Ads by Muslim Ad Network

146401. يَحْمِدُه1 146402. يَحْمُود1 146403. يحمور1 146404. يَحْمُولُ1 146405. يحموم1 146406. يَحْمُومُ1146407. يَحْمِي1 146408. يَحمِيد الله1 146409. يحنا1 146410. يحنذ1 146411. يَحُور1 146412. يحور2 146413. يَحُورَ1 146414. يَحْوي1 146415. يَحْي1 146416. يَحْيَا1 146417. يَحْيَاوِي1 146418. يَحِيرُ1 146419. يَحِيز1 146420. يَحِيط1 146421. يَحِيك1 146422. يحيه1 146423. يَحْيَوِيّ1 146424. يَحْيَى1 146425. يحيى2 146426. يَحْيَيَى1 146427. يَخَالُ لي1 146428. يُخايلني1 146429. يَخْت1 146430. يخت1 146431. يَخْتَان1 146432. يَخْدِم1 146433. يَخْرُق1 146434. يُخَزْرِفُ1 146435. يَخْزِن1 146436. يَخِسّ1 146437. يُخصص1 146438. يخضُر1 146439. يخضور1 146440. يخط1 146441. يخطئون .. هؤلاء1 146442. يُخَطْرِبُ1 146443. يُخْطِي1 146444. يَخْفُق1 146445. يَخْفَى عن1 146446. يَخْلِب1 146447. يَخْلف1 146448. يُخلي الإصابات1 146449. يخن1 146450. يَخْنِق1 146451. يخنى1 146452. يخي1 146453. يَخِيش1 146454. يَخِيم1 146455. يَد2 146456. يَدّ1 146457. يد4 146458. يَدٌ2 146459. يَدَّ 1 146460. يَداً1 146461. يداتي1 146462. يُدَام1 146463. يدان1 146464. يَدَاهُ1 146465. يدج1 146466. يدح2 146467. يَدْحُل1 146468. يدد1 146469. يَدَّرٌ1 146470. يَدِر1 146471. يدر1 146472. يَدْرِس1 146473. يَدْرِسُ1 146474. يُدَرْقِلُ1 146475. يَدْرِك1 146476. يَدْرِي1 146477. يدس1 146478. يَدُعُّ1 146479. يدع9 146480. يَدَعَ1 146481. يَدَعَ 1 146482. يَدَعانُ1 146483. يَدَعَةُ1 146484. يَدْعَس1 146485. يَدْعُم1 146486. يدعن1 146487. يَدعه1 146488. يَدّعِيّ1 146489. يدك1 146490. يَدُكّ1 146491. يَدْكُر1 146492. يَدْلِ1 146493. يُدِلُّ1 146494. يَدُم1 146495. يَدْمَغَ1 146496. يده2 146497. يَده1 146498. يدوان1 146499. يَدُومُ1 146500. يدى1 Prev. 100
«
Previous

يَحْمُومُ

»
Next
يَحْمُومُ:
واليحموم: الأسود المظلم، وهو واحد الذي مرّ آنفا في هذا الباب: جبل بمصر ذكره كثير فقال:
حلفت يمينا بالذي وجبت له ... جنوب الهدايا والجباه السّواجد
لنعم ذوو الأضياف يغشون بابه ... إذا هبّ أرياح الشتاء الصوارد
إذا استغشت الأجواف أجلاد شتوة ... وأصبح يحموم به الثلج جامد
واليحموم أيضا: ماء في غربي المغيثة على ستة أميال من السّنديّة على ضحوة من المغيثة بطريق مكة، وقال أبو زياد: اليحموم جبل طويل أسود في ديار الضباب، قال: وقد كانت التقطت باليحموم سامة، والسامة: عرق فيه شيء من فضة، فجاء إنسان يقال له ابن بابل وأنفق عليه أموالا حتى بلغ الأرض من تحت الجبل فلم يجد شيئا، فقال أبو الغارم الحنبص بن عبد الله:
لعمري لقد زاحت ركاز ابن بابل ... من الكنز إغرابا وخابت معاوله
وقال الراعي:
أقول وقد زال الحمول صبابة ... وشوقا ولم أطمع بذلك مطمعا
فأبصرتهم حتى رأيت حمولهم ... بأنقاء يحموم وورّكن أضرعا
يحثّ بهن الحادبان كأنما ... يحثّان جبّارا بعينين مكرعا
فلما صراهنّ التراب لقيته ... على البيد أذرى عبرة وتقنّعا