82706. دقشش1 82707. دقط4 82708. دَقْطَسَ1 82709. دقطس1 82710. دقظ3 82711. دقع1482712. دَقَعَ1 82713. دَقَعَ 1 82714. دقف4 82715. دَقَفْتَ1 82716. دَقَقَ1 82717. دقق14 82718. دَقَّقَ في1 82719. دَقَلَ1 82720. دقل16 82721. دَقَلَ 1 82722. دَقَلَةُ1 82723. دَقَلِيَّة1 82724. دَقْلِيَّة1 82725. دقم8 82726. دُقَم1 82727. دَقَمَ 1 82728. دقمر1 82729. دقمس2 82730. دقمه1 82731. دقن6 82732. دَقَنَ1 82733. دَقُنُو1 82734. دَقْنو1 82735. دقه1 82736. دَقَّهُ1 82737. دقهل1 82738. دَقَهْلةُ1 82739. دقو1 82740. دقوت1 82741. دقور1 82742. دقوق1 82743. دَقُوْق1 82744. دَقُوقاءُ1 82745. دقى3 82746. دقي1 82747. دَقِيَ1 82748. دَقِيَ 1 82749. دِقِّيَّة1 82750. دقيس1 82751. دَقِيقة1 82752. دقيقه1 82753. دك4 82754. دكّ1 82755. دَكَّ 1 82756. دكأ6 82757. دَكَأَ 1 82758. دَكَأَهُمْ1 82759. دكا1 82760. دَكَّاء1 82761. دَكاد1 82762. دُكَاس1 82763. دَكَّاس1 82764. دُكَاع1 82765. دُكاكة1 82766. دَكَاكينيّ1 82767. دَكّالَةُ1 82768. دَكَّامِيّ1 82769. دُكَّان2 82770. دكب1 82771. دِكَّة1 82772. دكّة1 82773. دكتاتور1 82774. دكتور2 82775. دكج1 82776. دَكْدَاك1 82777. دكدك5 82778. دَكْدَكَ1 82779. دَكْدَك1 82780. دَكْدوك1 82781. دَكْدَوك1 82782. دكر5 82783. دَكَر1 82784. دكرنس1 82785. دكز1 82786. دكس10 82787. دَكَس1 82788. دَكْس1 82789. دَكَسَ 1 82790. دكش2 82791. دَكْشِيّ1 82792. دكص1 82793. دكض2 82794. دكع6 82795. دَكَعَ 1 82796. دَكَكَ1 82797. دكك12 82798. دككص1 82799. دَكَلَ2 82800. دكل10 82801. دَكَلَ 1 82802. دَكَلِيّ1 82803. دكلي1 82804. دَكَمَ1 82805. دكم7 Prev. 100
«
Previous

دقع

»
Next
د ق ع : دَقِعَ يَدْقَعُ مِنْ بَابِ تَعِبَ لَصِقَ بِالدَّقْعَاءِ ذُلًّا وَهِيَ التُّرَابُ وِزَانُ حَمْرَاءَ. 
د ق ع

فقير مدقع ومدقع. وقد أدقع فلان وأدقع ودقع: لصق بالدقعاء وهي التراب من شدّة الفقر. وأدقعه الفقر. وفقر مدقع.
[دقع] فيه: قال للنساء إنكن إذا جعتن "دفعتن" الدقع الخضوع في طلب الحاجة، من الدقعاء وهو التراب، أي لصقتن به. ومنه ح: لا تحل المسألة إلا لذي فقر "مدقع" أي شديد يفضي إلى الدقعاء، وقيل هو سوء احتمال الفقر.

دقع


دَقِعَ(n. ac. دَقَع)
a. Clave to the dust; was reduced to misery, brought
low.
b. Was seated in the dust.

أَدْقَعَa. Reduced to misery, made to cleave to the dust.

دَقِعa. One content with the smallest means of gain;
grovelling.

أَدْقَعُa. Hunger, starvation.

دَاْقِعa. see 5
N. Ag.
أَدْقَعَa. see 5
دَوْقَعَة
a. Great misery.
(دقع)
دقعا استكان وخضع وَفِي حَدِيث الرَّسُول صلى الله عَلَيْهِ وَسلم للنِّسَاء (إنكن إِذا جعتن دقعتن) وَرَضي بالدون من الْمَعيشَة وساء احْتِمَاله للفقر وأسف فِي طلب الْكسْب والفصيل بشم من اللَّبن فَهُوَ أدقع وَهِي دقعاء (ج) دقع
د ق ع: (الدَّقْعَاءُ) بِوَزْنِ الْحَمْرَاءِ التُّرَابُ يُقَالُ: دَقِعَ الرَّجُلُ بِالْكَسْرِ أَيْ لَصِقَ بِالتُّرَابِ ذُلًّا. وَ (الدَّقَعُ) بِفَتْحَتَيْنِ سُوءُ احْتِمَالِ الْفَقْرِ. وَفِي الْحَدِيثِ: «إِذَا جُعْتُنَّ دَقِعْتُنَّ» أَيْ خَضَعْتُنَّ وَلَزِقْتُنَّ بِالتُّرَابِ. وَفَقْرٌ (مُدْقِعٌ) أَيْ مُلْصِقٌ بِالدَّقْعَاءِ. 
دقع
الدقْعاء والأدْقَع: التراب. وأدْقَعَ: افْتَقَر. والمُدْقِعُ: الهارِب. والمُسْرِع؛ جميعاً. وأشد الهَزْل هُزالاً، وهو الدًاقِعُ أيضاً. والمَداقِيْعُ من الإبل: التي لا تأكُلُ النباتَ حتى تُلْصِقَه بالدقْعاء.
وَدَقِعَ الرجُلُ: لَصِقَ بالأرض. وحَرَص أيضاً.
وَغَنم دَقْعاءُ: كثيرة كأنها شُبهَتْ بالتراب. وجُوْعٌ أدْقَعُ ودَيْقُوْع: شديد.
وَبَعير دَقوعُ اليَدَيْنِ: يرمي بهما فيبحث الدًقْعاء إذا خَب. والداقِعُ: الذي يطلبُ مَداق الكَسْب. والكئيبُ المُهْتم أيضاً.
[دقع] الدَقْعاءُ: الترابُ. يقال: دَقِعَ الرجلُ بالكسر، أي لصق بالتراب ذُلاً. والدَقَعُ: سوء احتمال الفقر. وفي الحديث: " إذا جُعْتُنَّ دَقِعْتُنَّ " أي خضعتن ولزقتن بالتراب. والدقعم بالكسر: الدقعاء ; والميم زائدة، كما قالوا للدرداء: دردم. وفقر مُدْقِعٌ، أي مُلْصِقٌ بالدَقْعاءِ. والمَداقيعُ من الإبل: التي تأكل النبتَ حتَّى تُلْصِقه بالأرض لِقِلَّتِهِ. والداقِعُ: الذى يطلب مداق الكسب. وقولهم في الدعاء: رماه الله بالدُوْقَعَةِ، هي الفقرُ والذُلُّ وجوعٌ دَيْقوعٌ، أي شديدٌ. قال أعرابيٌّ:

. . . . . . . . . . . . ... جوعٌ تصدع منه الرأس ديقوع  
دقع
أدقعَ يُدقع، إِدْقاعًا، فهو مُدْقِع، والمفعول مُدْقَع (للمتعدِّي)
• أدقع الشَّخصُ: افتَقَر وذَلَّ، وأصلها لصق بالدَّقعاء، وهي
 التراب "خسر التاجرُ مالَه كلّه فأدقع".
• أَدقع الشَّخصَ: أذَلَّه وأفقره "حَرُمَتِ الْمَسْأَلَةُ فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: إِنَّ الْمَسْأَلَةَ لاَ تَحِلُّ لِغَنِيٍّ وَلاَ لِذِي مِرَّةٍ سَوِيٍّ إلاَّ لِذِي فَقْرٍ مُدْقِعٍ [حديث] ". 

دَقْعاءُ [مفرد]
• الدَّقعاءُ: التُّرابُ، الأرض التي لا نباتَ فيها "أذلَّه حتى عضَّ الدقعاءَ". 
دقع خجل وَقَالَ [أَبُو عُبَيْد -] : فِي حَدِيثه عَلَيْهِ السَّلَام أَنه قَالَ للنِّسَاء: [إنكن -] إِذا جُعْتنَّ دَقِعْتُنَّ وَإِذا شَبِعْتُنَّ خَجِلْتُنَّ. قَالَ أَبُو عَمْرو: الدَّقَعُ الخُضوع فِي طلب الْحَاجة والحرص عَلَيْهَا والخَجَل: الكَسَلُ والتواني عَن طلب الرزق. [و -] قَالَ غَيره: أَخذ الدقع من الدقعاء وَهُوَ التُّرَاب - يَعْنِي: إنكن تلصقن بِالْأَرْضِ من الخضوع. والخَجَل مَأْخُوذ من الْإِنْسَان يبْقى سَاكِنا لَا يَتَحَرَّك وَلَا يتَكَلَّم وَمِنْه قيل للْإنْسَان قد خَجِل - إِذا بَقِي كَذَلِك. [قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ -] قَالَ الْكُمَيْت:

[المتقارب]

ولَمْ يَدْقَعُوا عِنْدمَا نَابَهُمْ ... لِوَقع الْحُرُوبِ وَلم يَخْجَلُوْا

يَقُول: لم يَسْتَكِينوا عِنْد الحروب وَلم يخضعوا وَلم يخجلوا - أَي لم يبقوا فِيهَا باهتين كالإنسان المتحير الدهش وَلَكنهُمْ جدوا فِيهَا وتأهبوا. وَقَالَ غَيره: لم يخجلوا - لم يبطروا ويأشروا وَذَلِكَ معنى حَدِيث النَّبِيّ صلي اللَّه عَلَيْهِ وَسلم: إِذا شبعتن خَجِلتن - أَي أشِرتُنَّ وبَطِرتن. قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ: فَهَذَا أشبه الْوَجْهَيْنِ بِالصَّوَابِ. قَالَ [أَبُو عُبَيْد -] : وَأما حَدِيث أَبِي هُرَيْرَةَ أَن رجلا مر بواد خَجِل مُغِنِّ معْشِب فَلَيْسَ من هَذَا وَلكنه الْكثير النَّبَات الملتف.
(د ق ع)

الدَّقعاء: عَامَّة التُّرَاب. وَقيل: التُّرَاب الدَّقِيق المنثور على وَجه الأَرْض. قَالَ:

وجَرَّت بِهِ الدَّقْعاءَ هَيفٌ كَأَنَّهَا ... تسُحُّ تُراباً من خَصاصات مُنْخُلِ والدَّقعم: الدقعاء. الْمِيم الزَّائِدَة. وَحكى الَّلحيانيّ: بِفِيهِ الدِّقْعِم، كَمَا تَقول وَأَنت تَدْعُو عَلَيْهِ: بِفِيهِ التُّرَاب.

والمَداقيع: الْإِبِل الَّتِي تَأْكُل النبت حَتَّى تلزقه بالدَّقْعاءِ.

ودَقِع الرجل دَقَعا وأدقع: لصق بالدَّقعاء وَغَيره، من أَي شَيْء كَانَ. ودَقِع وأدُقع: افْتقر.

ودَقِع دَقَعا، وأدْقع: أَسف إِلَى مَدَاقِّ الْكسْب.

ودَقَعَ دَقْعاً ودُقُوعاً، ودَقِع دَقَعاً، فَهُوَ دَقع: اهتَمَّ وخضع. قَالَ الْكُمَيْت:

وَلم يَدْقَعُوا عندَ مَا نابَهُمُ ... لصَرفِ الحُرُوبِ وَلم يخْجَلوا

والدَّقَع: سوء احْتِمَال الْفقر. وَالْفِعْل كالفعل، والمصدر كالمصدر، وَفِي الحَدِيث: " إِذا جُعْتنَّ دَقِعْتُنّ، وَإِذا شَبِعتنّ خَجِلتنّ ".

والدّاقع، والمِدْقَع: الَّذِي لَا يُبَالِي فِي أَي شَيْء وَقَع، فِي طَعَام، أَو شراب، أَو غَيره. وَقيل: هُوَ المسف إِلَى الْأُمُور الدنية.

وجُوع دَيَقْوع: شَدِيد.

وقَدِم أَعْرَابِي إِلَى الْحَضَر، فشبع، فأَّتخم، فَقَالَ:

أَقُول للقوْمِ لمَّا سَاءَنِي شِبَعي ... أَلا سبيلَ إِلَى أرْض بهَا الجوعُ؟

أَلا سبيلَ إِلَى أرْضٍ يكون بهَا ... جُوعٌ يُصَدَّع مِنْهُ الرأسُ دَيْقوع؟

ودَقِع الفصيلُ: بشم، كَأَنَّهُ ضد.

وأدقع إِلَيْهِ وَله، فِي الشتم وَغَيره: بَالغ.

والدَّوْقَعة: الداهية.

والدّقْعاء: الذُّرَة. يَمَانِية.

تمّ الْجُزْء الثَّانِي من كتاب الْمُحكم بِحَمْد الله وعونه 

دقع: الدَّقْعاء: عامَّةُ الترابِ، وقيل: الترابُ الدَّقيق على وجه

الأَرض؛ قال الشاعر:

وجَرَّتْ به الدَّقْعاء هَيْفٌ، كأَنَّها

تَسُحُّ تُراباً من خَصاصاتِ مُنْخُلِ

والدِّقْعِمُ، بالكسر: الدَّقْعاء، الميم الزائدة، وحكى اللحياني: بفِيه

الدِّقْعِم كما تقول وأَنت تدعو عليه: بفِيه التراب وقال: بفِيه

الدَّقْعاء والأَدْقع يعني التراب. قال: والدَّقاعُ والدُّقاعُ التراب؛ وقال

الكميت يصف الكلاب:

مَجازِيعُ قَفْرٍ مَداقِيعُه،

مَسارِيفُ حتى يُصِبْن اليَسارا

قال: مَداقِيعُ ترضى بشيء يسير. قال: والدَّاقِعُ الذي يَرْضَى بالشيء

الدُّون.

والمُدْقَع: الفقير الذي قد لَصِقَ بالتراب من الفقر. وفَقْر مُدْقِع

أَي مُلْصِق بالدَّقْعاء. وفي الحديث: لا تَحِلُّ المسأَلةُ إِلا لذي فَقْر

مُدْقِع أَي شديد مُلْصِق بالدَّقعاء يُفْضِي بصاحبه إِلى الدَّقعاء.

وقولهم في الدعاء: رماه الله بالدَّوقَعة؛ هي الفقر والذُّلُّ، فَوْعلة من

الدقع. والمَداقِيعُ: الإِبل التي كانت تأْكل النبت حتى تُلْزِقَه

بالدَّقْعاء لقلته.

ودَقِعَ الرَّجلُ دَقَعاً وأَدْقَع: لَصِقَ بالدَّقعاء وغيره من أَي شيء

كان، وقيل: لصق بالدقْعاء فَقراً، وقيل ذُلاًّ. ودَقِعَ دَقَعاً

وأَدْقَع: افتقر. ورأَيت القومَ صَقْعَى دَقْعَى أَي لاصقين بالأَرض. ودَقِعَ

دَقَعاً وأَدْقَعَ: أَسَفَّ إِلى مَداقّ الكسب، فهو داقِعٌ. والدَّاقِعُ:

الكئيب المُهْتَم أَيضاً. ودَقَع دَقْعاً ودُقُوعاً ودَقِعَ دَقَعاً، فهو

دَقِعٌ: اهْتَمَّ وخضَعَ؛ قال الكميت:

ولم يَدْقَعُوا، عندما نابَهُم،

لصَرْفِ الزَّمانِ، ولم يَخْجَلُوا

يقول: لم يستكينوا للحرب. والدَّقَعُ: سوء احتمال الفقر، والفِعْل

كالفعل والمصدر كالمصدر، والخجل: سوء احتمال الغنى. وفي الحديث: أَنه، صلى

الله عليه وسلم، قال للنساء: إِنَّكُنَّ إِذا جُعْتُنَّ دَقِعْتُنَّ وإِذا

شَبِعْتُنَّ خَجِلْتُنَّ؛ دَقِعْتنَّ أَي خَضَعْتُنَّ ولَزِقْتُنَّ

بالتراب. والدقَعُ: الخُضوع في طلَب الحاجةِ والحِرْصُ عليها، مأْخوذ من

الدَّقْعاء، وهو التراب، أَي لَصِقْتُنَّ بالأَرض من الفقر والخُضوع.

والخَجَلُ: الكَسَلُ والتَّواني في طلب الرِّزق.

والداقِعُ والمِدْقَعُ: الذي لا يُبالي في أَيّ شيء وقع في طعام أَو

شراب أَو غيره، وقيل: هو المُسِفُّ إِلى الأُمور الدَّنِيئة.

وجُوع دَيْقُوعٌ: شديد، وهو اليَرْقُوع أَيضاً، وقال النضر: جُوع

أَدْقَعُ ودَيْقُوع، وهو من الدَّقْعاء. الأَزهري: الجوع الدَّيْقُوع

والدُّرْقُوع الشديد، وكذلك الجوع البُرْقوع واليَرْقُوع؛ وقدِمَ أَعرابي الحَضَر

فشَبِعَ فاتّخَم فقال:

أَقُولُ للقَوْمِ لمَّا ساءني شِبَعي:

أَلا سَبيل إِلى أَرْضٍ بها الجُوعُ؟

أَلا سبيل إِلى أَرْضٍ يكون بها

جُوعٌ، يُصَدَّعُ منه الرأْسُ، دَيْقُوعُ؟

ودَقِع الفصيل: بَشِم كأَنه ضِد. وأَدقَع له وإِليه في الشتم وغيره:

بالَغَ ولم يتكَرَّم عن قبيح القول ولم يَأْلُ قَذَعاً.

والدَّوْقَعةُ: الدَّاهِيةُ. والدَّقْعاء: الذُّرة، يمانية.

دقع

1 دَقِعَ, (S, Msb, K,) aor. دَقَعَ, (Msb, K,) inf. n. دَقَعٌ, (Msb,) He (a man, S) clave to the dust, or earth, (S, Msb, K,) by reason of abasement, or abjectness; (S, Msb;) or, as some say, by reason of poverty: or he clave to the dust, or earth, and became poor; as also ↓ ادقع: or he clave to the dust, or earth, or some other thing, by reason of anything whatever: (TA:) and he became lowly, humble, or submissive, and clave to the dust, or earth. (S, TA.) It is said in a trad. [cited voce خَجِلَ], إِذَا جُعْتُنَّ دَقِعْتُنَّ When ye [women] are hungry, ye become lowly, humble, or submissive, and cleave to the dust, or earth; (S, TA;) or ye bear poverty ill. (TA in art. خجل.) b2: He was, or became, grieved, unhappy, or disquieted in mind; as also دَقَعَ, inf. n. دَقْعٌ and دُقُوعٌ; and lowly, humble, submissive, or abased. (TA.) b3: He was, or became, lowly, humble, or submissive, in seeking, or requesting, an object of want, and desired it vehemently. (TA.) b4: He was, or became, content with mean sustenance. (K; but only the inf. n., namely دَقَعَ, of the verb in this sense, is there mentioned.) b5: [And, as shown above,] He bore poverty ill. (S, K; but only the inf. n., as above, is mentioned in them.) [Thus the verb bears two contr. meanings.] El-Kumeyt says, وَلَمْ يَدْقَعُوا عِنْدَ مَا نَابَهُمْ لِصَرْفِ زَمَانٍ وَلَمْ يَخْجَلُوا i. e. They did not bear poverty ill [on the occasion of what befell them by reason of a changing of fortune], nor did they bear richness ill: or, as some say, they did not cleave to the ground in consequence of poverty and hunger, &c., nor did they become lazy, or indolent, and remiss, in seeking subsistence. (TA.) b6: He (a young camel) turned away with disgust from the milk; was averse from it; loathed, or nauseated, it; syn. بَشِمَ عَنِ اللَّبَنِ. (K.) b7: دَقَعَ, inf. n. دَقْعٌ, [mentioned above,] also signifies He pursued small means of gain; as also ↓ ادقع. (TA.) 4 ادقع: see 1; first and last sentences. b2: ادقع لَهُ, and إِلَيْهِ, He acted exorbitantly towards him in reviling, &c., [as though he debased himself to him,] not shunning, or preserving himself from, foul speech. (Az.) A2: ادقعهُ, inf. n. إِدْقَاعٌ, He caused him to cleave to the dust, or earth; meaning he abased him, or rendered him object. (KL; but only the inf. n. is there mentioned.) And ادقعهُ الفَقْرُ Poverty caused him to cleave to the dust, or earth. (Har p. 33.) [See the act. part. n., below.] Q. Q. 1 دَنْقَعَ He (a man) was, or became, poor, or needy: the ن being augmentative. (TA.) دَقِعٌ [part. n. of دَقِعَ; Cleaving to the dust, or ground, &c.:] grieved, unhappy, or disquieted in mind; as also ↓ دَاقِعٌ; and lowly, humble, submissive, or abased: (TA:) and ↓ مُدْقِعٌ [is syn. with دَقِعٌ as signifying] cleaving to the dust, or earth, and in a state of poverty: (TA:) [the pl. of دَقِعٌ is دَقْعَى; like as وَجْعَى is pl. of وَجِعٌ, and هَرْمَى of هَرِمٌ.] You say, رَأَيْتُ القَوْمَ صَقْعَى دَقْعَى

[I saw the people, or company of men, struck by a thunderbolt, or struck by the enemy as with a thunderbolt,] cleaving to the ground. (TA.) الَّدْقَعاءُ: see أَدْقَعُ.

الدِّقْعِمُ: see أَدْقَعُ.

الدَّقَاعُ: see أَدْقَعُ.

الدُّقَاعُ: see أَدْقَعُ.

دَقُوعُ اليَدَيْنِ A camel that throws forth his fore legs, and scrapes the dust, or earth, (K, TA,) when he goes the pace, or at the rate, or in the manner, termed خَبَب. (TA.) دَاقِعٌ: see دَقِعٌ. b2: Content with what is mean, or vile; as also ↓ مِدْقَاعٌ: and both signify one who cares not for whatever has fallen into food or beverage or any other thing: or, as some say, who pursues mean, or vile, things: (TA:) or the former signifies one who seeks, or pursues, small means of gain. (S, TA.) دَوْقَعَةٌ Poverty: and abasement, or abjectness: (S, K:) and calamity. (TA.) You say, in imprecating, رَمَاهُ اللّٰهُ بِالدَّوْقَعَةِ [May God afflict him with poverty: &c.]: (S:) or رماه اللّٰه فِى الدَّوْقَعَةِ [may God cast him into poverty: &c.]. (TA.) دَيْقُوعٌ: see أَدْقَعُ.

أَدْقَعُ Vehement hunger; (ISh, K;) as also ↓ دَيْقُوعٌ. (S, K.) b2: ذُرَةٌ دَقْعَآءُ [fem. of أَدْقَعُ] Bad [millet]: (IDrd, K:) of the dial. of El-Yemen. (IDrd.) b3: أَرْضٌ دَقْعَآءُ Land having in it no plants, or herbage. (K.) b4: ↓ الدَّقْعَآءُ, [used as a subst.,] (Lh, S, Msb, K,) and ↓ الدِّقْعِمُ, (Lh, S, K,) in which the م is augmentative, as it is in دِرْدِمٌ syn. with دَرْدَآءُ, (S,) and الأَدْقَعُ, and ↓ الدَّقَاعُ, and ↓ الدَّقَاعُ, (Lh, K,) The dust, or earth: (Lh, S, Msb, K:) or the fine dust or earth upon the face of the ground. (TA.) One says, in imprecating, بِفِيهِ الدَّقَعَآءُ, and الدِّقْعِمُ, and الأَدْقَعُ, May the dust, or earth, be in his mouth. (Lh.) مُدْقِعٌ: see دَقِعٌ. b2: Fleeing: hastening, or going quickly. (Ibn-'Abbád, K.) b3: Lean, or emaciated, in the utmost degree. (Ibn-'Abbád, K.) A2: Causing to cleave to the dust, or earth: (S, K:) applied in this sense to poverty. (S.) مُدَقَّعٌ: see مُدَفَّعٌ.

مِدْقَاعٌ: see دَاقِعٌ. b2: Vehemently, or excessively, desirous; eager; or covetous: (K:) pl. مَدَاقِيعُ. (TA.) b3: إِبِلٌ مَدَاقِيعُ Camels that eat the herbage until they make it to cleave to the ground by reason of its paucity. (S.)
دقع
الدَّقَعُ، مَحَرَّكَةً: الرِّضَا بالدُّونِ مِن المَعِيشَةِ، وأَيْضاً سُوءُ احْتِمَالِ الفَقْرِ. قالَ الكُمَيْتُ:
(ولَمْ يَدْقَعُوا عِنْدَ مَا نَابَهُم ... لِصَرْفِ زَمانٍ ولَمْ يَخْجَلُوا)
قالَوا: والخَجَلُ: سُوءُ احْتِمَالِ الغِنَى. وقِيلَ: الدَّقَع هُنَا: اللُّصُوقُ بالأَرْض مِنَ الفَقْرِ والجُوع، والخَجَلُ: الكَسَلُ والتَّوَانِي فِي طَلَبِ الرِّزْقِ. وقالَ ابنُ دُرَيْدٍ: الدِّقْعَاءُ: الذُّرَةُ الرَّدِيئةُ، يَمَانِيَةٌ.
والدَّقْعَاءُ أَيْضاً: الأَرْضَ لَا نَبَاتَ بهَا. والدَّقْعَاءُ: التُّرَابُ عَامَّةً، أَو التُّرَابُ الدَّقِيق علَى وَجْهِ الأَرْضِ، قالَ الشاعِرُ:
(وجَرَّتْ بِهِ الدَّقْعَاءَ هَيْفٌ كَأَنَّهَا ... تَسُحُّ تُرَاباً مِنْ خَصَاصَاتِ مُنْخُلِ)
كالأَدْقَع والدِّقْعَم، بالكَسْرِ، اقْتَصَرَ الجَوْهَرِيُّ عَلَى الأُولَى والأَخِيرَةِ، قالَ: والمِيمُ زائدَةٌ كَمَا قالُوا للدَّرْدَاءِ: دِرْدِمُ، وحَكَى اللِّحْيَانّي: بفِيهِ الدِّقْعِمُ، كَمَا تَقُولُ وأَنْتَ تَدْعُو عَلَيْه: بفِيه التُّرَابُ. وقالَ: بفيهِ الدَّقْعَاءُ والأَدْقَعُ، يَعْنِي التُّرَابَ. والدَّقَاعُ، كسَحَابٍ، ويُضَمّ: التُّرَابُ. ودَقِعَ الرِّجُلُ، كفَرِحَ: لَصِقَ بالتُّرَابِ ذُلاًّ، كَمَا فِي الصّحّاح، زادَ غَيْرُه: وقِيلَ: فَقْراً، وقِيلَ: لَصِقَ بالدِّقْعَاءِ وغَيْرِه مِنْ أَيِّ شَيْءٍ كَانَ. وَفِي الحَدِيثِ: إِذا جُعْتُنَّ دَقِعْتُنَّ، وإِذا شَبِعْتُنَّ خَجِلْتُنَّ، وإِنَّكُنُّ تُكْثِرْنَ اللَّعْنَ، وتَكْفُرْنَ العَشِير وتَكْفُرن الإِحْسَان أَي خَضَعْتُنَّ ولَزِقْتُنَّ بالتُّرابِ.
ودَقِعَ الفَصِيلُ، مِثْلُ دَقِيَ: بَشِمَ عَنْ اللَّبَنِ، كَأَنَّهُ ضِدٌّ، وقَدْ غَفَلَ عَنْهُ المُصَنِّفُ. وقَوْلُهم فِي الدُّعاءِ: رَمَاهُ اللهُ فِي الدَّوْقَعَةِ، قَالَ الجَوْهَرِيُّ: الدَّوْقَعَةُ: الفَقْرُ والذُّلُّ، فَوْعَلَةٌ من الدَّقْعِ.
وجُوعٌ أَدْقَعُ ودَيْقُوعٌ: شَدِيدٌ، وكَذلِكَ دُرْقُوعٌ ويَرْقُوعٌ، كَمَا فِي التَّهْذِيب، قَالَ أَعْرَابِيٌّ قَدِمَ الحَضَرَ فشَبِعَ فأتَّخَمَ:
(أَقُولُ لِلْقَوْمِ لَمّا سَاءَنِي شِبَعِي ... أَلا سَبِيلَ إِلَى أَرْضٍ بِهَا الجُوعُ)

(أَلاَ سَبِيلَ إِلَى أَرْضٍ يَكُونُ بِهَا ... جُوعٌ يُصَدَّعُ مِنْهُ الرَّأْسُ دَيْقُوعُ)
واقْتَصَر الجَوْهَرِيُّ عَلَى دَيْقُوعٍ، وأَدْقَعُ، نَقَلَهُ ابْنُ شُمَيْلٍ.
والمِدْقَاعُ، بالكَسْرِ: الحَرِيصُ والجَمْعُ المَدَاقِيعُ. قَالَ الكُمَيْتُ يَصِفُ كِلابَ الصَّيْد:
(مَجَازيعُ قَفْرٍ مَدَاقِيعُهُ ... مَسارِيفُ حَتَّى يُصِبْنَ اليَسَارَ)
وَقَالَ ابنُ عَبّادٍ: بَعِيرٌ دَقُوعُ اليَدَيْنِ، كصَبُورٍ: يرْمِي بهِمَا فيَبْحَثُ الدَّقْعَاءَ إِذا خَبَّ.
والمُدْقِعُ، كمُحْسِنٍ: المُلْصِقُ بالدَّقْعَاءِ، يُفْضِي بصاحِبه إِلى الدَّقْعَاءِ. يُقَالُ: فَقْرُ مُدْقِعُ، أَي شَدِيد) مُلْصِقٌ بالدَّقعاءِ، يُفْضِي بصَاحِبه إِلى الدَّقْعَاءِ، وَمِنْه الحَدِيث: لَا تَحِلُّ المسأَلةُ إِلاَّ لذِي فَقْرٍ مُدْقِعٍ، أَو غُرْمٍ مُفظِع، أَو دَمٍ مُوجِعٍ وَقَالَ ابنُ عَبّادٍ: المُدْقِعُ: الهارِبُ، والمُسْرِعُ جَمِيعاً، وأَشَدُّ الهَزْلَى هُزَالاً. وممّا يُسْتَدْرَكُ عَلَيْهِ: المِدْقَاعُ، كمِحْرَابٍ: الرَّاضِي بالدُّونِ، كالدَّاقِعِ. وأُدْقِعَ الرَّجُلُ: مِثْلُ دَقِعَ، فهُوَ مُدْقَعٌ، وَهُوَ الَّذِي قد لَصِقَ بالتُّرَاب وافْتَقَر. والمَدَاقِيعُ من الإِبِلِ: الَّتِي تَأْكُلُ النَّبْتَ حَتَّى تُلْصِقَهُ بالأَرْضِ لِقِلَّتِه، نَقَلَهُ الجَوْهَرِيّ. ودَنْقَعَ الرَّجُلُ: افْتَقَرَ، والنُّونُ زائِدَةٌ. ورأَيْتُ القَوْمَ صَقْعَى دَقْعَى، أَي لاصِقِينَ بالأَرْضِ. وَدَقِعَ دَقَعاً، وأَدْقَعَ: أَسَفَّ إِلى مَدَاقِّ الكَسْبِ، فَهُوَ دَاقِعٌ، نَقَلَه الجَوْهَرِيّ. والدَاقِعُ: الكَئيبُ المُهْتَمُّ. وقَدْ دَقَعَ دَقْعاً ودُقُوعاً، ودَقِعَ دَقَعاً فَهُوَ دَقِعٌ: اهْتَمَّ وخَضَعَ واسْتَكانَ. والدَّقَعُ، مُحَرَّكَةً: الخَضُوعُ فِي طَلَبِ الحاجَةِ، والحِرْصُ عَلَيْهَا. والدَّاقِعُ، والمِدْقَعُ كمِنْبَرٍ: الَّذِي لَا يُبَالِي فِي شَيْءٍ وَقَعَ، فِي طَعام أَوْ شَرَابٍ أَو غَيْرِه. وقِيلَ: هُوَ المُسِفُّ إِلَى الأمُورِ الدَّنِيئَةِ. وأَدْقَع لَهُ وإِلَيْهِ، فِي الشَّتْمِ وغَيْرِه: بالَغَ ولَمْ يَتَكَرَّم عَنْ قَبِيحِ القَوْل، ولَمْ يَأْلُ قَذَعاً. عَنْ أبِي زَيْد. والدَّوْقَعَة: الدّاهِيَةُ.