127918. لَيَتَ 1 127919. لَيْتَا1 127920. ليتا1 127921. ليتر1 127922. ليتما1 127923. لَيْث3127924. ليث12 127925. لَيَثَ 1 127926. لَيْثَا1 127927. لِيثَام1 127928. لَيْثَة1 127929. ليثرغس1 127930. لَيْثيّ1 127931. لَيَحَ1 127932. ليح3 127933. لَيْحة1 127934. ليد3 127935. لَيْدَن1 127936. ليديا1 127937. ليديه1 127938. لير1 127939. ليرة1 127940. ليرون1 127941. ليز2 127942. ليزا1 127943. ليزبت1 127944. ليزر1 127945. ليزي1 127946. ليزيت1 127947. ليس17 127948. لَيَسَ1 127949. لَيْسَ2 127950. لَيْس1 127951. لَيْس – بل1 127952. لِيَسَار1 127953. ليسانس1 127954. ليسض1 127955. ليش1 127956. ليص5 127957. ليط13 127958. لَيَطَ1 127959. لَيْطَف1 127960. ليطه1 127961. ليع3 127962. لِيعٌ1 127963. ليعة1 127964. ليغ8 127965. لَيَغَ 1 127966. لِيفُ1 127967. ليف13 127968. لَيِّف1 127969. لَيْف1 127970. لِيف1 127971. لَيَفَ 1 127972. لِيفَة1 127973. ليفت1 127974. لِيَفْسٌ1 127975. لِيفِي1 127976. ليق14 127977. لِيَق1 127978. لِيق1 127979. لَيَقَ 1 127980. لَيْقَانِيَّة1 127981. ليقن1 127982. ليك3 127983. ليل16 127984. لَيْل1 127985. لَيَلَ 1 127986. لَيْلا1 127987. لَيْلَات1 127988. ليلاك1 127989. لَيْلَان1 127990. لَيْلَانِيّ1 127991. ليلاني1 127992. لَيْلَة1 127993. لَيْلة البَرَاءة1 127994. لَيْلَة الرغائب وَلَيْلَة الْبَرَاء...2 127995. لَيْلَة الْقدر1 127996. لَيْلة القَدر1 127997. ليلة القدر2 127998. ليلش1 127999. ليلو1 128000. ليلوة1 128001. لَيْلُون1 128002. لَيْلَى1 128003. لَيْلى1 128004. ليلى2 128005. لَيْلِيّ1 128006. ليليا1 128007. ليليان1 128008. ليليانة1 128009. لَيْلِيَّة1 128010. ليم4 128011. لَيَمَ 1 128012. ليمان2 128013. لِيَمِنِي1 128014. ليمور1 128015. ليموزين1 128016. لِيمُوسَك1 128017. لَيْمُون1 Prev. 100
«
Previous

لَيْث

»
Next
(لَيْث) فلَان صَار كالليث وانتمى إِلَى بني لَيْث أَو صَار ليثي الْهوى والعصبية
لَيْث
: ( {اللَّيْثُ) القُوَّة والشِّدة، قيل: وَمِنْه اللَّيْثُ بِمَعْنى (الأَسَد،} كاللاّئِثِ) ، زعم كُراع أَنه مُشتقّ من اللَّوْثِ الَّذِي هُوَ القُوَّة، قَالَ ابْن سَيّده: فإِن كَانَ كذالك فالياءُ منقلِبة عَن واوٍ، وَقَالَ: وهاذا لَيْسَ بقويّ؛ لأَن الياءَ ثَابِتَة فِي جَمِيع تصارِيفه، وَلذَا ذكره المصنّف هُنَا. قلت: وَمَا زَعمه كُراع ذكره السُّهَيْليّ فِي الرَّوْض، وصَوَّبعه جمَاعَة.
وإِنّه لبَيِّن {اللِّيَاثَةِ.
والجَمْع} لُيُوثُ، وَيُقَال: يَجْمَعُ اللَّيْثَ {مَلْيَثَةٌ، مثل مَسْيَفَةٍ ومَشْيَخَة، قَالَ الهُذليُّ:
وأَدْرَكَتْ من خُثَيْمٍ ثَمَّ} مَلْيَثَةٌ
مِثْلُ الأُسُودِ على أَكْتَافِها اللِّبَدُ
(و) قَالَ عَمْرُو بنُ بَحْرٍ: اللَّيْثُ: (ضَرْبٌ من العَنَاكِبِ) قَالَ: وَلَيْسَ شيءٌ من الدّوابِّ مثله فِي الحِذْقِ والخَتْلِ وصَوَابِ الوَثْبَةِ، والتَّسْدِيدِ، وسُرْعَةِ الخَطْفِ، والمُدَارَاة، لَا الكلْبُ وَلَا عَنَاقُ الأَرْضِ وَلَا الفَهْدُ، وَلَا شَيْءٍ من ذواتِ الأَرْبعِ، وإِذا عاين الذُّبابَ ساقِطاً لطَأَ بالأَرض، وسَكّنَ جوَارحَه، ثمّ جمعَ نفْسه وأَخرّ الوَثْب إِلى وقْتِ الغِرّةِ، وتري مِنْهُ شَيْئا لم تَرَهُ فِي فَهدٍ، وإِنْ كانَ موْصُوفاً بالخَتْلِ للصيْدِ.
وَعَن الليْثِ، قَالَ: اللَّيْثُ: العَنكبوتُ، وَقيل: الَّذِي يأَخُذُ الذُّبَابَ وَهُوَ أَصغَرُ من العنْكبوتِ.
(و) اللَّيْثُ فِي لغةِ هُذَيْلٍ: (اللَّسِنُ) الجَدِلُ (البلِيغُ) .
(و) {لَيْثٌ: (أَبو حيَ) ، وَهُوَ لَيْثُ ابْن بَكْرِ بنِ عبدِ منَاةَ بنِ كِنَانَةَ بنِ خُزَيْمةَ بنِ مُدْرِكَةَ بنِ الْيَاسِ بنِ مُضرَ.
وَفِي التّهْذِيب: بَنو لَيْثٍ: حَيٌّ من كِنَانَةَ.
(و) } اللِّيث، (بِالْكَسْرِ:) وادٍ معروفٌ، أَو (: ع) بالحجاز، وَهُوَ (بَين السِّرِّينِ) ، بِالْكَسْرِ وَتَشْديد الرّاءِ الْمَفْتُوحَة، (ومكةَ) ، زِيدتْ شَرفاً، (وَله يومٌ) مَعْرُوف، قَالَ ساعدةُ بن جُؤَيَّة يَرثِي ابْنَه:
وَقد كانَ يومُ اللِّيثِ لَو قُلْتَ أُسْوةً
ومَعْرِضَةً لَو كنْتَ قُلتَ لقَائِلِ
(و) اللِّيث، بِالْكَسْرِ: (جمعُ {الأَلْيَثِ: الشُّجَاعِ) ، عَن ابنِ الأَعْرابيّ؛ كبِيضٍ جمع أَبيضَ، والشُّجاع، بِالْجَرِّ: بَدلٌ من الأَلْيَثِ، قصد بِهِ تَفسيرهَ، قَالَه شيخُنا، وَفِي حَدِيث ابْنه الزُّبير: (أَنَّه كَانَ يُواصل ثَلاثاً ثمَّ يُصْبِحُ وَهُوَ} أَلْيَثُ أَصحابِه) أَي أَشَدُّهم وأَجْلدُهم، وَبِه سُمِّيَ الأَسد لَيْثاً، كَذَا فِي اللَّسان، قَالَ شيخُنَا: وَمن كتبه: (والشجاع) فقد حرَّفه؛ لأَنَّه لَا معنَي لَهُ.
( {وتَليَّثَ) الرَّجلُ (صَار} - لَيْثِيَّ الهَوي) والعصبِيَّةِ، قَالَ رُؤْبةُ:
دُونَكَ مدْحاً من أَخٍ {مُلَيَّثِ
عَنْكَ بِمَا أَوْلَيْتَ فِي تَأَثُّثِ
وَفِي اللِّسَان:} تَليَّثَ: صارَ {كاللّيْثِ. (} كلَيَّث) {واستَلْيثَ (} ولُيِّثَ) مبنيًّا على الْمَفْعُول.
وَفِي الأَساس: لَيّثَ: انتَمي لبني لَيْثٍ. ( {والمِلْيَثُ، كمِنبر: الشَّدِيدُ) العارِضَةِ، وَقيل: الشَّدِيدُ (القَوِيُّ) .
(و) } المُلَيَّثُ (كمُحَمَّد: السَّمِينُ المُذَلَّلُ) ، نَقله الصَّاغَانيّ.
( {والمُلَيِّيثُ، كعُصيْفير:) الخَدْلُ (اللمُمْتَلِىءُ الكَثِيرُ الوَبَرِ) ، نَقله الصاغَانيّ.
(} واللَّيْثَةُ من الإِبِلِ: الشَّدِيدَةُ) القَوِيَّةُ.
(و) قَوْلهم: إِنه لأَشْجَعُ من (لَيْثِ عِفِرِّينَ) ، قَالَ أَبو عمْرٍ و: هُوَ الأَسدُ، وَقَالَ الأَصمعيّ: هُوَ دابَّةٌ مثلُ الحِرْباءِ تَتَعرَّضُ للرْاكِبِ، نُسِب إِلى عِفِرِّينَ، اسمِ بَلَدٍ، قَالَ الشَّاعِر:
فَلَا تَعْذِلي فِي حُنْدُجٍ إِنَّ حُنْدُجاً
{ولَيْثَ عِفِرِّينٍ إِليّ سَواءُ
وسيأْتِي ذِكْرُه (فِي) حرف (الرّاءِ) إِن شاءَ الله تَعَالَى.
(خَ وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ:
} لاَيَثَه، إِذا زايَلَه مُزايَلَةً، قَالَ الشَّاعِر:
شَكْسٌ إِذا لاَيَثْتَهُ لَيْثِيُّ
وَيُقَال: لايَثَهُ، أَي عامَلَهُ مُعَامَلَةَ اللَّيْثِ، أَو فاخَرَه بالشَّبَهِ {باللَّيْثِ.
} واللَّيْثُ: أَنْ يكونَ فِي الأَرْضِ يَبِيسٌ فيُصِيبَه مَطَرٌ فينْبُتَ فيكونَ نِصْفُه أَخضَرَ ونصفُه أَصفَرَ.
وَمَكَان {مَلِيثٌ} ومَلُوثٌ، وَكَذَلِكَ الرأْسُ إِذا كَانَ بعضُ شَعَرِه أَسوَدَ وبعضُه أَبْيَضَ، وَهَذَا ذكرَه المصنِّف فِي لوث، وَهُوَ بِالْوَاو وبالياءِ.
{واللِّيثُ، بِالْكَسْرِ: نَبَاتٌ مُلْتَفٌّ، صَارَت الْوَاو ياءغ لكسرةِ مَا قبلهَا، وَقد تقدّم.