Ads by Muslim Ad Network

123789. كِسْكَاس1 123790. كَسْكَاس1 123791. كسكال1 123792. كسكر1 123793. كسْكَرٌ1 123794. كَسْكَرُ1123795. كسكرين1 123796. كسكس5 123797. كَسْكَسَ1 123798. كسكسر1 123799. كَسُل1 123800. كسل17 123801. كَسِلَ1 123802. كَسَلَ 1 123803. كَسْلانة1 123804. كَسْلاَنِين1 123805. كسلن1 123806. كسله1 123807. كسليو1 123808. كسم8 123809. كَسَمَ 1 123810. كَسْمَانِي1 123811. كَسْمَت2 123812. كِسْمَت1 123813. كَسْمَل1 123814. كسمل2 123815. كسموتا1 123816. كسن2 123817. كسنة1 123818. كسنج1 123819. كَسْو1 123820. كسو11 123821. كُسْوَات1 123822. كَسْوَانِيّ1 123823. كُسْوَة1 123824. كُسْوَتِي1 123825. كسوتي1 123826. كُسُود1 123827. كَسُورِيّ1 123828. كسُورِيّ1 123829. كُسُورِيَّة1 123830. كَسُوس1 123831. كَسُوع1 123832. كسوف1 123833. كَسُول1 123834. كَسُومَة1 123835. كسي4 123836. كُسَيَّات1 123837. كَسِيبَة1 123838. كُسَيْبَة1 123839. كسيج1 123840. كَسِيدَة1 123841. كُسَيرٌ وعُوَيْرٌ1 123842. كُسَيْرَات1 123843. كَسِيرَات1 123844. كُسَيْرِي1 123845. كَسِيرِي1 123846. كسيقون1 123847. كُسَيْكِس1 123848. كُسَيْل1 123849. كُسَيْمِل1 123850. كش4 123851. كِش1 123852. كشّ1 123853. كَشُّ1 123854. كَشَّ 1 123855. كشء1 123856. كشأ8 123857. كَشَأَهُ1 123858. كشئ1 123859. كشا1 123860. كشاجم1 123861. كُشاجِمٌ1 123862. كَشَّاش1 123863. كَشَّاط1 123864. كَشَّاطِيّ1 123865. كُشَافُ1 123866. كَشان1 123867. كَشَانِيَةُ1 123868. كشب7 123869. كُشَّبٌ1 123870. كَشْبٌ1 123871. كَشْبَاتِي1 123872. كَشَبَى1 123873. كَشْبِيّ1 123874. كشت4 123875. كِشْت1 123876. كَشْتُ الحبيبِ1 123877. كَشْتُ كُزُولَة1 123878. كشتبان2 123879. كشتج1 123880. كشتغد1 123881. كُشْتَغْدى1 123882. كشتوان1 123883. كشتيج1 123884. كشث9 123885. كشح16 123886. كَشْحٌ1 123887. كَشَحَ1 123888. كَشَحَ 1 Prev. 100
«
Previous

كَسْكَرُ

»
Next
كَسْكَرُ:
بالفتح ثم السكون، وكاف أخرى، وراء، معناه عامل الزرع: كورة واسعة ينسب إليها الفراريج الكسكرية لأنها تكثر بها جدّا، رأيتها أنا، تباع فيها أربعة وعشرون فرّوجا كبارا بدرهم واحد، قال ابن الحجاج:
ما كان قطّ غذاءها ... إلا الدجاج المصدر
والبط يجلب إليها لكن يجلب من بعض أعمال كسكر، وقصبتها اليوم واسط القصبة التي بين الكوفة والبصرة، وكانت قصبتها قبل أن يمصّر الحجاج واسطا خسرو سابور، ويقال إن حدّ كورة كسكر من الجانب الشرقي في آخر سقي النهروان إلى أن تصبّ دجلة في البحر كله من كسكر فتدخل فيه على هذا البصرة ونواحيها، فمن مشهور نواحيها: المبارك، وعبدسي، والمذار، ونغيا، وميسان، ودستميسان، وآجام البريد، فلما مصّرت العرب الأمصار فرّقتها، ومن كسكر أيضا في بعض الروايات: إسكاف العليا، وإسكاف السفلى، ونفّر، وسمّر، وبهندف، وقرقوب، وقال الهيثم بن عدي: لم يكن بفارس كورة أهلها أقوى من كورتين كورة سهلية وكورة جبلية، أما السهلية فكسكر وأما الجبلية فأصبهان، وكان خراج كل واحدة منهما اثني عشر ألف ألف مثقال، قالوا: وسميت كسكر بكسكر بن طهمورث الملك الذي هو أصل الفرس، وقد ذكر في فارس، وقال آخرون: معنى كسكر بلد الشعير بلغة أهل هراة، وقال عبيد الله بن الحرّ:
أنا الذي أجليتكم عن كسكر ... ثم هزمت جمعكم بتستر
ثم انقضضت بالخيول الضّمّر ... حتى حللت بين وادي حمير
وسمع عمران بن حطّان قوما من أهل البصرة أو الكوفة يقولون: ما لنا وللخروج وأرزاقنا دارّة وأعطياتنا جارية وفقرنا نائم، فقال عمران بن حطّان:
فلو بعثت بعض اليهود عليهم ... تؤمّهم أو بعض من قد تنصّرا
لقالوا: رضينا إن أقمت عطاءنا ... وأجريت ما قد سنّ من برّ كسكرا