Ads by Muslim Ad Network

102635. صَيَكَ 1 102636. صيل5 102637. صَيْلَةُ1 102638. صَيْلَعٌ1 102639. صيم4 102640. صَيْمَرَةُ1102641. صِيمَكان1 102642. صَيْمُور1 102643. صيمور1 102644. صين7 102645. صينه1 102646. صَيْهَاء1 102647. صَيْهَدُ1 102648. صَيْهُونُ1 102649. صيوان2 102650. صيور الأمر1 102651. صيي1 102652. ض6 102653. ضءب1 102654. ضءد1 102655. ضءز1 102656. ضءط1 102657. ضءل2 102658. ضءي1 102659. ضآء1 102660. ضأ1 102661. ضَأَ 1 102662. ضأب3 102663. ضأَبل1 102664. ضأبل2 102665. ضأَد1 102666. ضأد5 102667. ضَأَدَ 1 102668. ضأدَه1 102669. ضَأزَ1 102670. ضأز6 102671. ضأزه1 102672. ضأض1 102673. ضأضأ8 102674. ضَأْضَأَ1 102675. ضأط2 102676. ضأَط1 102677. ضأك3 102678. ضأَل1 102679. ضأل13 102680. ضَأَلَ1 102681. ضَأَلَ 1 102682. ضَأنٌ1 102683. ضأن11 102684. ضَأْن1 102685. ضَأَنَ1 102686. ضَأَنَ 1 102687. ضأى1 102688. ضَأى1 102689. ضأي2 102690. ضؤل1 102691. ضئضئي1 102692. ضَئِطَ1 102693. ضئط1 102694. ضَئِيدَةُ1 102695. ضَئيدَةُ1 102696. ضاء1 102697. ضاءل1 102698. ضَائِف1 102699. ضَائِقة1 102700. ضَائِمة1 102701. ضَابِئ1 102702. ضابحه1 102703. ضابعه1 102704. ضابق1 102705. ضَابِيَة1 102706. ضاجَ1 102707. ضاج1 102708. ضاجِعٌ1 102709. ضاجعه1 102710. ضاجه1 102711. ضَاح1 102712. ضَاحة1 102713. ضاحت2 102714. ضَاحِكٌ وضُوَيحِكٌ1 102715. ضاحكه1 102716. ضَاحي1 102717. ضَاحِية1 102718. ضاخٌ1 102719. ضَاخِيَة1 102720. ضاد1 102721. ضاداه1 102722. ضاده1 102723. ضار1 102724. ضارِبُ السَّلَم1 102725. ضاربه1 102726. ضَارِجٌ1 102727. ضَارِح1 102728. ضارحه1 102729. ضارس1 102730. ضارعه1 102731. ضَارَهُ1 102732. ضاره2 102733. ضاز1 102734. ضازَ1 Prev. 100
«
Previous

صَيْمَرَةُ

»
Next
صَيْمَرَةُ:
بالفتح ثمّ السكون، وفتح الميم ثمّ راء، كلمة أعجميّة، وهي في موضعين: أحدهما بالبصرة على فم نهر معقل وفيها عدّة قرى تسمّى بهذا الاسم، جاءهم في حدود سنة 450 رجل يقال له ابن الشبّاس فادّعى عندهم أنّه إله فاستخفّ عقولهم بترّهات فانقادوا له وعبدوه، وقد ذكرت من خبره جملة في كتاب المبدإ والمآل عند ذكر فرق الإسلام، وقد نسب إلى هذا الموضع قوم من أهل الفضل والدين والعلم والصلاح، منهم: أبو عبد الله الحسن بن عليّ ابن محمد بن جعفر الصّيمري أحد الفقهاء المذكورين من أصحاب أبي حنيفة، رضي الله عنه، حدث عن أبي بكر المفيد وغيره، روى عنه أبو بكر علي بن أحمد ابن ثابت بن الخطيب وقال: كان صدوقا وافر العقل جميل المعاشرة عارفا بحقوق أهل العلم، توفي في شوال سنة 463 ببغداد، وأبو القاسم عبد الواحد بن الحسين الصيمري الفقيه الشافعي، سكن البصرة وحضر مجلس القاضي أبي حامد المروزي وتفقّه على صاحبه أبي الفيّاض وارتحل الناس إليه من البلاد، وكان حافظا لمذهب الشافعي، رضي الله عنه، حسن التصنيف فيه، ومنها أيضا أبو العنبس الصيمري واسمه محمد بن إسحاق بن إبراهيم بن أبي العنبس بن المغيرة بن ماهان، وكان شاعرا أديبا مطبوعا ذا ترّهات وله تصانيف هزلية نحو الثلاثين، منها تأخير المعرفة وغير ذلك، ومن شعره:
كم مريض قد عاش من بعد يأس ... بعد موت الطبيب والعوّاد
قد يصاد القطا فينجو سليما ... ويحلّ القضاء بالصّيّاد
ومات سنة 275، وكان نادم المتوكل وحظي عنده، والصّيمرة: بلد بين ديار الجبل وديار خوزستان، وهي مدينة بمهرجان قذق، قال أبو الفضل:
دخلتها ولم أجد بها من يحدث حينئذ، وقد حدث بها جماعة، وهي للقاصد من همذان إلى بغداد عن يساره، وبها نخل وزيتون وجوز وثلج وفواكه السهل والجبل، وبينها وبين الطّرحان قنطرة عجيبة بديعة تكون ضعف قنطرة خانقين تعدّ في العجائب، قال الإصطخري: وأمّا صيمرة والسيروان فمدينتان صغيرتان غير أن بنيانهما الغالب عليه الجصّ والحجارة وفيهما الليمون والجوز وما يكون في بلاد الصرود والجروم وفيهما مياه كثيرة وأشجار، وهما نزهتان يجري الماء في دورهم ومنازلهم، ينسب إليها أبو تمام إبراهيم بن أحمد بن الحسين بن أحمد بن حمدان الهمذاني
من أهل بروجرد وأصله من الصيمرة وكان رئيس بروجرد ثمّ عجز وقعد في بيته، سمع ببروجرد أبا يعقوب يوسف بن محمد بن يوسف الخطيب وأبا إسحاق إبراهيم بن أحمد الرازي وغيرهما، سمع منه أبو سعد، وإبراهيم بن الحسن بن إسحاق الآدمي أبو إسحاق الصيمري، روى عن محمد بن عبيد الأسدي وزياد بن أيوب ومحمد بن حميد وغيرهم، وكان يسكن همذان، ذكره شيرويه.