Abū Mūsā al-Madīnī, al-Majmūʿ al-Mughīth fī Gharībay al-Qurʾān wa-l-Ḥadīth المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث لأبي موسى المديني

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 2539
1123. سنخ13 1124. سند15 1125. سنع9 1126. سنم21 1127. سنن14 1128. سنه141129. سها4 1130. سهب14 1131. سهر17 1132. سهل17 1133. سهم20 1134. سوأ16 1135. سوا5 1136. سوخ13 1137. سود25 1138. سور18 1139. سوط17 1140. سوع15 1141. سوغ19 1142. سوف16 1143. سوق19 1144. سوك14 1145. سي4 1146. سيأَ – 1 1147. سيب18 1148. سيح17 1149. سيخ8 1150. سيد7 1151. سير18 1152. سيس8 1153. سيف16 1154. سين9 1155. سيه3 1156. ش ز ر1 1157. شأم11 1158. شأن12 1159. شأو8 1160. شبب10 1161. شبح17 1162. شبر17 1163. شبرق9 1164. شبك14 1165. شبه19 1166. شتر18 1167. شجا4 1168. شجب17 1169. شجر20 1170. شجع17 1171. شحث7 1172. شحح13 1173. شحط16 1174. شحم16 1175. شخب14 1176. شخص19 1177. شدخ12 1178. شدد13 1179. شدق16 1180. شدقم6 1181. شرب24 1182. شرج17 1183. شرجب8 1184. شرخ14 1185. شرر13 1186. شرط19 1187. شرع20 1188. شرف19 1189. شرق18 1190. شرك16 1191. شرى13 1192. شزن12 1193. شسع17 1194. شصص9 1195. شطر22 1196. شطن16 1197. شظظ7 1198. شظم9 1199. شعب20 1200. شعث16 1201. شعر24 1202. شعشع6 1203. شغا5 1204. شغب16 1205. شغر18 1206. شغزب10 1207. شفا3 1208. شفر14 1209. شفع19 1210. شفف13 1211. شفن10 1212. شفه15 1213. شقق14 1214. شقل10 1215. شكا6 1216. شكر19 1217. شكك13 1218. شكل24 1219. شكم15 1220. شلا4 1221. شلح9 1222. شمخ16 Prev. 100
«
Previous

سنه

»
Next
(سنه) - في الحديث: "نَهَى عن بَيْع السِّنِين".
يعني إذا باع ثَمرةَ نَخلة لعدة سِنِين لأنه غَرَرٌ، فإنها لا تُؤمَن عليها العاهات التي تَجْتاحُها.
وهو مِثلُ نَهْيهِ عن المُعَاوَمة، وإذا كان بيع الثمرة قبل بُدوِّ صلاحها مَنْهيًّا عنه، فكيف يَبِيعها قَبلَ خَلْقِ الله تعالى إِيَّاها.
- وفي حديثَ الدُّعاءِ على قُريْش: "أَعِنِّى عليهم بسِنِين كَسِنِى يوُسُف"
يعني الذي ذَكَره الله عز وجل في قِصَّة يوسف عليه الصلاة والسلام حين قال الملِك: {إِنِّي أَرَى سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ} . إلى أن قال: {ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ}: أي سَبْعُ سِنِين فيها جُدوبَةٌ وقَحْطٌ. والسَّنَة: القَحُط، ويجمع سَنَوات، وقد أَسْنَنْت: أي دخلت في السَّنَة، وهذه التَّاء بدل حروف العِلَّة وهي الياء لأن أَصلَ أسنَنْت أَسنَيْت. - ومنه حديث أبي تَمِيمَة ، رضي الله عنه،: "اللَّهُ الذي إذا أَسْنَتَّ أَنبتَ لك".
: أي أَصابَك القَحْط فهو مُسنِت.
- ومنه حَديثُ أُمِّ مَعْبد: "فإذا القَوم مُرْمِلُون مُسْنِتُون ".
: أي داخلون في المَجاعَة والجَدْب، وأَسنَتَت الأَرضُ: إذا لم يُصِبْها المَطرُ، فلم تُنبِت شَيئاً.
- قوله تبارك وتعالى: {لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ} .
قال المُفضَّل الضَّبِّىُّ: السِّنَة في الرأس، والنَّومُ في القَلْب، ويشهد لذلك قَولُه عليه الصَّلاة والسلام: "تَنامُ عَيناىَ ولا يَنامُ قَلبِى". وأنشد:
وَسْنان أَقصَدَه النُّعاسُ فرنَّقَت
في عَينِهِ سِنَةٌ وليس بنائِم
وهذا من باب الواو؛ لأن الفعل منه وَسَن كالعِدَة من وَعَد، وإنما أوردناه لِظَاهر لَفظِه.
You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Abū Mūsā al-Madīnī, al-Majmūʿ al-Mughīth fī Gharībay al-Qurʾān wa-l-Ḥadīth المجموع المغيث في غريبي القرآن والحديث لأبي موسى المديني are being displayed.