Ibn Fāris, Maqāyīs al-Lugha مقاييس اللغة لابن فارس

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 4814
2747. عَزَرَ 1 2748. عَزَفَ 1 2749. عَزَقَ 1 2750. عَزَلَ 1 2751. عَزَمَ 1 2752. عَزَوَى 12753. عَسَّ 1 2754. عَسَبَ 1 2755. عَسَجَ 1 2756. عَسَدَ 1 2757. عَسَرَ 1 2758. عَسَفَ 1 2759. عَسَقَ 1 2760. عَسَكَ 1 2761. عَسَلَ 1 2762. عَسَمَ 1 2763. عَسَنَ 1 2764. عَسَوَيَ 1 2765. عَشَّ 1 2766. عَشَبَ 1 2767. عَشَرَ 1 2768. عَشَزَ 1 2769. عَشَطَ 1 2770. عَشَقَ 1 2771. عَشَكَ 1 2772. عَشَمَ 1 2773. عَشَوَ 1 2774. عَصَّ 1 2775. عَصَبَ 1 2776. عَصَرَ 1 2777. عَصَفَ 1 2778. عَصَلَ 1 2779. عَصَمَ 1 2780. عَصَوَىْ 1 2781. عَضَّ 1 2782. عَضَبَ 1 2783. عَضَدَ 1 2784. عَضَرَ 1 2785. عَضَلَ 1 2786. عَضَمَ 1 2787. عَضَوَ 1 2788. عَطَّ 1 2789. عَطَبَ 1 2790. عَطَدَ 1 2791. عَطَرَ 1 2792. عَطَسَ 1 2793. عَطِشَ 1 2794. عَطَفَ 1 2795. عَطَلَ 1 2796. عَطَنَ 1 2797. عَطَوَ 1 2798. عَظَّ 1 2799. عَظَبَ 1 2800. عَظَلَ 1 2801. عَظَمَ 1 2802. عَفَّ 1 2803. عَفَتَ 1 2804. عَفَجَ 1 2805. عَفَرَ 1 2806. عَفَزَ 1 2807. عَفَسَ 1 2808. عَفَصَ 1 2809. عَفَطَ 1 2810. عَفَقَ 1 2811. عَفَكَ 1 2812. عَفَلَ 1 2813. عَفَنَ 1 2814. عَفَو 1 2815. عَقَّ 1 2816. عَقِبَ 1 2817. عَقَدَ 1 2818. عَقَرَ 1 2819. عَقَزَ 1 2820. عَقَصَ 1 2821. عَقَفَ 1 2822. عَقَلَ 1 2823. عَقِمَ 1 2824. عَقَوَ 1 2825. عَكَّ 1 2826. عَكَبَ 1 2827. عَكَدَ 1 2828. عَكَرَ 1 2829. عَكِزَ 1 2830. عَكِسَ 1 2831. عَكِشَ 1 2832. عَكِصَ 1 2833. عَكَفَ 1 2834. عَكَلَ 1 2835. عَكَمَ 1 2836. عَكْمَسَ2 2837. عَكَنَ 1 2838. عَكَوَ 1 2839. عَلَّ 1 2840. عَلِبَ 1 2841. عَلِثَ 1 2842. عَلَجَ 1 2843. عَلَدَ 1 2844. عَلِزَ 1 2845. عَلِسَ 1 2846. عَلِشَ 1 Prev. 100
«
Previous

عَزَوَى 

»
Next
(عَزَوَى) الْعَيْنُ وَالزَّاءُ وَالْحَرْفُ الْمُعْتَلُّ أَصْلٌ صَحِيحٌ يَدُلُّ عَلَى الِانْتِمَاءِ وَالِاتِّصَالِ.

قَالَ الْخَلِيلُ: الِاعْتِزَاءُ: الِاتِّصَالُ فِي الدَّعْوَى إِذَا كَانَتْ حَرْبٌ، فَكُلُّ مَنِ ادَّعَى فِي شِعَارِهِ فَقَدِ اعْتَزَى، إِذْ قَالَ أَنَا فُلَانٌ بْنُ فُلَانٍ فَقَدِ اعْتَزَى إِلَيْهِ. وَفِي الْحَدِيثِ: «مَنْ تَعَزَّى بِعَزَاءِ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَعِضُّوهُ» ، وَهُوَ أَنْ يَقُولَ يَا لَفُلَانٍ. قَالَ:

فَلَمَّا الْتَقَتْ فُرْسَانُنَا وَرِجَالُهُمْ ... دَعَوْا يَا لَكَعْبٍ وَاعْتَزَيْنَا لِعَامِرِ وَقَالَ آخَرُ:

فَكَيْفَ وَأَصْلِي مِنْ تَمِيمٍ وَفَرْعُهَا ... إِلَى أَصْلِ فَرْعِي وَاعْتِزَائِي اعْتِزَاؤُهَا

فَهَذَا الْأَصْلُ، وَأَمَّا قَوْلُهُمْ: عَزِيَ الرَّجُلُ يَعْزَى عَزَاءً، وَإِنَّهُ لَعَزِيٌّ أَيْ صَبُورٌ، إِذَا كَانَ حَسَنَ الْعَزَاءِ عَلَى الْمَصَائِبِ، فَهَذَا مِنَ الْأَصْلِ الَّذِي ذَكَرْنَاهُ، وَلِأَنَّ مَعْنَى التَّعَزِّي هُوَ أَنْ يَتَأَسَّى بِغَيْرِهِ فَيَقُولُ: " حَالِي مِثْلُ حَالِ فُلَانٍ. وَلِذَلِكَ قِيلَ: تَأَسَّى، أَيْ جَعَلَ أَمْرَهُ أُسْوَةَ أَمْرِ غَيْرِهِ. فَكَذَلِكَ التَّعَزِّي. وَقَوْلُكَ عَزَّيْتُهُ، أَيْ قُلْتُ لَهُ انْظُرْ إِلَى غَيْرِكَ وَمَنْ أَصَابَهُ مِثْلُ مَا أَصَابَكَ. وَالْأَصْلُ هَذَا الَّذِي ذَكَرْنَاهُ.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Fāris, Maqāyīs al-Lugha مقاييس اللغة لابن فارس are being displayed.