Ads by Muslim Ad Network

100316. شِيرباميَّة1 100317. شيرة1 100318. شيرج1 100319. شِيرجانُ1 100320. شيرجوصا1 100321. شِيرَز1100322. شيرزاد1 100323. شِيرْزق1 100324. شِيرَسُ1 100325. شَيْرَف1 100326. شِيرَفَدَن1 100327. شيرقي1 100328. شيركث1 100329. شِيرَكَث1 100330. شِيركه1 100331. شيركُو1 100332. شِيْركِيّ1 100333. شيرلي1 100334. شيرمة1 100335. شيرمِيّ1 100336. شيرمين1 100337. شيرن1 100338. شِيرَنْجَشِير1 100339. شِيرنَخَجِير1 100340. شيره1 100341. شَيِّرُو1 100342. شيرو1 100343. شِيرَوانُ1 100344. شَيُرود1 100345. شيروش1 100346. شِيرُوش1 100347. شيروك1 100348. شيروه1 100349. شيري1 100350. شَيِّرِيَّات1 100351. شيرين1 100352. شِيرين1 100353. شِيرِين باف1 100354. شيريين1 100355. شيز13 100356. شَيَزَ1 100357. شِيز1 100358. شِيزَاوي1 100359. شَيْزَر1 100360. شيزلان1 100361. شيساما1 100362. شيش7 100363. شيشاوي1 100364. شِيشْمَة1 100365. شيشه1 100366. شِيشِيّ1 100367. شيشي1 100368. شيص13 100369. شَيَصَ1 100370. شَيَصَ 1 100371. شيصت1 100372. شيط17 100373. شَيَطَ1 100374. شَيَّط1 100375. شَيَطَ 1 100376. شيطا1 100377. شَيْطَا1 100378. شَيْطَبُ1 100379. شَيْطَرُ1 100380. شِيطّرَج1 100381. شيطن4 100382. شيطنة1 100383. شيظ3 100384. شيع18 100385. شَيَعَ1 100386. شَيَعَ 1 100387. شَيْعانُ1 100388. شيعة1 100389. شيغبي1 100390. شِيغَة1 100391. شَيْغَل1 100392. شَيِّف1 100393. شيف5 100394. شِيفَا1 100395. شَيِّفا1 100396. شيفا1 100397. شِيفَاء1 100398. شَيِّفَان1 100399. شِيفانِ1 100400. شيفر1 100401. شيفرة1 100402. شيفره1 100403. شيفون1 100404. شيفونيرة1 100405. شِيفِيَا1 100406. شَيِّفِين1 100407. شيق8 100408. شَيِّق1 100409. شَيَقَ 1 100410. شِيقَر1 100411. شيك2 100412. شِيكَات1 100413. شيكة1 100414. شَيْل1 100415. شيل5 Prev. 100
«
Previous

شِيرَز

»
Next
شِيرَز:
بالكسر ثم السكون، وتقديم الراء المفتوحة على الزاي، وهي شير وزيادة الزاي للنسبة، كما قالوا رازي ومروزي: من قرى سرخس شبيهة بالمدينة بينهما مسيرة يومين للجمال على طرف من طريق هراة، بها سوق عامرة وخلق كثير وجامع كبير، إلا أن شربهم من ماء آبار عذبة رأيتها أنا، منها عمر بن محمد ابن علي بن أبي نصر الفقيه أبو حفص السرخسي الشيرزي، وهو إمام مناظر مقرئ لغويّ شاعر أديب كثير المحفوظات مليح المحاورة دائم التلاوة كثير التهجد بالليل، أفنى عمره في طلب العلم ونشره، وصنّف التصانيف في الخلاف كالاعتصام والاعتضاد والاسولة وغيرها، تفقّه أولا بسرخس وبلخ على الإمام أبي حامد الشجاعي ثم على أبي المظفر السمعاني بمرو وسكنها إلى أن مات بها، وصل في علم النظر بحيث يضرب به المثل، وكان الشهاب الوزير يقول: لو فصد عمر السرخسي لجرى منه الفقه مكان الدم، وكان خرج إلى العراق ورأى الخصوم وناظرهم وظهر كلامه عليهم، سمع بسرخس السيد أبا الحسن محمد بن محمد بن زيد الحسيني الحافظ وأبا ذرّ عبد الرحمن بن أحمد بن محمد الأدرمي وأبا منصور محمد بن عبد الملك بن الحسن المظفّري، وببلخ أبا علي الحسن بن علي الوخشي وأبا حامد أحمد بن محمد الشجاعي وأبا بكر محمد بن عبد الملك الماسكاني الخطيب، وبمرو أبا المظفّر السمعاني وأبا القاسم إسماعيل بن محمد بن أحمد الزاهري وأبا بكر محمد بن علي بن حامد الشاشي الفقيه، وبأصبهان أبا بكر بن ماجة وأبا الفضل أحمد بن أحمد الحداد، وبهمذان أبا الفتح عبدوس بن عبد الله الهمذاني، كتب عنه أبو سعد، وكان مولده في رجب سنة 449 بقرية شيرز، وتوفي بمرو خامس رمضان سنة 529، وابنه محمد بن عمر الشيرزي أبو الفتح السرخسي، كان أديبا فقيها مناظرا عارفا باللغة سريع النظم حسن السيرة، سمع أباه بمرو والقاضي أبا نصر محمد بن محمد بن محمد ابن الفضل الماهاني وأبا عبد الله محمد بن عبد الواحد الدقّاق بنيسابور، كتب عنه أبو سعد، وكانت ولادته في ذي القعدة سنة 489 بمرو، وقتله الغزّ بها صبرا يوم الخميس عاشر رجب سنة 548.