117651. قاذَحَهُ1 117652. قاذعه1 117653. قاذفة القنابل1 117654. قَاذُورَات1 117655. قار2 117656. قارٌ1117657. قارَ1 117658. قارأه1 117659. قَارِئ1 117660. قارَات1 117661. قَارب1 117662. قَارَبَ من1 117663. قارَبًا1 117664. قارَةُ1 117665. قَارَّة1 117666. قَارَة1 117667. قارحه1 117668. قارِزُ1 117669. قَارِزيّ1 117670. قارسطون1 117671. قارسن1 117672. قَارِسيَّة1 117673. قَارِش1 117674. قارِص1 117675. قارصه1 117676. قارض1 117677. قارضه1 117678. قارع1 117679. قَارعة الطريق1 117680. قارعَةُ الوادي1 117681. قارغُوَانُ1 117682. قارف1 117683. قَارلِما1 117684. قَارْلي1 117685. قارنَ بِـ1 117686. قارن بين1 117687. قَارِنا1 117688. قارنه1 117689. قاره1 117690. قَارُوريّ1 117691. قَارُوش1 117692. قاروشي1 117693. قاروض1 117694. قارون1 117695. قارَوَنْداءَ1 117696. قَارُونِيّ1 117697. قاروني1 117698. قارُونِيَة1 117699. قَاريّ1 117700. قَارِيّ1 117701. قَارِيش1 117702. قاريش1 117703. قارينة1 117704. قازانجي1 117705. قَاس2 117706. قَاسَ إلى1 117707. قاسَانُ1 117708. قاسطر1 117709. قَاسم1 117710. قَاسِمٌ1 117711. قَاسَم1 117712. قَاسِم1 117713. قَاسِم الدين1 117714. قَاسمت1 117715. قاسميّ1 117716. قاسَهُ1 117717. قَاسُوا1 117718. قاسورس1 117719. قاسى1 117720. قاسَى من1 117721. قاسيًا معه1 117722. قَاسِيم1 117723. قَاسِيميّ1 117724. قَاسِيُونُ1 117725. قاش2 117726. قاشّا1 117727. قاشان1 117728. قاشَانُ1 117729. قاشاني1 117730. قاشَّة1 117731. قَاشْرُه1 117732. قَاشِع1 117733. قاشوشة1 117734. قاشي1 117735. قاشِيّ1 117736. قاصاه1 117737. قَاصَّة1 117738. قاصت1 117739. قَاصِد1 117740. قَاصِدِي1 117741. قاصِر1 117742. قاصِرَة1 117743. قاصرين1 117744. قاصه1 117745. قَاصُوف1 117746. قاضَ1 117747. قَاض2 117748. قاضاه1 117749. قَاضِر1 117750. قاضم1 Prev. 100
«
Previous

قارٌ

»
Next
قارٌ:
القار والقير لغتان في هذا الأسود الذي تطلى به السفن، والقار: شجر مر، قال بشر:
يسومون الصلاح بذات كهف ... وما فيها لهم سلع وقار
وذو قار: ماء لبكر بن وائل قريب من الكوفة بينها وبين واسط، وحنو ذي قار: على ليلة منه وفيه كانت الوقعة المشهورة بين بكر بن وائل والفرس، وكان من حديث ذي قار: أن كسرى لما غضب على النعمان بن المنذر بسبب عدي بن زيد وزيد ابنه، في قصة فيها طول، أتى النعمان طيّئا فأبوا أن يدخلوه جبلهم، وكانت عند النعمان ابنة سعد بن حارثة بن لأم، فأتاهم للصهر فلما أبوا دخوله مرّ في العرب ببني عبس فعرضت عليه بنو رواحة النّصرة فقال لهم: لا أيدي لكم بكسرى، وشكر ذلك لهم ثم وضع وضائع له عند أحياء العرب واستودع ودائع فوضع أهله وسلاحه عند هانئ بن قبيصة بن هانئ بن مسعود أحد بني ربيعة بن ذهل بن شيبان وتجمعت العربان مثل بني عبس وشيبان وغيرهم وأرادوا الخروج على كسرى فأتى رسول كسرى بالأمان على الملك النعمان وخرج
النعمان معه حتى أتى المدائن فأمر به كسرى فحبس بساباط، فقيل: إنه مات بالطاعون، وقيل: طرحه بين أرجل الفيلة فداسته حتى مات، ثم قيل لكسرى:
إن ماله وبيته قد وضعه عند هانئ بن قبيصة بن هانئ ابن مسعود الشيباني، فبعث إليه كسرى: إن أموال عبدي النعمان عندك فابعث بها إليّ، فبعث إليه:
أن ليس عندي مال، فعاوده فقال: أمانة عندي ولست مسلمها إليك أبدا، فبعث كسرى إليه الهامرز، وهو مرزبانه الكبير، في ألف فارس من العجم وخناير في ألف فارس وإياس بن قبيصة، وكان قد جعله في موضع النعمان ملك الحيرة، في كتيبتين شهباوين ودوسر وخالد بن يزيد البهراني في بهراء وإياد والنعمان ابن زرعة التغلبي في تغلب والنمر بن قاسط، قال:
وإن العربان المجتمعة عند هانئ بن قبيصة أشاروا عليه أن يفرق دروع النعمان على قومه وعلى العربان، فقال: هي أمانة، فقيل له: إن ظفر بك العجم أخذوها هي وغيرها وإن ظفرت أنت بهم رددتها على عادتها، ففرقها على قومه وغيرهم وكانت سبعة آلاف درع وعبّى بنو شيبان تعبية الفرس ونزلوا أرض ذي قار بين الجلهتين ووقعت بينهم الحرب ونادى منادي العرب: إن القوم يغرقونكم بالنّشّاب فاحملوا عليهم حملة رجل واحد، وبرز الهامرز فبرز إليه يزيد بن حرثة اليشكري فقتله وأخذ ديباجه وقرطيه وأسورته، وكان الاستظهار في ذلك اليوم الأول للفرس ثم كان ثاني يوم وقع بينهم القتال فجزعت الفرس من العطش فصارت إلى الجبابات فتبعتهم بكر وباقي العربان إلى الجبابات يوما فعطش الأعاجم فمالوا إلى بطحاء ذي قار وبها اشتدت الحرب وانهزمت الفرس وكانت وقعة ذي قار المشهورة في التاريخ أنها يوم ولادة رسول الله، صلّى الله عليه وسلّم، وكسرت الفرس كسرة هائلة وقتل أكثرهم، وقيل: كانت وقعة ذي قار عند منصرف النبي، صلّى الله عليه وسلّم، من وقعة بدر الكبرى، وكان أول يوم انتصف فيه العرب من العجم وبرسول الله، صلّى الله عليه وسلّم، انتصفوا، وهي من مفاخر بكر بن وائل، قال أبو تمام يمدح أبا دلف العجلي:
إذا افتخرت يوما تميم بقوسها ... وزادت على ما وطّدت من مناقب
فأنتم بذي قار أمالت سيوفكم ... عروش الذين استرهنوا قوس حاجب
وذكر أبو تمام ذلك مرارا فقال يمدح خالد بن يزيد ابن مزيد الشيباني:
ألاك بنو الأفضال لولا فعالهم ... درجن فلم يوجد لمكرمة عقب
لهم يوم ذي قار مضى وهو مفرد ... وحيد من الأشباه ليس له صحب
به علمت صهب الأعاجم أنه ... به أعربت عن ذات أنفسها العرب
هو المشهد الفرد الذي ما نجا به ... لكسرى بن كسرى لا سنام ولا صلب
وقال جرير يذكر ذا قار:
فلما التقى الحيّان ألقيت العصا، ... ومات الهوى لما أصيبت مقاتله
أبيت بذي قار أقول لصحبتي: ... لعلّ لهذا الليل نحبا نطاوله
فهيهات هيهات العقيق ومن به، ... وهيهات خلّ بالعقيق نواصله
عشيّة بعنا الحلم بالجهل وانتحت ... بنا أريحيّات الصّبا ومجاهله
وقار أيضا: قرية بالريّ، قال أبو الفتح نصر: منها أبو بكر صالح بن شعيب القاري أحد أصحاب العربية المتقدمين، قدم بغداد أيام ثعلب وحكي أنه قال:
كنت إذا جاريت أبا العباس في اللغة غلبته وإذا جاريته في النحو غلبني.