101481. صُعَيْرِي1 101482. صُعَيْف1 101483. صَعِيف1 101484. صغ1 101485. صَغَّ1 101486. صغا6101487. صَغا1 101488. صَغَانِيَانُ1 101489. صغب3 101490. صغبل3 101491. صَغْبَلَ1 101492. صُغْدٌ1 101493. صغد2 101494. صُغْدُبِيلُ1 101495. صغر18 101496. صَغَرٌ1 101497. صُغَرُ1 101498. صَغُرَ1 101499. صَغَرَ عن1 101500. صَغَرَ 1 101501. صَغْرَانُ1 101502. صُغْران1 101503. صِغْرَة1 101504. صغرن1 101505. صغره2 101506. صِغَرو1 101507. صُغْرَى1 101508. صُغْرًى1 101509. صُغْريّة1 101510. صغصغ5 101511. صِغغ1 101512. صغغ1 101513. صغل6 101514. صَغَلَ 1 101515. صغمس1 101516. صغن1 101517. صغو7 101518. صغو وصغى1 101519. صَغْوَا1 101520. صَغُور1 101521. صَغْوَى 1 101522. صَغَى1 101523. صغي5 101524. صَغِيَ1 101525. صُغَير1 101526. صَغِير1 101527. صَغِيرة1 101528. صَغِيري1 101529. صَف1 101530. صفْ1 101531. صَفُّ1 101532. صف5 101533. صَفَّ 1 101534. صَفا1 101535. صفا7 101536. صَفَا2 101537. صفاء1 101538. صَفَاء1 101539. صَفَاء الدِّين1 101540. صفاء الذّهن1 101541. صَفَاءُ الذِّهْنِ1 101542. صفاء الذِّهْن1 101543. صفاء الذهن1 101544. صَفَاء القُلُوب1 101545. صِفَات1 101546. صِفَاتِلي1 101547. صُفَّاحِي1 101548. صِفَاحِي1 101549. صِفَاد1 101550. صَفَّاد1 101551. صَفّارُ1 101552. صفار1 101553. صُفَار1 101554. صَفّار1 101555. صُفَّارَة1 101556. صُفَارة1 101557. صَفَّارة1 101558. صَفَّاري1 101559. صُفَارِي1 101560. صِفارِي1 101561. صَفَّافِي1 101562. صَفَاقٍ1 101563. صَفاقُسُ1 101564. صَفَاقِسي1 101565. صَفّال1 101566. صفاه1 101567. صُفَاوَةُ1 101568. صَفَايِريّة1 101569. صفة1 101570. صِفَة1 101571. صُفَّة1 101572. صفة حرف المباني1 101573. صَفَتُ1 101574. صَفَتَ1 101575. صفت9 101576. صَفْحٌ1 101577. صَفَحَ1 101578. صفح19 101579. صَفَحَ 1 101580. صَفْحات1 Prev. 100
«
Previous

صغا

»
Next
(صغا)
صغوا مَال وَفِي التَّنْزِيل الْعَزِيز {إِن تَتُوبَا إِلَى الله فقد صغت قُلُوبكُمَا} وَيُقَال صغت الشَّمْس والنجوم مَالَتْ للغروب وَفُلَان مَال على أحد شقيه وَيُقَال صغا إِلَى الْقَوْم كَانَ هَوَاهُ مَعَهم وصغا على الْقَوْم كَانَ هَوَاهُ مَعَ غَيرهم وَكَانَ فِي إِحْدَى شقيه ميل
[صغا] في ح الهرة: كان صلى الله عليه وسلم "يصغي" لها الإناء، أي يميله ليسهل شربها منه. ومنه ح نفخ الصور: فلا يسمعه أحد إلا "أصغى" ليتًا، أي أمال صفحة عنقه إليه. وح ابن عوف: كانت ابن خلف أن يحفظني في "صاغيتي" بمكة، هم خاصة الإنسان والمائلون إليه. وح على: كان إذا خلا مع "صاغيته" وزافرته انبسط. غ: (("صغت" قلوبكما)) مالت عن الحق.
ص غ ا: (صَغَا) مَالَ وَبَابُهُ عَدَا وَسَمَا وَرَمَى وَصَدِيَ وَ (صُغِيًّا) أَيْضًا. قُلْتُ: وَمِنْهُ قَوْلُهُ تَعَالَى: {فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا} [التحريم: 4] وَقَوْلُهُ تَعَالَى: {وَلِتَصْغَى إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ} [الأنعام: 113] . وَ (أَصْغَى) إِلَيْهِ مَالَ بِسَمْعِهِ نَحْوَهُ، وَأَصْغَى الْإِنَاءَ أَمَالَهُ. 
صغا
الصَّغْوُ: الميل. يقال: صَغَتِ النّجومُ، والشمس صَغْواً : مالت للغروب، وصَغَيْتُ الإناءَ، وأَصْغَيْتُهُ، وأَصْغَيْتُ إلى فلان: ملت بسمعي نحوه، قال تعالى: وَلِتَصْغى إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ
[الأنعام/ 113] ، وحكي: صَغَوْتُ إليه أَصْغُو، وأَصْغَى، صَغْواً وصُغِيّاً، وقيل: صَغَيْتُ أَصْغَى، وأَصْغَيْتُ أُصْغِي . وصَاغِيَةُ الرّجلِ: الذين يميلون إليه، وفلانٌ مُصْغًى إناؤُهُ ، أي: منقوص حظّه، وقد يكنّى به عن الهلاك. وعينه صَغْوَاءُ إلى كذا، والصَّغْيُ: ميل في الحنك والعين.
[صغا] صغا يَصغو ويَصْغي صُغُوّاً ، أي مال. وكذلك صغى بالكسر يصغى صَغىً وصُغِيّاً. وصَغَتِ النجومُ، إذا مالت للغروب. أبو زيد: يقال صَغْوُهُ معك وصِغْوُهُ معك وصَغاهُ معك، أي ميله. وقولهم: أكرموا فلاناً في صاغِيَتِهِ، وهم القومُ الذين يميلون إليه ويأتونه ويطلبون ما عنده. وأَصْغَيْتُ إلى فلانٍ، إذا ملتَ بسمعك نحوه. وأَصْغَيْتُ الاناء: أملته. ويقال: فلان مصغى إناؤه، إذا نُقِصَ حقّه. وأَصْغَتِ الناقةُ، إذا أمالت رأسَها إلى الرحل كأنَّها تستمع شيئاً حينَ يشدُّ عليها الرحل. قال ذو الرمة: تُصْغي إذا شَدَّها بالكورِ جانحة * حتى إذا ما استوى في غرزها تثب

صغا: صَغا إليه يَصْغى ويَصْغُو صَغْواً وصُغُوّاً وصَغاً: مال، وكذلك

صَغِيَ، بالكسر، يَصْغى صَغىً وصُغِيّاً. ابن سيده في معتلّ الياء: صَغى

صَغْياً مالَ. قال شمر: صَغَوْتُ وصَغَيْتُ وصَغِيتُ وأَكثرهُ صَغَيْت.

وقال ابن السكيت: صَغَيْت إلى الشيء أَصْغى صُغِيّاً إذا مِلت، وصَغَوْت

أَصْغُو صُغُوّاً. قال الله تعالى: ولِتَصْغى إليه أَفْئِدة؛ أَي

ولِتَمِيل. وصَغْوه معك وصِغْوه وصَغاهُ أَي مَيْلُه معَك. وصاغِيةُ الرجل: الذين

يميلونَ إليه ويأْتونه ويَطْلُبون ما عنده ويَغْشَوْنَه؛ ومنه قولهم:

أَكرِموا فلاناً في صاغَيتِه؛ قال ابن سيده: وأُراهُم إنما أَنَّثُوا على

معنى الجماعة، وقال اللحياني: الصاغِيَة كلُّ من أَلَّم بالرجلِ من

أَهلهِ. وفي حديث ابن عَوْف: كاتَبْتُ أُمَيَّة بنَ خَلَف أَن يَحْفَظَني في

صاغِيَتي بمكة وأَحْفَظه في صاغِيَته بالمدينة؛ هم خاصَّة الإنسان

والمائلون إليه. وفي حديث عليّ، كرم الله وجهه: كان إذا خلا مع صاغيته وزافِرتهِ

انْبَسط، والصَّغا كتابته بالأَلف.

وصغا الرجلُ إذا مال على أَحدِ شِقَّيْه أَو انْحَنى في قوسه، وصغَا

على القوم صَغاً إذا كان هواه مع غيرهم. وصغا إليه سمْعي يَصْغُو صُغُوّاً

وصَغِيَ يَصْغى صغاً: مال. وأَصْغى إليه رأْسَه وسَمْعه: أَماله.

وأَصْغَيْتُ إلى فلانٍ إذا مِلْت بسَمْعك نحوهَ؛ وأَنشد ابن بري شاهداً على

الإصْغاء بالسمْع لشاعر:

تَرى السَّفِيه به عن كلّ مَكرُمَةٍ

زَيْعٌ، وفي إلى التشبيه إصغاءُ

(* قوله «وفي إلى التشبيه» هكذا في الأصول، ولعلها: وفيه إلى التسفيه).

وقال بعضُهم: صغَوْت إليه برأْسي أَصْغى صَغْواً وصَغاً وأَصْغَيْتُ.

وأَصْغَتِ الناقةُ تُصْغي إذا أَمالتْ رأْسَها إلى الرجلِ كأَنها تَسْتَمع

شيئاً حين يَشُدُّ عليها الرحْل؛ قال ذو الرمة يصف ناقته:

تُصْغِي إذا شَدَّها بالكُورِ جانِحَةً،

حتى إذا ما استَوى في غَرْزِها تَثِبُّ

وأَصغى الإناءَ: أَماله وحَرَفَه على جَنْبه ليَجَتمِع ما فيه،

وأَصْغاهُ: نقَصَه. يقال: فلان مُصْغىً إناؤُه إذا نُقِصَ حَقُّه. ويقال: أَصْغى

فُلان إناءَ فُلانٍ إذا أَماله ونقَصَه من حظِّه، وكذلك أَصْغى حظَّه

إذا نقَصَه؛ قال النَّمِرُ بن تَوْلبٍ:

وإنَّ ابن أُخْتِ القومِ مُصْغىً إناؤُه،

إذا لم يزاحِمْ خالَه بأَبٍ جَلْدِ

وفي حديث الهرَّة: كان يُصغي لها الإناءَ أي يُميلُه ليَسْهُل عليها

الشربُ؛ ومنه الحديث: ينفخُ في الصُّور فلا يسمَعُه أَحدٌ إلا أَصْغى

لِيتاً أي أَمال صَفْحَة عُنقهِ إليه. وقالوا: الصَّبيُّ أَعلمُ بمُصْغى

خذِّه أي هو أعلم إلى من يلجأُ أوحيثُ يَنْفعُه.

والصَّغا: مَيَلٌ في الحَنَك في إحدى الشَّفَتين، صَغا يَصْغُو صُغُوّاً

وصَغِيَ يَصْغى صَغاً، فهو أَصْغى، والأُنْثى صَغْواءُ؛ قال الشاعر:

قِراعٌ تَكْلَحُ الرَّوْقاءُ منه،

ويعْتَدِلُ الصَّفا منه سَوِيَّا

وقوله أنشده ثعلب:

لم يَبْقَ إلا كلُّ صَغْواءَ صَغْوَةٍ

بصَحْراء تِيهٍ، بين أَرْضَيْنِ مَجْهَلِ

لم يفسره؛ قال ابن سيده: وعندي أَنه يعني القَطاةَ. والصَّغْواءُ: التي

مالَ حَنَكُها وأَحدُ مِنْقارَيْها، فأَمّا صَغْوةٌ فعلى المبالغة، كما

تقول لَيْلٌ لائِلٌ، وإن اختَلَف البِناءَانِ، وقد يجوز أَن يريد

صَغِيَّةً فخَفَّفَ فردَّ الواوَ لعدم الكسرة، على أَن هذا البابَ الحكمُ فيه

أَن تَبْقَى الياءُ على حالِها لأَن الكسرة في الحرفِ الذي قَبْلَها

منوية. وصَغَتِ الشمسُ والنجومُ تَصْغُو صُغُوّاً: مالَتْ للغُروبِ، ويقال

للشمسِ حينئذ صَغْواءُ، وقد يتَقاربُ ما بين الواو والياء في أَكثرِ هذا

الباب، قال: ورأَيتُ الشمسَ صَغْواءَ؛ يريدُ حين مالَتْ؛ وأَنشد:

صَغْواءَ قد مالَتْ ولَمَّا تَفْعَلِ

وقال الأَعْشَى:

تَرَى عينَها صَغْواءَ في جَنْبِ مُوقِها،

تُراقِبُ كَفِّي والقَطِيعَ المُحَرَّمَا

قال الفراء: ويقالُ للقَمَرِ إذا دَنا للغُروبِ صَغَا، وأَصْغَى إذا

دَنَا.

وصِغْوُ المِغْرَفَةِ: جَوْفُها. وصِغْوُ البئرِ: ناحِيَتُها. وصِغْوُ

الدَّلْوِ: ما تَثَنىً من جَوانِبِه؛ قال ذو الرمَّة:

فجاءت بمُدٍّ نِصفُه الدِّمْنُ آجِنٌ،

كِماء السَّلَى في صِغْوِها يَتَرَقْرَقُ

ابن الأَعرابي: صِغْوُ المِقْدَحَةِ جَوْفُها. ويقال: هو في صِغْوِ

كفّهِ أَي في جَوْفِها.

والأَصاغي: بلد؛ قال ساعدة بن جُؤَيَّة:

لَهُنَّ بما يَبْنَ الأَصاغِي ومَنْصَحٍ

تَعَاوٍ، كما عَجَّ الحَجِيجُ المُلَبِّدُ

(* قوله «الملبد» تقدم لنا في مادة نصح: الحجيج المبلد؛ والصواب ما

هنا).