124453. كلر4 124454. كلز9 124455. كِلِّز1 124456. كُلُز1 124457. كَلَزَ1 124458. كِلِّزُ1124459. كَلَزَ 1 124460. كَلَزَهُ1 124461. كَلْزِي1 124462. كِلِّزِي1 124463. كلزي1 124464. كِلِّزِيَّة1 124465. كَلْزِيَّة1 124466. كَلْزِيم1 124467. كلس12 124468. كَلَسَ 1 124469. كلسم4 124470. كَلْسَمَ1 124471. كَلِسَن1 124472. كِلْسُو1 124473. كُلْسُوم1 124474. كلسيوم1 124475. كُلْش1 124476. كلش2 124477. كلشم2 124478. كَلْشَن1 124479. كلص1 124480. كلصم3 124481. كَلْصَمَ1 124482. كَلْصَمُوا1 124483. كلط4 124484. كَلَطَة1 124485. كلظ1 124486. كِلْظِم1 124487. كلع9 124488. كَلَعَ 1 124489. كِلْعن1 124490. كلف20 124491. كَلَفَ1 124492. كَلَفَ 1 124493. كِلْفَاطِي1 124494. كُلْفَة2 124495. كَلِفَة1 124496. كلفة1 124497. كُلْفَت1 124498. كَلَّفْتُ البناءَ1 124499. كُلْفِدَان1 124500. كِلْفن1 124501. كلفه1 124502. كَلَّفَه بـ1 124503. كَلْفُون1 124504. كلفونيا1 124505. كُلْفَى1 124506. كلك4 124507. كُلْك1 124508. كَلْك1 124509. كَلْكَبُود1 124510. كلكس1 124511. كُلْكُس1 124512. كلكع1 124513. كَلْكَل1 124514. كلكل2 124515. كُلكُون1 124516. كَلْكَوَى1 124517. كَلَل1 124518. كلل15 124519. كَلَلَ1 124520. كللا1 124521. كَلِلْتُ1 124522. كللما1 124523. كللي1 124524. كلم16 124525. كَلْم1 124526. كَلَمَ1 124527. كَلَمَ 1 124528. كُلَّما1 124529. كُلَّما تُحرز1 124530. كُلَّما تفعله1 124531. كلمات1 124532. كَلَمَان1 124533. كلمة1 124534. كَلِمَةُ الإيمانِ1 124535. كَلِمَة الاستغفار1 124536. كَلِمَة التقوى1 124537. كَلِمَةُ التَّمْجِيْدِ...1 124538. كَلِمَةُ التَّوحِيدِ...1 124539. كلمة الحضرة1 124540. كَلِمَةُ الْفَصْل1 124541. كلمح2 124542. كَلْمَسَ1 124543. كلمس3 124544. كلمش1 124545. كلمص1 124546. كَلَمُنْ1 124547. كلمنتونه1 124548. كلمنتين1 124549. كلمنتينا1 124550. كلمنس1 124551. كَلمه2 124552. كَلَمُون1 Prev. 100
«
Previous

كِلِّزُ

»
Next
كِلِّزُ:
بكسر أوله وثانيه، وآخره زاي، وأظنها قلّز التي تقدّم ذكرها: وهذه قرية من نواحي عزاز بين حلب وأنطاكية، جرى في هذه الناحية في أيامنا هذه شيء عجيب كنت قد ذكرت مثله في أخبار سدّ يأجوج ومأجوج وكنت مرتابا فيه ومقلّدا لمن حكاه فيه حتى إذا كان في أواخر ربيع الآخر سنة 619 شاع بحلب وأنا كنت بها يومئذ ثم ورد بصحته كتاب والي هذه الناحية أنهم رأوا هناك تنّينا عظيما في طول المنارة وغلظها أسود اللون وهو ينساب على الأرض والنار تخرج من فيه ودبره فما مرّ على شيء إلا وأحرقه حتى إنه أتلف عدّة مزارع وأحرق أشجارا كثيرة من الزيتون وغيره وصادف في طريقه عدّة بيوت وخركاهات للتركمان فأحرقها بما فيها من الماشية والرجال والنساء والأطفال، ومرّ كذلك نحو عشرة فراسخ والناس يشاهدونه من بعد حتى أغاث الله أهل تلك النواحي بسحابة أقبلت من قبل البحر وتدلّت حتى اشتملت عليه ورفعته وجعلت تعلو قبل السماء والناس يشاهدون النار تخرج من قبله ودبره وهو يحرك ذنبه ويرتفع حتى غاب عن أعين الناس، قالوا: ولقد شاهدناه والسحابة ترفعه وقد لفّ بذنبه كلبا فجعل الكلب ينبح وهو يرتفع، وكان قد أحرق في ممرّه نحو أربعمائة شجرة لوز وزيتون.