124988. كنز21 124989. كَنَزَ1 124990. كَنْز الدِّين1 124991. كَنَزَ 1 124992. كُنْزارِيّ1 124993. كَنْزَةُ1124994. كَنْزَة1 124995. كَنْس1 124996. كنس22 124997. كَنَسَ2 124998. كَنَسَ 1 124999. كنسح2 125000. كَنْسَرْوَان1 125001. كنسروع1 125002. كنسيح1 125003. كنش6 125004. كنص6 125005. كنصة1 125006. كنط1 125007. كَنْطَرِي1 125008. كُنْطِي1 125009. كنظ6 125010. كنظه1 125011. كنَظَه1 125012. كنع11 125013. كَنَعَ2 125014. كَنَعَ 1 125015. كَنْعَان1 125016. كَنْعانُ1 125017. كنعت3 125018. كنعث3 125019. كنعد6 125020. كنعر2 125021. كنعظ2 125022. كنعل2 125023. كنغر1 125024. كنف20 125025. كَنَف2 125026. كَنَفَ 1 125027. كنفاني1 125028. كنفث3 125029. كنفج2 125030. كنفدراليية1 125031. كنفر1 125032. كنفرش2 125033. كنفش4 125034. كنفل3 125035. كَنْفَلِيْلُ1 125036. كَنْفَلِيلُ1 125037. كُنْفُودِي1 125038. كنفوش1 125039. كَنَفَى1 125040. كِنْفِي1 125041. كَنَفِي1 125042. كِنْك1 125043. كنك2 125044. كَنْكارُ1 125045. كنكث1 125046. كنكر2 125047. كنكرزد1 125048. كنكس2 125049. كنكلة1 125050. كنكن3 125051. كِنْكِوَر2 125052. كَنْكُون1 125053. كَنْكُونِي1 125054. كنل1 125055. كنم3 125056. كِنَنٌ1 125057. كَنَنُ1 125058. كنن14 125059. كَنَنَ1 125060. كنه15 125061. كَنَهَ1 125062. كنه الشَّيْء1 125063. كنه الشيء1 125064. كَنَهَ 1 125065. كنهبل1 125066. كنهدر1 125067. كنهدل2 125068. كنهر2 125069. كنْهَفٌ1 125070. كنهف3 125071. كِنْهَلُ1 125072. كنْهَلٌ1 125073. كنهل2 125074. كنهور1 125075. كَنَهْوَرٌ1 125076. كنو2 125077. كَنَوَ 1 125078. كُنُوب1 125079. كَنُود1 125080. كَنُودٌ1 125081. كنود2 125082. كنور1 125083. كنوري1 125084. كنوش1 125085. كُنُوع1 125086. كنوعة1 125087. كَنْوَنُ1 Prev. 100
«
Previous

كَنْزَةُ

»
Next
كَنْزَةُ:
واد باليمامة كثير النخل، قال أبو زياد الكلابي:
كان رجل من بني عقيل نزل اليمامة وكان يحبل الذئاب ويصطادها، فقال له قوم من أهل اليمامة: إن ههنا ذئبا قد لقينا منه التباريح يأكل شاءنا فإن أنت قتلته فلك من كل غنم شاة، فحبله ثم أتاهم به يقوده حتى وقفه عليهم ثم قال: هذا ذئبكم الذي أكل شاءكم فأعطوني ما شرطتم، فأبوا عليه وقالوا: كل ذئبك، فتبرّز عنهم حتى إذا كان بحيث يرونه علّق في عنق الذئب قطعة حبل وخلّى طريقه وقال: أدركوا ذئبكم، وأنشد:
علّقت في الذئب حبلا ثم قلت له: ... الحق بقومك واسلم أيها الذيب
إمّا تعودنّه شاة فيأكلها ... وإن تتبّعه في بعض الأراكيب
إن كنت من أهل قرّان فعد لهم، ... أو أهل كنزة فاذهب غير مطلوب
المخلفين بما قالوا وما وعدوا، ... وكلّ ما لفظ الإنسان مكتوب
سألته في خلاء كيف عيشته، ... فقال: ماض على الأعداء مرهوب
لي الفصيل من البعران آكله، ... وإن أصادفه طفلا فهو مصقوب
والنخل أعمره ما دام ذا رطب، ... وإن شتوت ففي شاء الأعاريب
يا أبا المسلّم أحسن في أسيركم، ... فإنني في يديك اليوم مجنوب
ما كان ضيفك يشقى حين آذنكم، ... فقد شقيت بضرب غير تكذيب
تركتني واجدا من كل منجرد ... محملج ومزاق الحيّ سرحوب
فإن مسست عقيليّا فحلّ دما ... بصائب القدح عند الرمي مذروب [1]
المصقوب: الذي قد ذهب به، وأبو المسلّم: الذي صاد الذئب، والمنجرد: يعني ذئبا آخر، والمزاق:
السريع من الخيل والذئاب، والسرحوب: الطويل، والمذروب: السهم.