Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لابن سيده الأندلسي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 6588
2889. شذح3 2890. شذر15 2891. شذق4 2892. شذم5 2893. شذو8 2894. شر62895. شرب24 2896. شرت4 2897. شرث6 2898. شرج17 2899. شرجب8 2900. شرح19 2901. شرخَ1 2902. شرد16 2903. شرز10 2904. شرس18 2905. شرص7 2906. شرط19 2907. شرع20 2908. شرغ5 2909. شرف19 2910. شرفغ2 2911. شرق18 2912. شرك16 2913. شرم17 2914. شرن6 2915. شره13 2916. شرو4 2917. شري9 2918. شز5 2919. شزب10 2920. شزر16 2921. شزن12 2922. شس3 2923. شسب9 2924. شسط1 2925. شسف9 2926. شص5 2927. شصب8 2928. شصر10 2929. شصم1 2930. شصن3 2931. شصو4 2932. شصي3 2933. شضر1 2934. شط6 2935. شطأ13 2936. شطب16 2937. شطر22 2938. شطرنج4 2939. شطع2 2940. شطن16 2941. شطي4 2942. شظ5 2943. شظف14 2944. شظم9 2945. شظي10 2946. شعب20 2947. شعر24 2948. شعع8 2949. شعف18 2950. شعل18 2951. شعم5 2952. شعن10 2953. شعي2 2954. شغب16 2955. شغبز3 2956. شغر18 2957. شغزب10 2958. شغش3 2959. شغفر3 2960. شغم5 2961. شغن4 2962. شغنب3 2963. شغو5 2964. شغوش1 2965. شف5 2966. شفر14 2967. شفز5 2968. شفشليق1 2969. شفع19 2970. شفق16 2971. شفن10 2972. شفو8 2973. شفي10 2974. شقب7 2975. شقد5 2976. شقر16 2977. شقط5 2978. شقع6 2979. شقق14 2980. شقل10 2981. شقم5 2982. شقو7 2983. شكأ6 2984. شكب5 2985. شكد7 2986. شكر19 2987. شكع9 2988. شكك13 Prev. 100
«
Previous

شر

»
Next
الشين والراء

الشِّرْنَاف ورقُ الزَّرعِ إذا كَثُر وطال وخُشِيَ فسادُه فَقُطِعَ وقد شَرْنَفْتُه والشِّنْفَارُ الخفيفُ مَثَّل به سيبَوَيْه وفسَّرَه السيرافيُّ وناقةٌ ذات شِنْفَارَةٍ أي حِدَّةٍ والشَّنْفَرَي اسمُ رجلٍ وخِيَارُ شَنْبَرَ ضَرْبٌ من الخَرُّوب وقد تقدَّم والشُّبْرُمُ ضربٌ من الشِّيح وقيل هو العِضُّ وهي شجرةٌ شاكَةٌ لها زهرةٌ حمراءُ وقيل الشُّبْرمُ من نبات السَّهْلِ له وَرَقٌ طُوالٌ كوَرقِ الحَرْمَلِ وله ثمرٌ مثل الحِمَّصَ واحدتُه شُبْرَمَة وقال أبو حنيفَة شُجَيْرةٌ حارَةٌ مُحَرِقِةٌ تسمُو على ساقٍ كقِعدَةِالصَّبيِّ أو أعظَم لها وَرَقٌ طُوَالٌ رُقَاقٌ وهي شديدةُ الخُضرةِ وزَعَمَ بعضُ الأعرابِ أن له حَبّا صِغَاراً كَجَماجِم الحُمَّر والشُّبْرُمُ القصير من الرِّجالِ قال هِمْيانُ

(ما مِنْهُم إلا لَئِيمٌ شُبْرُمُ ... أَسْحَمُ لا يأتي بِخَيْرٍ حَلْكَمُ)

والشُّبْرُمَانُ نبتٌ أو موضعٌ والبَرْشَمَةُ تكوينُ النُّقَطِ وبَرْشَمَ أَدَامَ النَّظرَ أو أَحَدَّه وهو البِرْشَام ورَجُلٌ بَرَاشِم حَديدُ النَّظرِ وبَرْشَمَ وَجَم وأَظهرَ الحُزْنَ والبُرْشُمُ البُرْقُع عن ثعلبٍ وأنشد

(غَداةَ تَجْلُو وَاضِحاً مُوَشَّما ... عَذْباً لها تُجْرِي عليه البُرْشُما)

والبُرْشُوم ضربٌ من النَّخِيلِ واحدتُه بُرْشُومَة بالضَّمِّ لا غير قال ابن دُرَيدٍ لا أدرِي ما صِحّتُه وقال أبو حنيفةَ البُرْشُوم ضَرْبٌ من التَّمْرِ وقال مرّة البُرْشُومةُ والبَرْشُومةُ بالضمِّ والفتحِ أَبْكُرُ النَّخْلِ بالبصرةِ
الشين وَالرَّاء

الشَّرّ: ضد الْخَيْر.

وَجمعه: شُرُور.

والشُّرّ: لُغَة فِيهِ، عَن كرَاع.

وَقد شرّ يشِرّ، ويشُرّ شَرّا، وشَرَارة.

وَحكى بَعضهم: شررت، بِضَم الْعين.

وَرجل شَرِير، وشِرِّير، من قوم أشرار وشرِّيرين. وَهُوَ شَرّ مِنْك وَلَا يُقَال: أشرّ، حذفوه لِكَثْرَة استعمالهم إِيَّاه، وَقد حَكَاهُ بَعضهم.

وَهُوَ شَرّ النَّاس، وَفُلَان شَرّ الثَّلَاثَة، وشَرّ الِاثْنَيْنِ، فَأَما مَا انشده ابْن الْأَعرَابِي من قَوْله:

إِذا أحسن ابْنُ العمّ بعد إساءة ... فلستُ لَشَرّيْ فِعله يَحْمول

إِنَّمَا أَرَادَ: لشَرّ فَعَلَيهِ فَقلب.

وَهِي شَرّة وشُرّى، يذهب بهما إِلَى المفاضلة.

وَقَالَ كرَاع: الشُّرَّى: أُنْثَى الشَّرّ يَعْنِي الشرّ الَّذِي هُوَ الأشرّ فِي التَّقْدِير كالفضلي الَّذِي هُوَ تَأْنِيث الْأَفْضَل. وَقد شارّه.

وشِرّة الشَّبَاب: نشاطه.

والشُّرُّ: الْعَيْب، حكى ابْن الْأَعرَابِي: قد قبلت عطيتك ثمَّ رَددتهَا عَلَيْك من غير شُرِّك وَلَا ضرك ثمَّ فسره فَقَالَ: أَي من غير رد عَلَيْك وَلَا عيب لَك وَلَا نقص وَلَا إزراء.

وَحكى يَعْقُوب: مَا قلت ذَلِك لشرك وَإِنَّمَا قلته لغير شرك: أَي مَا قلته لشَيْء تكرههُ، وَإِنَّمَا قلته لغير شَيْء تكرههُ.

والشَّرَر: مَا تطاير من النَّار، وَفِي التَّنْزِيل: (إِنَّهَا ترمي بشَرَر كالقَصْر) واحدته: شَرَرة.

وَهُوَ الشَّرَار، واحدته: شَرَارة.

وشرَّ اللَّحْم والأقط وَالثَّوْب وَنَحْوهَا يشُرّه شَرّا، وأشرّه، وشرَّره، وشرَّاه على تَحْويل التَّضْعِيف: وَضعه على خصفة أَو غَيرهَا ليجف قَالَ ثَعْلَب: وَأنْشد بعض الروَاة لِلرَّاعِي:

فَأصْبح يَسْتَاف الفَلاةَ كَأَنَّهُ ... مُشَرًّى بأطراف الْبيُوت قَدِيدُها

وَلَيْسَ هَذَا الْبَيْت لِلرَّاعِي إِنَّمَا هُوَ للْحَلَال ابْن عَمه.

والإشرارة: القديد المشرور.

والإشرارة: الخصفة الَّتِي يُشَرَّر عَلَيْهَا الأقط.

وَقيل: هِيَ شُقّةٌ من شُقق الْبَيْت يُشَرَّر عَلَيْهَا، وَقَوله:

لَهَا أشارير من لحم تتمِّره ... من الثَّعالي ووَخْزٍ من أرانيها

يجوز أَن يَعْنِي بذلك الإشرارة من القديد، وَأَن يَعْنِي بِهِ الخصفة أَو الشقة.

والإشرارة: الْقطعَة الْعَظِيمَة من الْإِبِل لانتشارها وانبثاثها.

وَقد استشَرَّ: إِذا صَار اإشرارة، قَالَ:

الجَدْب يَقع عَنْك غَرْبَ لسانِه ... فَإِذا استشرّ رَأَيْته بَرْبارا

وأشَرّ الشَّيْء: أظهره، قَالَ الشَّاعِر يذكر يَوْم صفّين:

فَمَا بَرِجوا حى رأى اللهُ صَبْرَهم ... وَحَتَّى أُشِرَّت بالأكُفّ المصاحفُ وشَرِير الْبَحْر: ساحله، مخفف، عَن كرَاع.

وَقَالَ أَبُو حنيفَة: الشَّرِير مثل العيقة، يَعْنِي بالعيقة: سَاحل الْبَحْر وناحيته، وَأنْشد للجعدي:

فَلَا زَالَ يَسْقيها ويَسقي بلادَها ... من المُزْن رَجَّافُ يَسُوق القواريا

تسقَّى شَرِيرَ الْبَحْر حولا تردَه ... حلائب قُرْحٌ ثمَّ أصبح غادِيا

والشَّرَّانُ: دَوَاب مثل البعوض، واحدتها: شَرَّانة، لُغَة لأهل السوَاد.

والشَرَاشِر: النَّفس والمحبة جَمِيعًا.

وَقَالَ كرَاع: هِيَ محبَّة النَّفس.

وَقيل: هِيَ جَمِيع الْجَسَد.

وَألقى عَلَيْهِ شَرَاشِره: وَهُوَ أَن يُحِبهُ حى يستهلك فِي حبه.

وَقَالَ اللحياني: هُوَ هَوَاهُ الَّذِي لَا يُرِيد أَن يَدعه من حَاجته.

وَقيل: ألْقى عَلَيْهِ شَرَاشِرَهُ: أَي أثقاله.

وشرشر الشَّيْء شَرْشَرَة: قطعه.

وكل قِطْعَة مِنْهُ شِرْشِرة.

وشَرْشَرَتْه الْحَيَّة: عضَّته.

وَقيل: الشَّرْشرة: أَن يعَض الشَّيْء ثمَّ ينفضه.

وشَرْشَرت الْمَاشِيَة النَّبَات: اكلته، أنْشد ابْن دُرَيْد لجبيهاء الْأَشْجَعِيّ:

فَلَو أنَّها طافت بنَبْتٍ مشَرشَرٍ ... نَفَى الدِقَّ عَنهُ جَدْبُه فَهْو كالِحُ

وشَرْشَر السكين والنصل: أَحدهمَا على حجر.

والشُّرْشُور: طَائِر مثل العصفور. وَقيل: هُوَ أغبر على لطافة الْحمرَة.

وَقيل: هُوَ اكبر من العصفور قَلِيلا.

والشِّرْشِرة: عشبة أَصْغَر من العرفج، وَلها زهرَة صفراء، وقضب وورق ضخام غبر، منبتها السهل، تنْبت متسطحة كَأَن أفنانها الحبال طولا لقيس الْإِنْسَان قَائِما، وَلها حب كحب الهراس.

وَجَمعهَا: شِرْشِر، قَالَ:

تروَّي من الْأَحْدَاث حَتَّى تلاحقت ... طرائقهُ واهتزّ بالشِّرْشِرِ المَكْرُ

قَالَ أَبُو حنيفَة عَن أبي زِيَاد: الشِّرْشِر يذهب حِبَالًا على الأَرْض طولا كَمَا يذهب القطب إِلَّا أَنه لَيْسَ لَهُ شوك يُؤْذِي أحدا.

وشُرَاشِر، وشُرَيْشِر، وشَرْشَرة: أَسمَاء.

والشُرَير: مَوضِع، هُوَ من الْجَار على سَبْعَة أَمْيَال قَالَ كثير عزة:

ديار بأعنَاء الشُّرَير كَأَنَّهَا ... عَلَيهنَّ فِي أكْناف عَيْقَة شِيدُ
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لابن سيده الأندلسي are being displayed.