Ads by Muslim Ad Network

89988. زَغَّارة1 89989. زَغَارة1 89990. زغال1 89991. زَغَّال1 89992. زَغَاليل1 89993. زَغاوَةُ189994. زغاية1 89995. زَغَايد1 89996. زَغَبَ1 89997. زغب16 89998. زَغِبَ 1 89999. زَغْبَةُ1 90000. زغبج1 90001. زغبد4 90002. زغبر7 90003. زغث1 90004. زغد8 90005. زَغَدَ1 90006. زَغَدَ 1 90007. زَغْدَبُ1 90008. زغدب6 90009. زَغْدَة1 90010. زغذ1 90011. زغر7 90012. زَغَرَ1 90013. زُغَرُ1 90014. زَغَرَ 1 90015. زَغْرَبُ1 90016. زغرب5 90017. زَغْرَبَةٌ 1 90018. زَغْرَتَ1 90019. زَغْرَتان1 90020. زغرد6 90021. زغرف4 90022. زَغْرَفٌ 1 90023. زَغَرَهُ1 90024. زَغْرُو1 90025. زُغْرُودَة1 90026. زغزغ6 90027. زغغ3 90028. زَغغ1 90029. زغف8 90030. زَغَفَ 1 90031. زغفت1 90032. زغفل2 90033. زغل11 90034. زَغْل1 90035. زَغَلَ 1 90036. زُغْلاش1 90037. زغلب2 90038. زَغْلَة1 90039. زغلج1 90040. زغلش1 90041. زغلط1 90042. زغلل2 90043. زغللت1 90044. زغلم3 90045. زَغَلَهُ1 90046. زَغْلُول1 90047. زُغْلُول1 90048. زغم9 90049. زَغَمَ 1 90050. زغمل1 90051. زغموا1 90052. زغن1 90053. زغنج2 90054. زَغَنْدانُ1 90055. زغنر1 90056. زغو3 90057. زَغْوَانُ1 90058. زُغَيْب1 90059. زَغِيب1 90060. زُغَيْل1 90061. زف5 90062. زَفَّ1 90063. زَفْ1 90064. زُفَّ1 90065. زفّ1 90066. زَفَّ 1 90067. زِفَاف1 90068. زفت17 90069. زِفْت1 90070. زَفَتِ1 90071. زَفَتَ1 90072. زُفَّتْ على1 90073. زَفِتَ 1 90074. زِفْتَا1 90075. زفد3 90076. زَفَدَهُ1 90077. زُفَر1 90078. زفر15 90079. زَفَرَ2 90080. زَفَر1 90081. زَفَرَ 1 90082. زفرَة1 90083. زفرفر1 90084. زفزف5 90085. زَفْزَفَ1 90086. زفزفت1 90087. زفط1 Prev. 100
«
Previous

زَغاوَةُ

»
Next
زَغاوَةُ:
بفتح أوّله، وفتح الواو، قيل: هو بلد في جنوبي إفريقية بالمغرب، وقيل: قبيلة من السودان جنوبي المغرب، وفيهم يقول أبو العلاء المعرّي:
بسبع إماء من زغاوة زوّجت ... من الروم في نعماك سبعة أعبد
وقال أبو منصور: الزغاوة جنس من السودان، والنسبة إليهم زغاويّ، وقال ابن الأعرابيّ: الزغي رائحة الحبش، وقال المهلبي: ولزغاوة مدينتان يقال لإحداهما مانان وللأخرى ترازكي، وهما في الإقليم الأوّل، وعرضهما إحدى وعشرون درجة، قال: ومملكة الزغاوة مملكة عظيمة من ممالك السودان في حدّ المشرق منها مملكة النوبة الذين بأعلى صعيد مصر بينهم مسيرة عشرة أيام، وهم أمم كثيرة، وطول بلادهم خمس عشرة مرحلة في مثلها في عمارة متصلة، وبيوتهم جصوص كلّها وكذلك قصر ملكهم، وهم يعظمونه ويعبدونه من دون الله تعالى ويتوهمون أنّه لا يأكل الطعام، ولطعامه قومة عليه سرّا يدخلونه إلى بيوته لا يعلم من أين يجيئونه به، فإن اتفق لأحد من الرعية أن يلقى الإبل التي عليها زاده قتل لوقته في موضعه، وهو يشرب الشراب بحضرة خاصة أصحابه، وشرابه يعمل من الذّرة مقوّى بالعسل، وزيّه لبس سراويلات من صوف رقيق والاتشاح عليها بالثياب الرفيعة من الصوف الأسماط والخزّ السوسي والديباج الرفيع، ويده مطلقة في رعاياه ويسترقّ من شاء منهم، أمواله المواشي من الغنم والبقر والجمال والخيل، وزروع بلدهم أكثرها الذّرة واللوبياء ثمّ القمح، وأكثر رعاياه عراة مؤتزرون بالجلود، ومعايشهم من الزروع واقتناء المواشي، وديانتهم عبادة ملوكهم يعتقدون أنّهم الذين يحيون ويميتون ويمرضون ويصحّون، وهي من مدائن البلماء وقصبة بلاد كاوار على سمت الشرق منحرفا إلى الجنوب.