Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لابن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
963. ثأن2 964. ثأي3 965. ثبا3 966. ثبب3 967. ثبت14 968. ثبج16969. ثبجر5 970. ثبر18 971. ثبش2 972. ثبط18 973. ثبق5 974. ثبل2 975. ثبن9 976. ثتت2 977. ثتل8 978. ثتم4 979. ثتن5 980. ثتي2 981. ثجج14 982. ثجر15 983. ثجل10 984. ثجم9 985. ثجن4 986. ثحثح2 987. ثحج2 988. ثخخ2 989. ثخن17 990. ثدأ7 991. ثدق8 992. ثدم5 993. ثدن9 994. ثدي12 995. ثرا4 996. ثرب19 997. ثرتم4 998. ثرد18 999. ثرر10 1000. ثرط6 1001. ثرطأ3 1002. ثرطل3 1003. ثرطم2 1004. ثرع2 1005. ثرعط3 1006. ثرعل2 1007. ثرعم2 1008. ثرغ5 1009. ثرغل3 1010. ثرقب4 1011. ثرم14 1012. ثرمد3 1013. ثرمط3 1014. ثرمل7 1015. ثرن2 1016. ثرند1 1017. ثرنط2 1018. ثطأ6 1019. ثطا3 1020. ثطط10 1021. ثطع5 1022. ثطعم2 1023. ثطف4 1024. ثعا1 1025. ثعب17 1026. ثعج3 1027. ثعجح2 1028. ثعجر6 1029. ثعد9 1030. ثعر8 1031. ثعط7 1032. ثعل10 1033. ثعلب13 1034. ثعم5 1035. ثغا4 1036. ثغب9 1037. ثغر15 1038. ثغرب3 1039. ثغغ3 1040. ثغم13 1041. ثفأ11 1042. ثفا1 1043. ثفج3 1044. ثفد5 1045. ثفر14 1046. ثفرق8 1047. ثفل19 1048. ثفن12 1049. ثقب19 1050. ثقر4 1051. ثقف19 1052. ثقق1 1053. ثقل17 1054. ثكد3 1055. ثكل15 1056. ثكم8 1057. ثكن9 1058. ثلا1 1059. ثلب14 1060. ثلث18 1061. ثلج15 1062. ثلخ6 Prev. 100
«
Previous

ثبج

»
Next

ثبج: ثَبَجُ كلِّ شيء: مُعْظَمُهُ ووَسَطُهُ وأَعلاه، والجمع أَثْباجٌ

وثُبُوجٌ. وفي الحديث: خيارُ أُمتي أَوَّلُها وآخرُها، وبين ذلك ثَبَجٌ

أَعْوَجُ ليس منك ولستَ منه. الثَّبَجُ: الوسط ما بين الكاهل إِلى الظهر؛

ومنه كتاب لوائل: وأَنْطُوا الثَّبَجَةَ أَي أَعطوا الوَسَطَ في الصدقة لا

من خيار المال ولا من رُذالته، وأَلحقها هاء التأْنيث لانتقالها من

الاسمية إِلى الوصف؛ ومنه حديث عبادة: يوشك أَن يُرى الرجلُ من ثَبَجِ

المسلمين أَي من وَسَطِهم؛ وقيل: مِن سَراتهم وعِلْيَتِهم؛ وفي حديث علي، رضي

الله عنه: وعليكم الرِّواقَ المُطَنَّبَ فاضْرِبُوا ثَبَجَهُ، فإِن

الشيطانَ راكِدٌ في ِكِسْرِه. وثَبَجُ الرَّمْلِ: مُعْظَمُه، وما غَلُظَ من

وَسَطه، وثَبَجُ الظَّهْرِ: مُعْظَمُه وما فيه مَحاني الضُّلوع؛ وقيل: هو ما

بين العَجُزِ إِلى المَحْرَكِ، والجمع أَثْباجٌ. وقال أَبو عبيدة:

الثَّبَجُ من عَجْبِ الذَّنَبِ إِلى عُذْرَتِه؛ وقالت بنت القتال الكلابي ترثي

أَخاها:

كأَنَّ نَشَيجَها، بذَواتِ غِسْلٍ،

نَهيمُ البُزْلِ تُثْبَجُ بالرِّحالِ

أَي توضع الرحال على أَثباجها. وقال أَبو مالك: الثَّبَجُ مُسْتَدارٌ

على الكاهل إِلى الصدر. قال: والدليل على أَن الثَّبَجَ من الصدر أَيضاً

قولهم: أَثْباجُ القَطا؛ وقال أَبو عمرو: الثَّبَجُ نُتُوءُ الظهر.

والثَّبَجُ: عُلُوُّ وسط البحر إِذا تلاقت أَمواجه. وفي حديث أُمِّ حَرامٍ:

يَرْكَبُون ثَبَجَ هذا البحر أَي وسَطَه ومُعْظَمَه؛ ومنه حديث الزهري: كنتُ

إِذا فاتَحْتُ عُرْوَةَ ابن الزُّبير فَتَقْتُ به ثَبَجَ بحرٍ. وثَبَجُ

البحرُ والليل: مُعْظَمُه.

ورجلٌ أَثْبَجُ: أَحدَبُ. والأَثْبَجُ أَيضاً: الناتئُ الصَّدْر؛ وفيه

ثَبَجٌ وثَبَجَةٌ. والأَثْبَجُ: العظيم الجوف. والأَثْبَجُ: العريضُ

الثَّبَجِ؛ ويقال: الناتئُ الثَّبَجِ، وهو الذي صُغِّر في حديث اللِّعان:

إِن جاءت به أُثَيْبِجَ، فهو لهِلالٍ؛ تصغيرُ الأَثْبَجِ الناتئ الثَّبَجِ

أَي ما بين الكتفين والكاهل؛ وقول النمري:

دَعاني الأَثْبَجان بِيا بَغِيض

وأَهْلِي بالعراقِ، فَمَنَّيَاني

فسر بهذا كله.

ورجلٌ مُثَبَّجٌ: مضطرِبُ الخَلْقِ مع طول.

وثَبَّجَ الراعي بالعصا تَثْبيجاً أَي جعلها على ظهره، وجعل يديه من

ورائها، وذلك إِذا أَعيا.

وثَبَجَ الرجلُ ثُبوجاً: أَقعى على أَطراف قدميه كأَنه يستنجي؛ قال:

إِذا الكُماةُ جَثَمُوا على الرُّكَب،

ثَبَجْتَ يا عَمْرُو ثُبُوجَ المُحْتَطِب

وقول الشماخ:

أَعائِشُ ما لأهْلِكِ لا أَراهُمْ

يُضِيعُونَ الهِجانَ مع المُضِيعِ؟

وكَيْفَ يَضِيعُ صاحِبُ مُدْفَآتٍ،

على أَثْباجِهِنَّ مِنَ الصَّقِيعِ؟

قال: هِجان الإِبل كرائمها أَي أَن على أَوساطها وبراً كثيراً يقيها

البرد، قد أُدفئت به.

وثَبَّجَ الكتابَ والكلامَ تَثْبيجاً: لم يبينه؛ وقيل: لم يأْت به على

وجهه.

والثَّبَجُ: اضطرابُ الكلام وتَفَنُّنُه. والثَّبَجُ: تَعْمِيَةُ الخَط

وتَرْكُ بيانه. الليث: التَّثْبيجُ التخليط. وكتابٌ مُثَبَّجٌ، وقد

ثُبِّجَ تَثْبيجاً. والثَّبَجُ: طائر يصيح الليلَ أَجمعَ كأَنه يَئِنُّ،

والجمع ثِبْجانٌ؛ وأَما قولُ الكُمَيتِ يَمْدَحُ زِيادَ من مَعْقِلٍ:

ولم يُوايِمْ لَهُمْ في ذَبِّها ثَبَجاً،

ولمْ يَكُنْ لهُمْ فيها أَبا كَرِبِ

ثَبَجٌ هذا: رجلٌ من أَهل اليمن، غزاه ملك من الملوك فصالحه عن نفسه

وأَهله وولده، وترك قومه فلم يدخلهم في الصلح، فغزا الملك قومه، فصار ثَبَجٌ

مثلاً لمن لا يَذُبُّ عن قومه، فأَراد الكميت: أَنه لم يفعل فِعْلَ

ثَبَجٍ، ولا فِعْلَ أَبي كَرِبٍ، ولكنه ذَبَّ عن قومه.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لابن منظور are being displayed.