و) الزِّمِرُّ، (كطِمِرَ) وزِبِرّ: (الشَّدِيدُ) من الرِّجال.
(و) الزَّمِيرُ، (كأَمِير: القَصِيرُ) مِنْهُم، (ج زِمَارٌ) ، بِالْكَسْرِ، عَن كُراع:
(و) الزَّمِير: (الغُلامُ الجَميلُ) ، قَالَه ثَعْلَب، وَقد تقدّم. قَالَ الأَزهريّ: وَيُقَال: غِنَاءٌ زَمِيرٌ، أَي حَسَنٌ، (كالزَّوْمَرِ) ، كجَوْهَر (والزَّمُور) ، كصَبُور.
(والزُّمْرَةُ، بالضَّمّ: الفَوْجُ) من النّأْه، والجَمَاعَةُ من النَّاس، (و) قيل: (الجَمَاعَةُ فِي تَفْرَقَة، ج زُمَرٌ) ، كصُرَد. يُقَال: جَاءُوا زُمُراً، أَي جَمَاعَاتٍ فِي تَفْرِقَة، بعضُها إثْرَ بَعْضَ. قَالَ شَيْخُنا: قَالَ بَعضُهم: الزُّمْرَة مَأْخُوذ من الزَّمْر الي هُوَ الصَّوْت، إِذ الْجَمَاعَة لَا تَخْلُو عَنهُ. وَقيل: هِيَ الجَمَاعَةُ القَلِيلَةُ، من قَوْلهم: شاةٌ زَمِرَةٌ، إِذا كَانَت قلِيلَةَ الشَّعرِ، انتهَى.
قلْتُ: والأَوّلُ الوَجْهُ ويَعْضُدُه قَوْلُ المصنِّف فِي البصائر: لأَنها إِذا اجمتمَت كَانَ لَهَا زِمَارٌ وجَلَبة. والزَّمار بالكَسْر: صَوْتُ النَّعَامِ.
(و) من المَجَاز: (المُسْتَزْمِرُ: المُنْقَبِضُ المُتَصاغِرُ) ، قَالَ:
إِنَّ الكَبِيرَ إِذا يُشَافُ رَأَيْتَهُ
مُقْرَنْشِعاً وإِذا يُهَانُ استَزْمَرَا
وَفِي الأَساس: استَزْمَرَ فُلانٌ عِند الهَوَانِ: صارَ ذَلِيلاً ضَئِيلاً.
(وبَنُوزُمَيْر، كزُبَيْر: بَطْنٌ) من العَرَب.
(وزَيْمَرٌ) ، كحَيْدُر، (عَلَمٌ. و) اسْمُ (نَاقَة الشَّمَّاخِ) ، وأَنشدَ لَهُ ابنُ دُرَيْد فِي (ع ر ش) :
ولَّما رَأَيتُ الأَمْرَ عَرْشَ هَوِيَّةٍ
تسلَّيْت حاجَاتِ النُّفُوسِ بزَيْمَرَا
وهاكذا فَسَّره.
(و) زَيْمَرُ: (بُقْعَةٌ بجِبَالِ طَيِّىء) . قَالَ امرؤُ القَيْس:
وكُنْتُ إِذَا مَا خِفْتُ يَوْماً ظُلاَمَةً
فإِنَّ لَهَا شِعْباً ببُلْطَةِ زَيْمَرَا
(وزَيْمُرَانُ) ، بضمّ الْمِيم، (كضَيْمُرَان: ع) .
(وزَمَّارَاءُ) ، بِالْفَتْح (مُشَدَّدَةً مَمْدُودَةً: ع) . قَالَ حَسَّانُ بن ثابِت رَضِي الله عَنهُ:
فقَرَّب فالمَرُّوت فالخَبْت فالمُنَى
إِلى بَيْتِ زَمَّارَاءَ تَلْداً على تَلْدِ (و) الزِّمِّيرُ، (كسِكَّيت: نَوعٌ من السَّمكِ) لَهُ شَوْكٌ ناتىءٌ وَسطَ ظَهْره، وَله صَخَبٌ وَقْتَ صَيْدِ الصّيّاد إِيّاه وقَبْضِه عَلَيْهِ، وأَكثرُ مَا يُصْطَاد فِي الأَوْحَالِ وأُصُولِ الأَشْجَارِ فِي المِياه العَذْبَةِ.
(وازْمَأَرَّ: غَضِبَ واحْمَرَّتْ عَيْنَاهُ) عِنْد الشِّدَّة والغَضَب، لُغَة فِي ازْمَهَرَّ، عَن الفَرّاءِ.
وَمِمَّا يُسْتَدْرَكَ عَلَيْهِ:
عَطِيَّةٌ زَمِرَةٌ، أَي قَليلَة، وَهُوَ مَجاز.
والزُّمَارُ، بالضمّ: لُغَة فِي زِمَار النَّعَام. والزَّوْمَر، كجَوْهَرٍ: الجمَاعةُ.
والزِّمَار، بِالْكَسْرِ: الغِرْسُ على رأْس الْوَلَد.
وزَمْرَانُ، كسَحْبَانَ: مَدينةٌ بالمَغْرِب مِنْهَا أَبو عَبْدِ الله مُحمَّدُ بنُ عَلِيّ بنِ مَهْدِيّ بنِ عِيسَى بنِ أَحمدَ الهراويّ الْمَعْرُوف بالطالب توفّي سنة 964 وأَخذ عَن القُطب أَبي عبد الله محمّد بن عِجَال الغزوانيّ المرَّاكِشيّ وَغَيره.
وإِزمرُ، كإِزميل: مدينةٌ بالرُّوم.
والزمّارَة: قَرية بِمصْر.
وكَفْآخ زَمَّارٍ، كشَدّاد: نَاحيَة واسعةٌ من أَعْمال قَرْدَى بَينهَا وَبَين بَرْقَعِيد أَربعةُ فراسخَ أَو خَمْسَة.
ووادِي الزَّمَّار: قُربَ المَوْصل بَينهَا وَبَين دَير مِيخَائِيل، وَهُوَ مُعشِب أَنِيق وَعَلِيهِ رَابِية عالية، يُقَال لَهَا رَابِيَةُ العُقَاب. قَالَ الخَالِدِيّ:
أَلسْتَ تَرَى الرَّوضَ يُبْدِي لنا
طَرَائِفَ مِنْ صُنْعِ آذَارِهِ
تَلبءْ مِنْ (مَانَخَايَالِه)
حُلِيًّا على تَلِّ زَمَّارِهِ وزَامِرَانُ: قريةٌ على أَقلَّ من فَرْسخ من مَدِينةِ نَسَا. مِنْهَا أَبو جَعْفَرَ مُحمَّدُ بنُ جعَفَر بن إِبراهِيم ابْن عِيسى الزَّامِرَانِيّ، سمع الطَّحاوِيّ والباغَنْدِيّ، تُوفِّيَ بهَا سنة 360 قَالَه ابنُ عَسَاكِر فِي التَّارِيخ.

زمر: الزَّمْرُ بالمِزْمارِ، زَمَرَ يَزْمِرُ ويَزْمُرُ زَمْراً

وزَمِيراً وزَمَراناً: غَنَّى في القَصَبِ. وامرأَة زامِرَةٌ ولا يقال

زَمَّارَةٌ، ولا يقال رجل زامِرٌ إِنما هو زَمَّارٌ. الأَصمعي: يقال للذي يُغَنَّي

الزّامِرُ والزِّمَّارُ، ويقال للقصبة التي يُزْمَرُ بها زَمَّارَةٌ،

كما يقال للأَرض التي يُزْرَعُ فيها زَرّاعَةٌ. قال: وقال فلان لرجل: يا

ابن الزِّمَّارَة، يعني المُغَنِّيَة. والمِزْمارُ والزَّمَّارَةُ: ما

يُزْمَرُ فيه. الجوهري: المِزْمارُ واحد المَزامِيرِ. وفي حديث أَبي بكر، رضي

الله عنه: أَبِمَزْمُورِ الشيطان في بيت رسولُ الله، صلى الله عليه

وسلم، وفي رواية: مِزْمارَةِ الشيطان عند النبي، صلى الله عليه وسلم،

المزمورُ، بفتح الميم وضمها، والمِزْمارُ سواء، وهو الآلة التي يُزْمَرُ بها.

ومَزامِيرُ داود، عليه السلام: ما كان يَتَغَنَّى به من الزَّبُورِ وضُروب

الدعاء، واحدها مِزْمارٌ ومُزْمُورٌ؛ الأَخيرة عن كراع، ونظيره مُعْلُوقٌ

ومُغْرُودٌ. وفي حديث أَبي موسى: سمعه النبي، صلى الله عليه وسلم، يقرأُ

فقال: لقد أُعْطِيتَ مِزْماراً من مَزامِيرِ آلِ داودَ، عليه السلام؛

شَبَّهَ حُسْنَ صوتِه وحلاوةَ نَعْمَتِه بصوت المِزْمارِ، وداود هو

النبي،صلى الله عليه وسلم، وإِليه المُنْتَهى في حُسْنِ الصوت بالقراءة، والآل

في قوله آل داود مقحمة، قيل: معناه ههنا الشخص. وكتب الحجاج إِلى بعض

عماله أَن أَبعث إِليَّ فلاناً مُسَمَّعاً مُزَمَّراً؛ فالمُسَمَّعُ:

المُقَيَّدُ، والمُزَمَّرُ: المُسَوْجَرُ؛ أَنشد ثعلب:

ولي مُسْمِعانِ وزَمَّارَةٌ،

وظِلُّ مَدِيدٌ وحِصْنٌ أَمَقّ

فسره فقال: الزمارة الساجور، والمُسْمِعانِ القيدان، يعني قَيْدَيْنِ

وغُلَّيْنِ، والحِصْنُ السجن، وكل ذلك على التشبيه، وهذا البيت لبعض

المُحَبَّسِينَ كان مَحْبُوساً فمُسْمِعاهُ قيداه لصوتهما إِذا مشى،

وزَمَّارَتُه الساجور والظل، والحصن السجن وظلمته. وفي حديث ابن جبير: أَنه أَتى به

الحجاج وفي عنقه زَمَّارَةٌ؛ الزمارة الغُلُّ والساجور الذي يجعل في عنق

الكلب. ابن سيده: والزَّمَّارَةُ عمود بين حلقتي الغل.

والزِّمارُ بالكسر: صوت النعامة؛ وفي الصحاح: صوت النعام. وزَمَرَتِ

النعامةُ تَزْمِرُ زِماراً: صَوَّتَتْ. وقد زَمَرَ النعامُ يَزْمِرُ،

بالكسر، زِماراً. وأَما الظليم فلا يقال فيه إِلاَّ عارٌّ يُعارُّ. وزَمَرَ

بالحديث: أَذاعه وأَفشاه.

والزَّمَّارَةُ: الزانية؛ عن ثعلب، وقال: لأَنها تُشِيعُ أَمرها. وفي

حديث أَبي هريرة: أَن النبي، صلى الله عليه وسلم، نهى عن كسب

الزِّمَّارَةِ. قال أَبُو عبيد: قال الحجاج: الزَّمَّارَةُ الزانية، قال وقال غيره:

إِنما هي الرَّمَّازَةُ، يتقديم الراء على الزاي، من الرَّمْزِ، وهي التي

تومئ بشفتيها وبعينيها وحاجبيها، والزواني يفعلن ذلك، والأَول الوجه.

وقال أَبو عبيد: هي الزَّمَّارَةُ كما جاء الحديث؛ قال أَبو منصور: واعترض

القتيب على أَبي عبيد في قوله هي الزَّمَّارة كما جاء في الحديث، فقال:

الصواب الرَّمَّازَة لأَن من شأْن البَغِيِّ أَن تُومِضَ بعينها وحاجبها؛

وأَنشد:

يُومِضْنَ بالأَعْيُنِ والحواجِبِ،

إِيماضَ بَرْقِ في عَماءٍ ناصِبِ

قال أَبو منصور: وقول أَبي عبيد عندي الصواب، وسئل أَبو العباس أَحمد بن

يحيى عن معنى الحديث أَنه نهى عن كسب الزَّمِّارَة فقال: الحرف الصحيح

رَمَّازَةٌ، وزَمَّارَةٌ ههنا خطأٌ. والزَّمَّارَةُ: البَغِيُّ الحسناء،

والزَّمِيرُ: الغلام الجميل، وإِنما كان الزنا مع الملاح لا مع القباح؛

قال أَبو منصور: لِلزَّمَّارَةِ في تفسير ما جاء في الحديث وجهان: أَحدهما

أَن يكون النهي عن كسب المغنية، كما روى أَبو حاتم عن الأَصمعي، أَو يكون

النهي عن كسب البَغِيِّ كما قال أَبو عبيد وأَحمد بن يحيى؛ وإِذا روى

الثقات للحديث تفسيراً له مخرج لم يجز أَن يُرَدَّ عليهم ولكن نطلب له

المخارجَ من كلام العرب، أَلا ترى أَن أَبا عبيد وأَبا العباس لما وجدا لما

قال الحجاجُ وجهاً في اللغة لم يَعْدُواهُ؟ وعجل القتيبي ولم يثبت ففسر

الحرف على الخلاف ولو فَعَل فِعل أَبي عبيد وأَبي العباس كان أَولى به،

قال: فإِياك والإِسراع إِلى تخطئة الرؤساء ونسبتهم إِلى التصحيف وتأَنَّ في

مثل هذا غاية التَّأَنِّي، فإِني قد عثرت على حروف كثيرة رواها الثقات

فغيَّرها من لا علم له بها وهي صحيحة. وحكي الجوهري عن أَبي عبيد قال:

تفسيره في الحديث أَنها الزانية، قال: ولم أَسمع هذا الحرف إِلاَّ فيه، قال:

ولا أَدري من أَي شيء أُخذ، قال الأَزهري: ويحتمل أَن يكون أَراد

المغنية.يقال: غِنَاءٌ زَمِيرٌ أَي حَسَنٌ. وزَمَرَ إِذا غنى والقصبة التي

يُزْمَرُ بها: زَمَّارَةٌ.

والزَّمِرُ: الحَسَنُ؛ عن ثعلب، وأَنشد:

دَنَّانِ حَنَّانانِ، بينهما

رَجُلٌ أَجَشُّ، غِناؤُه زَمِرُ

أَي غناؤه حسن. والزَّمِيرُ: الحسن من الرجال. والزَّوْمَرُ: الغلام

الجميل الوجه. وزَمَرَ القربَةَ يَزْمُرُهَا زَمْراً وزَنَرَها: ملأَها؛ هذه

عن كراع واللحياني. وشاة زَمِرَةٌ: قليلة الصوف. والزَّمِرُ: القليل

الشعر والصوف والريش، وقد زَمِرَ زَمَراً. ورجل زَمِرٌ: قليل المُروءَةِ

بَيِّنُ الزَّمَارَة والزُّمُورَةِ أَي قليلها، والمُسْتَزْمِرُ:

المُنْقَبِضُ المتصاغر؛ قال:

إِنَّ الكَبِيرَ إِذا يُشَافُ رَأَيْتَهُ

مُقْرَنْشِعاً، وإِذا يُهانُ اسُتَزْمَرَا

والزُّمْرَةُ: الفَوْجُ من الناس والجماعةُ من الناس، وقيلب: الجماعة في

تفرقة. والزُّمَرٌ: الجماعات، ورجل زِمِرٌّ: شديد كَزِبِرٍّ. وزَمِيرٌ:

قصير، وجمعه زِمَارٌ؛ عن كراع.

وبنو زُمَيْرٍ: بطن. وزُمَيْرٌ: اسم ناقة؛ عن ابن دريد. وزَوْمَرٌ:

اسمٌ. وزَيْمَرانُ وزَمَّاراءُ: موضعان؛ قال حسان بن ثابت:

فَقَرَّب فالمَرُّوت فالخَبْت فالمُنَى،

إِلى بيتِ زَمَّاراءَ تَلْداً على تَلْدِ

Learn Quranic Arabic from scratch with our innovative book! (written by the creator of this website)
Available in both paperback and Kindle formats.