Ads by Muslim Ad Network

98143. شَطَنِيّ1 98144. شَطُّو1 98145. شطو3 98146. شَطُور1 98147. شُطُور1 98148. شَطُونٌ198149. شطى1 98150. شطي4 98151. شَطِّيّ1 98152. شَطِيب1 98153. شُطَيْب1 98154. شَطِيبٌ1 98155. شَطير1 98156. شُطَيْر1 98157. شَطِيرَة1 98158. شُطَيْرَة1 98159. شطيره1 98160. شُطَيط1 98161. شَطِيط1 98162. شُطَيْطَين1 98163. شَطِيْطَيْن1 98164. شُطَينيّ1 98165. شَطِينيّ1 98166. شُطَيْوي1 98167. شظ5 98168. شظّ1 98169. شَظَّ 1 98170. شَظَا1 98171. شظر2 98172. شَظَظَ1 98173. شظظ7 98174. شَظَفَ1 98175. شظف14 98176. شَظِفَ 1 98177. شَظَمَ1 98178. شظم9 98179. شَظَمَ 1 98180. شَظَّه1 98181. شَظَى1 98182. شظى5 98183. شظّى1 98184. شظي10 98185. شَظِيّ1 98186. شَظِيٌّ1 98187. شَظِيَ 1 98188. شَظِيّاتُ1 98189. شَظْيَة1 98190. شعّ1 98191. شع3 98192. شَعَّ 1 98193. شعا4 98194. شَعَّاء1 98195. شَعَّاب1 98196. شِعّاب1 98197. شِعَار1 98198. شَعَّار1 98199. شَعَار1 98200. شِعارات1 98201. شُعَارَى1 98202. شُعَاع1 98203. شَعَاع1 98204. شُعَاعَة1 98205. شُعَاف1 98206. شِعَاف1 98207. شَعَّالة1 98208. شَعَّالِيَّة1 98209. شَعَانِبيّ1 98210. شَعايب1 98211. شَعَبَ1 98212. شَعْب1 98213. شعب20 98214. شِعْبٌ1 98215. شَعْبٌ1 98216. شُعْبٌ1 98217. شِعْبُ أبي دُبٍّ1 98218. شِعبُ أبي يُوسُف1 98219. شِعْبُ الحَيْسِ1 98220. شِعبُ الخُوزِ1 98221. شِعبُ العَجُوز1 98222. شِعْبُ بَوّانَ1 98223. شِعبُ جَبَلَةَ1 98224. شِعبُ خُرَه1 98225. شَعِبَ 1 98226. شَعْبَاء1 98227. شعبان1 98228. شِعبان1 98229. شَعْبَان1 98230. شِعْبَانِ1 98231. شعْبَان1 98232. شَعْبانِيّ1 98233. شَعْبَانِيَّة1 98234. شَعْباوِيّ1 98235. شُعْبَةُ1 98236. شُعْبَتَا الفِرْدَوْس...1 98237. شعبثة1 98238. شعبد2 98239. شعبذ6 98240. شَعَبْعَبٌ1 98241. شَعْبن1 98242. شَعَبُو1 Prev. 100
«
Previous

شَطُونٌ

»
Next
شَطُونٌ:
بفتح أوّله، وآخره نون، والشطون البعيد من كل شيء: ماء لأبي بكر بن كلاب في غربي الحمى، قال الأصمعي: قال العامري أسفل ماء لبني أبي بكر ابن كلاب ممّا يلي إخوتها بني جعفر الشطون، وهو لقيس بن جزء، وهو في جبل يقال له شعري ثمّ يليها حفيرة خالد، وقال عبد العزيز بن زرارة:
قفا بين الشطون شطون شعري ... ومدعا فانظرا ما تأمران
فإن لم تعربا لي غير شكّ ... لعمر أبيكما لم تنفعاني
وقال الحصين بن الحمام المرّي:
أما تعلمون الحلف حلف عرينة، ... وحلفا بصحراء الشطون ومقسما؟
وقلنا لهم: يا آل ذبيان ما لكم ... تفاقدتم لا تقدمون مقدّما؟