Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لابن سيده الأندلسي

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 6588
2811. سيب18 2812. سيج9 2813. سيح17 2814. سيخَ1 2815. سيد7 2816. سير182817. سيع10 2818. سيغ7 2819. سيف16 2820. سيل14 2821. سيم6 2822. سين9 2823. سيي3 2824. شأب7 2825. شأت5 2826. شأز8 2827. شأس4 2828. شأف11 2829. شأم11 2830. شأن12 2831. شأي2 2832. شب7 2833. شبت6 2834. شبث15 2835. شبج5 2836. شبح17 2837. شبخَ1 2838. شبر17 2839. شبص5 2840. شبط11 2841. شبع15 2842. شبق15 2843. شبك14 2844. شبل16 2845. شبم14 2846. شبه19 2847. شبو9 2848. شت6 2849. شتر18 2850. شتع4 2851. شتغر3 2852. شتم17 2853. شتو10 2854. شث5 2855. شثل6 2856. شثن11 2857. شجب17 2858. شجج11 2859. شجر20 2860. شجع17 2861. شجن16 2862. شجو10 2863. شحب11 2864. شحج11 2865. شحح13 2866. شحر10 2867. شحف7 2868. شحك4 2869. شحم16 2870. شحن16 2871. شحو7 2872. شحي2 2873. شخَب1 2874. شخَخَ1 2875. شخَر1 2876. شخَف2 2877. شخَل2 2878. شخَم3 2879. شد6 2880. شدح5 2881. شدخَ1 2882. شدف12 2883. شدق16 2884. شدن12 2885. شده11 2886. شدو9 2887. شذ5 2888. شذب15 2889. شذح3 2890. شذر15 2891. شذق4 2892. شذم5 2893. شذو8 2894. شر6 2895. شرب24 2896. شرت4 2897. شرث6 2898. شرج17 2899. شرجب8 2900. شرح19 2901. شرخَ1 2902. شرد16 2903. شرز10 2904. شرس18 2905. شرص7 2906. شرط19 2907. شرع20 2908. شرغ5 2909. شرف19 2910. شرفغ2 Prev. 100
«
Previous

سير

»
Next
س ي ر

... شِيَارُ السَّبْتُ في الجاهِليَّة قال

(أوِ التَّالي دُبَارِ فإنْ أَفُتْهُ ... فَمُؤْنِسِ أو عُرُوبَةَ أو شِيارُ)
س ي ر

السَّيْرُ الذَّهابُ سارَ يَسِيرُ سَيْراً ومَسِيراً ومَسِيرةً وسَيْرورةً الأخيرة عن اللّحياني وتَسْياراً يذهب بهذه الأخيرة إلى الكَثْرة قال (فَأَلْقَتْ عَصَا التَّسْيارِ منها وخَيَّمَت ... بأَرْجاءِ عَذْبِ الماءِ بِيضٌ حوافِرُه)

وكذلك سَارَ به وأَسَارَه وسَيَّره والباءُ في الأُولى للتَّعَدِّي حكاه ابن جِنِّي قال لَبِيدٌ في سَيَّره

(وقد يَقْبَلُ الضَّيْمَ الذَّلِيلُ المُسَيَّر ... )

والاسْمُ من كل ذلك السَّيرَةُ حكى اللِّحْيانِيُّ إنه لَحَسنُ السِّيرَةِ وحَكَى ابنُ جِنِّي طَرِيقٌ مَسُورٌ فيه ورَجُلٌ مَسُورٌ به وقِياسُ هذا ونحوه عن الخَلِيل أن يكون مما قُلِبَت فيه الياءُ واواً لأنه يَعْتَقِد أن المحذوفَ من هذا ونحوه إنما هو واو مفعول لا عينه وآنَسَهُ بذلك قولهم هُوبَ وسُورَ به وكَولَ والسَّيَّارةُ القَوْمُ يَسِيرُونَ أُنِّث على مَعْنَى الرُّفْقَة أو الجَمَاعة فأما قِراءةُ من قَرَأَ {تَلْتَقِطه بعضُ السَّيّارة} يوسف 10 فإنه أَنَّثَ لأن بعضها سَيَّارَةٌ وسارَ دابَّتَه سَيْراً وسيرةً ومَسَاراً قال

(فاذْكُرِي مَوْقَفِي إذا الْتَقَت الخَيْل ... وسارت إلى الرِّجال والرجالا)

أي سَارت الخَيْلُ الرِّجالَ إلى الرّجالِ وقد يَجُوزُ أن يكون أراد سارت إلى الرِّجال بالرِّجِالِ فحَذَف حَرْفَ الجَرِّ ونَصَب والأَوَّلُ أَقْوَى وأَسَارها وسَيَّرَها كذلك وسايَرَه سارَ مَعَهُ وفُلاَنٌ لا تُسَايَرُ خَيْلاهُ إذا كان كَذَّاباً والسَّيْرَةُ الضَّرْبُ من السَّيْرِ والسُّيَرَةُ الكثير السَّيْر هذه عن ابن جِنِّي والسِّيرَةُ السُّنَّةُ وقد سارتْ وسِرْتُها قال خالدُ بنُ زُهَيْر

(فلا تَغْضَبَنْ من سُنَّةٍ أنْتَ سِرْتَها ... فأَوَّلُ راضٍ سُنَّةً مَنْ يَسِيرُها) وقال أبو عُبَيْدٍ سارَ الشيءُ وسِرْتُه فَعَمَّ وأَنْشَد بيتَ خالِد بنِ زُهَيْر

(وأَوَّلُ راضٍ سُنَّةً ... )

والسِّيرَة الهَيْئَةُ وفي التَّنْزِيل {سنعيدها سيرتها الأولى} طه 21 وسَيَّرَ سِيرَةً حَدَّثَ أحادِيثَ الأَوائِل وسارَ الكَلامُ والمَثَلُ في النَّاسِ شاعَ وسائِرُ الشيء وسارُه بَقِيَّتُه يجوزُ أن يكون من الباب لِسَعَةِ باب س ر ي وأن يكون من الواو لأنها عَيْن وكلاهما قد قِيلَ قال أبو ذُؤَيْب يصف ظَبْيَةً

(وسَوَّدَ ماءُ المَرْدِ فاهَا فَلَوْنُه ... كَلَوْنِ النَّئُورِ وهي أَدْماءُ سارُها)

والسَّيْرُ الشِّرَاكُ وجَمْعُه أَسْيارٌ وسُيُورٌ وسُيُورَةٌ وثَوْبٌ مُسَيَّرٌ وشْيُهُ مثل السُّيُورِ وسَيَّرَ الثَّوْبَ السَّهْمَ جَعَل فيه خُطُوطاً وعُقَابٌ مُسَيَّرَةٌ مُخَطَّطَةٌ والسِّيَرَاءُ ضَرْبٌ من البُرُودِ وقيل هو ثَوْبٌ مُسَيَّرٌ فيه خُطُوط تُعْمَل من القَزِّ قال الشَّمَّاخ

(فقال إزَارٌ شَرْعَبِيٌّ وأَرْبَع ... من السِّيَراءِ أوْ أَوَاقٍ نَوَاجِزُ)

وقيل هي ثِيَابٌ من ثِياب اليَمَن والسّيَرَاءُ الذَّهَبُ والسِّيَراءُ نبت من النَّبْتِ وهي أيضا القِرْفَةُ اللاَّذِقَةُ بالنَّوَاةِ واستعاره الشاعر لِخلْبِ القَلْبِ وهو حَجَابُه فقال

(نَجَّى امْرَأً من مَحَلِّ السَّوْءِ إنَّ له ... في القَلْبِ من سِيَرَاءِ القَلْبِ نِبْرَاسَا)

والسِّيَرَاءُ الجَرِيدَةُ من جَرَائِد النَّخْل 
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Sīda al-Mursī, Al-Muḥkam wa-l-Muḥīṭ al-Aʿẓam المحكم والمحيط الأعظم لابن سيده الأندلسي are being displayed.