84256. دَيرُ مِيمَاسَ1 84257. دَيرُ نجْرَانَ1 84258. دَيرُ نُعْمٍ1 84259. دَيرُ نَهيَا1 84260. دَيرُ هُرْمِسَ1 84261. دَيرُ هِزْقِلَ184262. دَيْرُ هِنْدٍ1 84263. ديرُ هِندٍ الصُّغْرَى...1 84264. دَيْرُ هَنْدٍ الكُبَرى...1 84265. ديرُ وَنَا1 84266. دَيْرُ يُحَنّس1 84267. دَيْرُ يونُسَ1 84268. دَيَرَ 1 84269. دَيرأَبُّونَ1 84270. دَيِّرَا1 84271. ديرا1 84272. دَيْرَانِيّة1 84273. دَيرباثاوَا1 84274. ديربي1 84275. دَيْرَلي1 84276. دَيْرمَرْيونانَ1 84277. دَيْرَني1 84278. ديروم1 84279. دَيْرِيّ1 84280. ديزج2 84281. ديزك1 84282. دِيزَك1 84283. ديزل1 84284. ديزه1 84285. ديزيرية1 84286. ديس5 84287. دِيْسان1 84288. ديسانطريا1 84289. دَيساي1 84290. ديسبل1 84291. دِيسطِيّ1 84292. دَيْسَقَةُ1 84293. ديسمبر2 84294. ديسوس1 84295. دِيسِيّ1 84296. ديسيجرام1 84297. ديسيمتر1 84298. ديش6 84299. دَيشان1 84300. ديشان1 84301. ديص10 84302. دَيَصَ 1 84303. ديصا1 84304. ديض2 84305. ديف8 84306. دَيَفَ1 84307. دَيْف1 84308. دَيَفَ 1 84309. ديفال أو ديقال1 84310. دَيْفَان1 84311. دَيْفَانِيّ1 84312. دَيفد1 84313. ديفني1 84314. دَيْفِيّ1 84315. ديفي1 84316. ديفيدا1 84317. ديق2 84318. ديقان1 84319. ديقت1 84320. ديقر1 84321. ديقه1 84322. دِيك1 84323. ديك12 84324. دَيَكَ 1 84325. ديكاجرام1 84326. ديكَبْرديك1 84327. ديكتاتور1 84328. ديكس1 84329. ديكستر1 84330. ديكها1 84331. ديكور1 84332. دِيكِيّ1 84333. دِيل1 84334. ديل4 84335. دَيَلَ 1 84336. ديلا1 84337. دَيْلَامِيّ1 84338. ديْلَح1 84339. ديلمار1 84340. دَيْلَمٌ1 84341. دَيْلَمَان1 84342. دَيْلَمِستَان1 84343. دَيْلَمِي1 84344. دَيْلَمِيٌّ1 84345. ديلن1 84346. دِيلني1 84347. دِيله1 84348. ديليا1 84349. دَيَمَ1 84350. ديم14 84351. دِيَم1 84352. ديَم1 84353. ديم بِهِ1 84354. ديماجوجيا1 84355. دِيماسُ1 Prev. 100
«
Previous

دَيرُ هِزْقِلَ

»
Next
دَيرُ هِزْقِلَ:
بكسر أوله، وزاي معجمة ساكنة، وقاف مكسورة، وأصله حزقيل ثم نقل إلى هزقل، وفي هذا الموضع كان قصة الذين قال الله عز وجل فيهم: أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ خَرَجُوا من دِيارِهِمْ وَهُمْ أُلُوفٌ حَذَرَ الْمَوْتِ فَقالَ لَهُمُ الله مُوتُوا ثُمَّ أَحْياهُمْ 2: 243، لحزقيل في هذا الموضع، وقد ذكرت المواضع بتمامها في داوردان وفي البطائح فأغنت عن الإعادة: وهو دير مشهور بين البصرة وعسكر مكرم، ويقال إنه المراد بقوله تعالى: أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلى قَرْيَةٍ وَهِيَ خاوِيَةٌ عَلى عُرُوشِها قال أَنَّى يُحْيِي هذِهِ الله بَعْدَ مَوْتِها 2: 259، ذكره بعض المفسرين قال: وعندها أحيا الله حمار عزير، عليه السلام، حدث أبو بكر الصولي عن الحسين بن يحيى الكاتب قال: غضب أبو عباد ثابت ابن يحيى كاتب المأمون يوما على بعض كتّابه فرماه بدواة كانت بين يديه، فلما رأى الدم يسيل ندم وقال: صدق الله عز وجل والذين إذا ما غضبوا هم يتجاوزون، فبلغ ذلك المأمون فانتبه وعتب عليه وقال: ويحك أنت أحد أعضاد المملكة وكتّاب الخليفة ما تحسن تقرأ آية من كتاب الله؟ فقال: بلى يا أمير المؤمنين إني لأقرأ من سورة واحدة ألف آية وأكثر، فضحك المأمون وقال: من أي سورة؟
قال: من أيها شئت، فازداد ضحكه وقال: قد شئتت من سورة الكوثر، وأمر بإخراجه من ديوان الكتابة، فبلغ ذلك دعبلا الشاعر فقال:
أولى الأمور بضيعة وفساد ... أمر يدبره أبو عبّاد
خرق على جلسائه فكأنّهم ... خضروا لملحمة ويوم جلاد
فكأنه من دير هزقل مفلت ... حرد بجرّ سلاسل الأقياد
وقيل يوما للمأمون: إن دعبلا هجاك، فقال: من جسر أن يهجو أبا عباد مع عجلته وسرعة انتقامه جسر أن يهجوني أنا مع أناني وعفوي، وبهذا الدير كانت قصة المبرد، وهي رواية الخالدي، قال المبرد:
اجتزت بدير هزقل فقلت لأصحابي أحبّ النظر إليه فاصعدوا بنا، فدخلنا فرأينا منظرا حسنا وإذا في بعض بيوته كهل مشدود حسن الوجه عليه أثر النعمة فدنونا منه وسلمنا عليه فرد علينا السلام وقال: من أين أنتم؟ قلنا: من البصرة، قال: فما أقدمكم هذا البلد الغليظ هواؤه الثقيل ماؤه الجفاة أهله؟ قلنا:
طلب الحديث والأدب، قال: حبذا! تنشدوني أو أنشدكم؟ فقلنا: أنشدنا، فقال:
الله يعلم أنني كمد، ... لا أستطيع أبثّ ما أجد
روحان لي، روح تضمّنها ... بلد، وأخرى حازها بلد
وأرى المقيمة ليس ينفعها ... صبر وليس يضرها جلد
وأظن غائبتي كشاهدتي ... بمكانها تجد الذي أجد
ثم أغمي عليه فتركناه وانصرفنا، فأفاق وصاح بنا فعدنا إليه وقال: تنشدوني أو أنشدكم؟ قلنا:
أنت أنشدنا، فقال:
لما أناخوا، قبيل الصبح، عيسهم، ... وثوّروها فثارت بالهوى الإبل
وأبرزت من خلال السّجف ناظرها ... ترنو إليّ ودمع العين ينهمل
وودّعت ببنان خلته عنما، ... فقلت: لا حملت رجلاك يا جمل
ويلي من البين ماذا حلّ بي وبها ... من نازح الوجد حلّ البين فارتحلوا
إني على العهد لم أنقض مودّتكم، ... يا ليت شعري بطول العهد ما فعلوا؟
فقال له فتى من المجّان كان معنا: فماتوا! قال له: أفأموت أنا؟ قال: مت راشدا، فتمطّى وتمدّد ومات، فما برحنا حتى دفنّاه، وبهذا الدير كانت قصة أبي الهذيل العلّاف.