77843. خَذَفَ1 77844. خَذَفَ 1 77845. خذفر3 77846. خذق6 77847. خَذَقَ2 77848. خَذق177849. خَذَقَ 1 77850. خَذْقَدُونَةُ1 77851. خَذَلَ1 77852. خذل15 77853. خَذل1 77854. خَذَلَ 1 77855. خُذْلان1 77856. خذلب1 77857. خذلج2 77858. خذلق1 77859. خَذْلَمَ1 77860. خذلم1 77861. خَذلم1 77862. خَذَلَه1 77863. خذله1 77864. خَذَمَ1 77865. خذم13 77866. خَذم1 77867. خَذَمَ 1 77868. خَذَمَهُ1 77869. خذمه1 77870. خذن4 77871. خذنق1 77872. خَذنق1 77873. خذه1 77874. خذو5 77875. خذى1 77876. خذىء1 77877. خذي5 77878. خَذِيَتْ1 77879. خُذَيْرِيّ1 77880. خَذِيفَةُ1 77881. خُذَيْن1 77882. خُرْ1 77883. خَرَّ1 77884. خُرٌّ1 77885. خر7 77886. خر زمة1 77887. خَرَّ 1 77888. خرء4 77889. خرأ9 77890. خَرَأَ1 77891. خَرِئَ1 77892. خرئ1 77893. خرا1 77894. خَرَّاب1 77895. خَرَاب1 77896. خراب1 77897. خَرَابٌ1 77898. خَرَابشة1 77899. خرابشتي1 77900. خَرَابِشِيّ1 77901. خَرَابِيش1 77902. خُرَّاج1 77903. خراج1 77904. خراج المقاسمة1 77905. خَرَاجَرَى1 77906. خَرَادِل1 77907. خَرَادين1 77908. خَرَّار1 77909. خراز1 77910. خَرَّاز1 77911. خراس1 77912. خراسان1 77913. خُراسَانُ1 77914. خراسانة1 77915. خراساني1 77916. خُرَاسَانِيّ1 77917. خُرَاسَاني1 77918. خَرَاسَكانُ1 77919. خَرَّاسِيّ1 77920. خِراش1 77921. خراشي1 77922. خَرَّاشيّ1 77923. خِرَاشيّ1 77924. خِراص1 77925. خَرَّاصِين1 77926. خَرَّاط2 77927. خَرَّاطة1 77928. خِرَاف2 77929. خَرَّاق1 77930. خَرَّامة1 77931. خرامي1 77932. خَرَّامي1 77933. خَرَّان1 77934. خَرَانْدِيز1 77935. خراوع1 77936. خَرَايِف1 77937. خَرَايِفَة1 77938. خَرْب1 77939. خرب20 77940. خَرَبَ1 77941. خَرَب2 77942. خَرِب1 Prev. 100
«
Previous

خَذق

»
Next
خَذق
خَذَقَ الطّائِرُ يَخْذُقُ من حدِّ نَصَرَ، زَاد اللَّيْثُ ويَخْذِقُ من حدِّ ضَرَب: ذَرَقَ وكذلِكَ مَزَقَ، نَقَلَه ابنُ دُرَيْد، وَهُوَ قَوْلُ الأَصْمَعِيِّ أَو يَخُصُّ البازِيَّ قالَ ابنُ سِيدَه: الخَذْقُ للبازِيِّ خاصَّةً، كالذَّرْقِ لسائِرِ الطَّيْرِ، وعَمَّ بِهِ بَعْضُهم. وخَذَقَ الدّابَّةَ: إِذا نَخَسها بحَدِيدَة وَغَيرهَا، لتَجِدَّ فِي سيرِها. وقالَ ابْن عَبّادٍ: الخَذّاقُ، كشَدّاد: سمَكَةٌ لَهَا ذَوائِبُ كالخُيُوطِ إِذا صِيدَتْ خَذَقَتْ فِي الماَء أَي: ذَرَقَتْ.
وخَذّاقْ: والِدُ يَزِيدَ الشّاعِرِ العَبْدِيِّ والخذقُ: الرَّوْثُ ومقتَضَى إِطْلاقِه أَنّه بالفَتْح، ومثلُه فِي العُباب والصحاح، وَقد جاءَ الرَّجَزِ الَّذِي أتشَدَه اللَّيْثُ: مِثْل الحُبارَى لَمْ تَمالَكْ خَذَقَا بالتَّحْريكِ، فانْظُر ذلِكَ، وَفِي الصِّحاح: قيلَ لمُعاوِيَةَ: أَتَذْكُر الفِيلَ. قَالَ: أَذْكُرُ خَذْقَه، يَعْنِى رَوْثَه قالَ ابنُ الأَثيرِ: هكَذا جاءَ فِي كتاب الهَرَوِيِّ والزَّمَخشَرِيِّ وغيرِهما عَن مُعاوِيَة وَفِيه نَظَرٌ، لأَنَّ مُعاوِيَةَ يصْبُو عَن ذلِكَ، لأَنهُ وُلِدَ بعدَ الْفِيل بأَكثرَ من عِشْرِينَ سَنَةً، فكيفَ يَبْقَى رَوْثُه حَتّى يراهُ وإِنَّما الصَّحِيحُ قُباثُ بنُ أَشْيَم، قِيلَ لَهُ: أَنتَ أَكْبَرُ أَمْ رَسُولُ اللهِ صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّمَ قَالَ: هُوَ أَكبَرُ مِنَي، وأَنا أَقْدَمُ مِنْهُ فِي المِيلادِ وأَنا رَأَيْت حذَقَ الفِيلِ أَخْضَرَ مَحِيلاً، قالَ صاحِبُ اللِّسانِ: ويُحْتَمَلُ أَنْ يكون مَا رَواه الهَرَوِيُّ والزِّمَخْشَرِيّ صَحِيحاً أَيضاً، ويكونُ مُعاوِيَةُ لمَّا سُئل عَن ذلِكَ، قالَ أَذْكُر خَذْقَه، وَيكون كَنَى بذلكَ عَن آثارِهِ السَّيِّئة، وَمَا جَرَى مِنْهُ عَلَى النّاسِ، وَمَا جَرَى عَلَيْهِ من البَلاءَ، كَمَا يَقُولُ النّاسُ عَن خَطَأ من تَقَدَّمَ، وزَلَل من مَضى: هذِه غَلَطاتُ) زَيْدِ، وَهَذِه سَقَطاتُ عَمْرو، ورُبَّما قالُوا فِي أَلفاظِهم، نَحنُ إِلى الْآن فِي خَرْياتِ فُلانِ، أَو هذِه من خَرْياتِ فُلانِ، وإِنْ لَم يَكنْ ثمَ خروء، وَالله أَعَلم. والمَخْذَقَةُ كمَرْحَلَةِ: الاسْتُ هكَذا فِي سائِرِ النُّسَخ، وَالَّذِي فِي الصِّحَاح واللِّسان: المِخْذقَةُ بالكسرِ: الاسْتُ فانظُرْ ذلِك. وَقَالَ ابنُ فارسٍ: الخاءُ والذّال والقافُ لَيْسَ أَصْلاً، وإِنّما فِيه كَلِمَةٌ من بابِ الإِبْدالِ، يُقال: خَذَقَ الطائِرُ: إِذا ذرق، وأُراهُ خَزَقَ، فأبْدِلَت الزّاي ذالا. وَمِمَّا يسْتَدرك عَلَيْهِ: يُقَال للأَمةَ: يَا حذَاقِ، كقَطام يكْنُونَ بِهِ عَن الذَّرْقِ.