111913. عَيْنُ الوَرْدَة1 111914. عين اليقين2 111915. عين الْيَقِين1 111916. عَينُ تاب1 111917. عَين ثَرْماءَ1 111918. عَينُ جارَة1111919. عَينُ جَمَلٍ1 111920. عينُ زَرْبَى1 111921. عَيْنُ سُلْوَانَ1 111922. عَينُ سَيْلَم1 111923. عَينُ شَمس1 111924. عَينُ صَيْدٍ1 111925. عَينُ ظَبي1 111926. عَينُ عُمارَةَ1 111927. عَينُ غَلاقِ1 111928. عَيْنُ مُحَلِّمٍ1 111929. عَيْنُ مُكْرَم1 111930. عَيْنُ يُحَنَّسَ1 111931. عَيَنَ 1 111932. عَيْنا1 111933. عينا العودِ1 111934. عَينَا ثَبيرٍ1 111935. عَيْنان1 111936. عَيْنَانِ1 111937. عَيْنَبٌ1 111938. عينة1 111939. عَيْنَمٌ1 111940. عَيْنو1 111941. عَيْنون2 111942. عَيْنِيّ1 111943. عَيْنِيلُ1 111944. عَيْنَيْن2 111945. عيه9 111946. عِيهاد1 111947. عَيْهاد1 111948. عيهر1 111949. عَيْهَرِي1 111950. عَيْهَل1 111951. عيهم1 111952. عَيْهَمٌ1 111953. عَيْهُومُ1 111954. عَيْوَاز1 111955. عَيُوران1 111956. عَيُوسيّ1 111957. عَيُّوش1 111958. عَيُوش2 111959. عَيُّوشِيّ1 111960. عَيُّوشِي1 111961. عَيُوط1 111962. عَيُوطِيّ1 111963. عَيُوفي1 111964. عُيُوني2 111965. عِيَّوِيّ1 111966. عيى2 111967. عيي8 111968. عَيِيّ1 111969. عَيِيتُ من1 111970. عُيَيْنَاء2 111971. غ6 111972. غءو1 111973. غءي1 111974. غأغأ2 111975. غَائِب1 111976. غَائِث1 111977. غَائِطُ بني يزيد1 111978. غَائِم1 111979. غابٌ1 111980. غَابَ1 111981. غاب عَامًا1 111982. غابَةُ1 111983. غَابِث1 111984. غَابِد1 111985. غَابِر1 111986. غَابِرٌ1 111987. غابر1 111988. غَابِريّ1 111989. غاث1 111990. غَاثّ1 111991. غاثه1 111992. غَاثَه1 111993. غَاثْوِيّ1 111994. غَاثِّيّ1 111995. غاجَ1 111996. غاج1 111997. غَاجِر1 111998. غَادَا1 111999. غاداه1 112000. غَادَة1 112001. غَادَةُ1 112002. غَادة الإسلام1 112003. غَادِرَة1 112004. غَادَرَهُ1 112005. غادِرِيّ1 112006. غَادِف1 112007. غادف1 112008. غَادِنَة1 112009. غَادِيّ1 112010. غَادِي1 112011. غَادِيَّة1 112012. غَادِيَة1 Prev. 100
«
Previous

عَينُ جارَة

»
Next
عَينُ جارَة:
بلفظ تأنيث واحدة الجيران، قال أبو علي التنوخي: حدثني الحسين بن بنت غلام الببغا وكتب لي خطه وشهد له الببغا بصحة الحكاية قال:
كانت في أعمال حلب ضيعة تعرف بعين جارة بينها وبين الهونة، أو قال الحونة أو الجومة، حجر قائم كالتّخم بين الضيعتين وربما وقع بين أهل الضيعتين شرّ فيكيدهم أهل الهونة بأن يلقوا ذلك الحجر القائم فكلما يقع الحجر يخرج أهل الضيعتين من النساء ظاهرات متبرّجات لا يعقلن على أنفسهن طلبا للجماع ولا يستحيين في الحال ما عليهن من غلبة الشهوة إلى أن يتبادر الرجال إلى الحجر فيعيدوه إلى حالته الأولى قائما منتصبا فتتراجع النساء إلى بيوتهن وقد عاد إليهن التمييز باستقباح ما كن فيه، وهذه الضيعة كان سيف الدولة أقطعها أبا علي أحمد بن نصر البازيار، وكان أبو علي يتحدث بذلك ويسمعه الناس منه وقد ذكر هذه الحكاية بخطه في الأصل، قال عبيد الله الفقير إليه مؤلف هذا الكتاب: قد سألت بحلب عن هذه الضيعة فعرفوها وذكروا أن هناك أهويّة كالخسف في وسطها عمود قائم لا يدرون ما هو ولم يعرفوا هذا الذي ذكر من أنه إذا ألقي شبقت النساء: وهي ضيعة مشهورة يعرفها جميع أهل حلب.