106262. عَبّاد1 106263. عُبَّاد الدين1 106264. عباد الشَّمْس1 106265. عِبَادُ الله1 106266. عِبَادات1 106267. عَبّادانُ1106268. عبادة1 106269. عِبَادة1 106270. عُبَادة1 106271. عبادة الأوثان1 106272. عَبَّادجِي1 106273. عَبَادِلة1 106274. عَبَادِليّ1 106275. عُبادو1 106276. عُبَّادِيّ1 106277. عُبَاديّ1 106278. عِبَادِي1 106279. عَبّادِي1 106280. عَبَّادِيّ1 106281. عَبَّادِيَّة1 106282. عَبَّار1 106283. عِبَار1 106284. عبارة1 106285. عِبَارة النصِّ1 106286. عبارَة النَّص1 106287. عبارة النص1 106288. عِبَارَة عن1 106289. عَبّارِي1 106290. عَبَّاس1 106291. عَبَّاسو1 106292. عَبَّاسيّ1 106293. عَبَّاسية1 106294. عُبَاعِبٌ1 106295. عَبَّاق1 106296. عَبَاقِرُ1 106297. عَبَاقرةَ1 106298. عَبَاقِل1 106299. عَبالعالي1 106300. عَبالعظيم1 106301. عَبالغني1 106302. عَبالفتَاح1 106303. عَبالوهاب1 106304. عَبَّان1 106305. عَبَّانة1 106306. عبانق1 106307. عَبَايل1 106308. عبب11 106309. عَبُبَ1 106310. عُبَبٌ1 106311. عَبباس1 106312. عَببد الحَمِيد1 106313. عَببد الرَّحْمَان1 106314. عَبْبد السِيب1 106315. عبت2 106316. عَبْتَانِيّ1 106317. عبتن1 106318. عَبث2 106319. عبث16 106320. عَبَثَ1 106321. عَبِثَ1 106322. عَبِثَ في1 106323. عَبَثَ 1 106324. عَبْثَرَ1 106325. عَبْثَرُ1 106326. عبثر6 106327. عبثم2 106328. عَبْثَمٌ1 106329. عبج3 106330. عَبَجَ 1 106331. عبجر2 106332. عَبْد1 106333. عبد20 106334. عَبَدَ1 106335. عَبْدُ أُلفَة1 106336. عَبْدُ إِسْمَاعيل1 106337. عَبْدُ إلهه1 106338. عَبْدُ ارَّوْس1 106339. عَبْدُ اسَّتار1 106340. عَبْدُ اسْعَد1 106341. عَبْدُ اسَّيِّد1 106342. عَبْدُ اشْشَكُور1 106343. عَبْدُ اصْصَادِق1 106344. عَبْدُ اصْصَبُور1 106345. عَبْدُ اصْصَمَد1 106346. عَبْدُ اعَاطِي1 106347. عَبْدُ الأعلى1 106348. عَبْدُ الأكْبَر1 106349. عَبْدُ الأَوَل1 106350. عَبْدُ الإلَه1 106351. عَبْدُ الَّا1 106352. عَبْدُ الَاقّ1 106353. عَبْدُ الَاهِر1 106354. عَبْدُ البَاحّ1 106355. عَبْدُ البَارِي1 106356. عَبْدُ البَاز1 106357. عَبْدُ البَاسِط1 106358. عَبْدُ البَاصِر1 106359. عَبْدُ البَاطِن1 106360. عَبْدُ البَاعِت1 106361. عَبْدُ البَاعِث1 Prev. 100
«
Previous

عَبّادانُ

»
Next
عَبّادانُ:
بتشديد ثانيه، وفتح أوله، قال بطليموس:
عبّادان في الإقليم الثالث، طولها خمس وسبعون درجة وربع، وعرضها إحدى وثلاثون درجة، قال البلاذري: كانت عبادان قطيعة لحمران بن أبان مولى عثمان بن عفان، رضي الله عنه، قطيعة من عبد الملك بن مروان وبعضها فيما يقال من زياد، وكان حمران من سبي عين التمر يدّعي أنه من النمر بن قاسط، فقال الحجاج يوما وعنده عبّاد بن حصين الحبطي: ما يقول حمران؟
لئن انتمى إلى العرب ولم يقل إنه مولى لعثمان لأضربنّ عنقه! فخرج عبّاد من عند الحجاج مبادرا فأخبر حمران بقوله فوهب له غربيّ النهر وحبس الشرقيّ فنسب إلى عبّاد بن الحصين، وقال ابن الكلبي:
أول من رابط بعبّادان عبّاد بن الحصين، قال:
وكان الربيع بن صبح الفقيه مولى بني سعد جمع مالا من أهل البصرة فحصّن به عبّادان ورابط فيها، والربيع يروي عن الحسن البصري: وكان خرج غازيا إلى الهند في البحر فمات فدفن في جزيرة من الجزائر سنة 160، والعبّاد: الرجل الكثير العبادة، وأما إلحاق الألف والنون فهو لغة مستعملة في البصرة ونواحيها، إنهم إذا سمّوا موضعا أو نسبوه إلى رجل أو صفة يزيدون في آخره ألفا ونونا كقولهم في قرية عندهم منسوبة إلى زياد ابن أبيه زيادان وأخرى إلى عبد الله عبد الليان وأخرى إلى بلال بن أبي بردة بلالان، وهذا الموضع فيه قوم مقيمون للعبادة والانقطاع، وكانوا قديما في وجه ثغر، يسمّى الموضع بذلك، والله أعلم، وهو تحت البصرة قرب البحر الملح، فان دجلة إذا قاربت البحر انفرقت فرقتين عند قرية تسمّى المحرزي، ففرقة يركب فيها إلى ناحية البحرين نحو برّ العرب وهي اليمنى فأما اليسرى فيركب فيها إلى سيراف وجنّابة فارس فهي مثلثة الشكل، وعبّادان في هذه الجزيرة التي بين النهرين فيها مشاهد ورباطات، وهي موضع رديء سبخ لا خير فيه وماؤه ملح، فيه قوم منقطعون عليهم وقف في تلك الجزيرة يعطون بعضه، وأكثر موادّهم من النذور، وفيه مشهد لعليّ بن أبي طالب، رضي الله عنه، وغير ذلك، وأكثر أكلهم السمك الذي يصطادونه من البحر، ويقصدهم المجاورون في المواسم للزيارة، ويروى في فضائلها أحاديث غير ثابتة، وينسب إليها نفر من رواة الحديث، والعجم يسمّونها ميان روذان لما ذكرنا من أنها بين نهرين، ومعنى ميان وسط وروذان الأنهر، وقد نسبوا إلى عبّادان جماعة من الزّهّاد والمحدّثين، منهم: أبو بكر أحمد بن سليمان بن أيوب بن إسحاق بن عبدة بن الربيع العبّاداني، سكن بغداد وروى عن عليّ بن حرب الطائي وأحمد بن منصور الزيادي وهلال بن العلاء الرّقّيّ، روى عنه الحاكم أبو عبد الله وأبو عليّ ابن شاذان، ومولده في أول يوم من رجب سنة 248، والقاضي أبو شجاع أحمد بن الحسن بن أحمد الشافعي العبّاداني، روى عنه السلفي وقال: هو من أولاد الدهر، درّس بالبصرة أزيد من أربعين سنة في مذهب الشافعي، رضي الله عنه، قال: ذكر لي في سنة 500 وعاش بعد ذلك ما لا أتحقّقه، وسألته عن مولده فقال: سنة 434 بالبصرة، قال: ووالدي مولده عبّادان وجدّي الأعلى أصبهان، والحسن بن سعيد بن جعفر بن الفضل أبو العباس العبّاداني المقرئ رحّال، سمع عليّ بن عبد الله بن عليّ بن السّقّاء ببيروت، وحدث عنه وعن أبي خليفة والحسن بن
المثنّى ومغفر الفرّياني وأبي مسلم الكجّي وزكرياء ابن يحيى الساجي، روى عنه أبو نعيم الحافظ وجماعة وافرة، قال أبو نعيم: ومات بإصطخر وكان رأسا في القرآن وحفظه عن جدّته ورأسه في لين.