100993. صَحْصَحَ1 100994. صحف20 100995. صَحَفَ1 100996. صَحَفَ 1 100997. صَحَفِيّ2 100998. صُحُفِيّ1100999. صَحْفِي1 101000. صَحْفِيَّة1 101001. صُحُفِيَّة1 101002. صَحَفِيَّة1 101003. صحل9 101004. صَحَلَ1 101005. صَحِلَ2 101006. صَحَلَ 1 101007. صَحَلِي1 101008. صَحِلي1 101009. صحم7 101010. صَحَمَ 1 101011. صَحْن2 101012. صَحَنَ1 101013. صَحْنٌ1 101014. صَحِنَ1 101015. صحن15 101016. صَحْنُ الحَيْلِ1 101017. صَحَنَ 1 101018. صَحْنَة1 101019. صَحَنَهُ1 101020. صحنه1 101021. صَحْنِي1 101022. صحو11 101023. صَحَوَ 1 101024. صَحْوان1 101025. صَحْوِي1 101026. صحي2 101027. صُحَيّ1 101028. صِحِّيّ1 101029. صَحَيَا1 101030. صَحْيَان1 101031. صُحَيْبَة1 101032. صُحَيْبِي1 101033. صُحَيَّة1 101034. صحيح1 101035. صُحَيْرٌ1 101036. صَحِيف1 101037. صحيفة1 101038. صُحَيْن1 101039. صخ4 101040. صَخَّ 1 101041. صخا1 101042. صَخا1 101043. صَخَبَ1 101044. صخَب1 101045. صخب12 101046. صَخَبَ 1 101047. صخبر1 101048. صخت1 101049. صخَخَ1 101050. صَخَخَ1 101051. صخخ9 101052. صَخْدٌ1 101053. صَخَدَ1 101054. صخد11 101055. صَخَدَ 1 101056. صَخَدَتْهُ1 101057. صخدن2 101058. صخر13 101059. صَخُرَ1 101060. صخَر1 101061. صَخْر3 101062. صَخَرَ 1 101063. صَخْرَاباذ1 101064. صَخْرانِي1 101065. صَخْرَةُ أكْهَى1 101066. صخرة حَيْوَة1 101067. صخرة مُوسَى1 101068. صَخْرِي1 101069. صخصخ1 101070. صخف3 101071. صخَف2 101072. صخم4 101073. صخَم1 101074. صَخَمَ 1 101075. صخن2 101076. صخَن1 101077. صخو1 101078. صُخُور1 101079. صخى1 101080. صخَي1 101081. صَخِّيّ1 101082. صَخِيَ 1 101083. صَخِّيّة1 101084. صُخَيْرات1 101085. صَخِّيف1 101086. صدّ1 101087. صَدَّ1 101088. صَد1 101089. صد5 101090. صَدَّ 1 101091. صدء1 101092. صَدَأَ2 Prev. 100
«
Previous

صُحُفِيّ

»
Next
صُحُفِيّ
الجذر: ص ح ف

مثال: يعمل صُحُفِيًّا
الرأي: مرفوضة
السبب: للنسب إلى الجمع مباشرة دون ردِّه إلى المفرد.

الصواب والرتبة: -يعمل صَحَفِيًّا [فصيحة]-يعمل صُحُفِيًّا [فصيحة]
التعليق: لما كان معنى الاشتراك الجمعي مقصودًا في هذا المثال فإن الأدق النسب إلى الجمع. ومسألة النسب إلى الجمع على لفظه أو بردِّه إلى مفرده مسألة خلافية، فمذهب البصريين في النسب إلى جمع التكسير الباقي على جمعيته أن يرد إلى مفرده، ثم ينسب إلى هذا المفرد، بينما أجاز الكوفيون أن ينسب إلى جمع التكسير مطلقًا، سواء أكان اللبس مأمونًا عند النسب إلى مفرده، أم غير مأمون. وبرأيهم أخذ مجمع اللغة المصري؛ لأن السماع يؤيدهم؛ ولأن النسبة إلى الجمع قد تكون أبين وأدق في التعبير عن المراد من النسبة إلى المفرد، فإن أريد الاشتراك الجمعي كان النسب إلى الجمع أفضل، وإن أريد مجرد النسبة كان النسب إلى المفرد أفضل، وقد وَرَد الاستعمال المرفوض في المنجد والأساسيّ.