128323. ماذ1 128324. مَاذَا1 128325. ماذا1 128326. ماذَانْكَت1 128327. ماذَرانُ1 128328. ماذَرَايا1128329. ماذروستان1 128330. ماذق1 128331. مَاذُونة1 128332. ماذى1 128333. مَاذِيَّة1 128334. ماذيه1 128335. مار5 128336. مَارَ1 128337. مار^1 128338. ماراثون1 128339. ماراكار1 128340. ماراه1 128341. مَارِب1 128342. مارَبانان1 128343. مَارِبَة1 128344. ماربه1 128345. مَارّة1 128346. مارت1 128347. مارتي1 128348. مَارِثِيّ1 128349. مارجريت1 128350. مارجريتا1 128351. مَارْجِع1 128352. مارجي1 128353. مَارِح1 128354. مَارِد1 128355. مَارِدٌ1 128356. مَارِدَةُ1 128357. مَارِدِين1 128358. ماردينيّ1 128359. مَارسة1 128360. مارستان1 128361. مارستان. مارستان1 128362. مَارسل1 128363. مارسيل1 128364. مارسيليا1 128365. مارسيه1 128366. مارشال1 128367. مارشة1 128368. مَارِشْكُ1 128369. مَارصَمْوِيل1 128370. مارضت1 128371. مارطه1 128372. مَارِع1 128373. مارغريت1 128374. مارغه1 128375. مَارقِيت1 128376. مارك1 128377. ماركة1 128378. ماركس1 128379. مَاركُو1 128380. ماركو1 128381. ماركيونا1 128382. مارلين1 128383. مارماهي1 128384. مَارمُل1 128385. مارنت1 128386. ماره1 128387. مارو1 128388. مَارَوان1 128389. مَارَوَانُ1 128390. مَارْوَة1 128391. ماروت2 128392. مَارُوق1 128393. مارولا1 128394. مارون1 128395. ماري1 128396. مَارِيّ1 128397. ماريا1 128398. ماريال1 128399. ماريان1 128400. ماريانه1 128401. مَارِيَة1 128402. مارية1 128403. مَارِيَّة1 128404. مَارِيد1 128405. ماريز1 128406. ماريسة1 128407. مارين1 128408. مَارِينَت1 128409. مَارينه1 128410. مَارِيني1 128411. ماريه1 128412. ماريوس1 128413. ماز1 128414. مَازَالَ عَلى قَيْد...1 128415. مازِج1 128416. مازجه1 128417. مازحه1 128418. مَازِر1 128419. مَازَرُ2 128420. مازر1 128421. مَازِرِي1 128422. مازقه1 Prev. 100
«
Previous

ماذَرَايا

»
Next
ماذَرَايا:
مثل الذي قبله إلا أن الياء ههنا في موضع النون هناك، قال تاج الإسلام أبو سعد: هي قرية بالبصرة ينسب إليها الماذرائيون كتّاب الطّولونية بمصر أبو زينور وآله، قلت: وهذا فيه نظر، والصحيح أن ماذرايا قرية فوق واسط من أعمال فم الصلح مقابل نهر سابس والآن قد خرب أكثرها، أخبرني بذلك جماعة من أهل واسط، وقد ذكر الجهشياري في كتاب الوزراء قال: استخلف أحمد ابن إسرائيل وهو يتولى ديوان الخراج للحسن بن عبد العزيز الماذرائي من طسوج النهروان الأسفل، وهذا مثل الذي ذكرنا، ومن وجوه المنسوبين إليها الحسين ابن أحمد بن رستم، ويقال ابن أحمد بن علي أبو أحمد، ويقال أبو علي ويعرف بابن زينور الماذرائي الكاتب من كتّاب الطولونية، وقد روى عنه أبو الحسن الدارقطني وكان قد أحضره المقتدر لمناظرة ابن الفرات فلم يصنع شيئا ثم خلع عليه وولّاه خراج مصر لأربع خلون من ذي القعدة سنة 306، وكان أهدى للمقتدر هدية فيها بغلة معها فلوّها وزرافة وغلام طويل اللسان يلحق لسانه طرف أنفه ثم قبض عليه وحمل إلى بغداد فصودر وأخذ خطه بثلاثة آلاف ألف وستمائة ألف في رمضان سنة 311 ثم أخرج إلى دمشق مع مؤنس المظفر فمات في ذي الحجة سنة 314 وقيل 317.