Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لابن منظور

ا
ب
ت
ث
ج
ح
خ
د
ذ
ر
ز
س
ش
ص
ض
ط
ظ
ع
غ
ف
ق
ك
ل
م
ن
ه
و
ي
Book Home Page
الصفحة الرئيسية للكتاب
Number of entries in this book
عدد المواضيع في هذا الكتاب 9245
443. برشع3 444. برشق4 445. برشم7 446. برص18 447. برصم1 448. برض10449. برط3 450. برطس3 451. برطل12 452. برطم7 453. برع14 454. برعث2 455. برعس4 456. برعل2 457. برعم9 458. برغ6 459. برغث8 460. برغز6 461. برغش4 462. برغل6 463. برق22 464. برقحة1 465. برقش11 466. برقط6 467. برقع11 468. برقعد2 469. برقل3 470. برك20 471. بركع5 472. بركن4 473. برم21 474. برن12 475. برنج3 476. برند3 477. برنس13 478. برنش2 479. برنق3 480. برنك3 481. بره15 482. برهت3 483. برهم6 484. برهمن3 485. برهن11 486. بزا4 487. بزج5 488. بزخ9 489. بزر16 490. بزز13 491. بزع11 492. بزغ18 493. بزق14 494. بزل15 495. بزم14 496. بزمخ2 497. بزن8 498. بسأ9 499. بسا1 500. بست7 501. بستج2 502. بستق2 503. بسذ4 504. بسر21 505. بسس14 506. بسط20 507. بسطم2 508. بسق17 509. بسكل2 510. بسل19 511. بسم15 512. بسمل10 513. بسن11 514. بشا1 515. بشر19 516. بشش10 517. بشع14 518. بشق11 519. بشك9 520. بشم14 521. بصا2 522. بصر24 523. بصص9 524. بصط5 525. بصع10 526. بصق12 527. بصل14 528. بصم9 529. بصن5 530. بضا1 531. بضر2 532. بضض12 533. بضع21 534. بضك3 535. بضم4 536. بطأ11 537. بطا3 538. بطح18 539. بطخ13 540. بطر15 541. بطرق11 542. بطرك5 Prev. 100
«
Previous

برض

»
Next

برض: البارِض: أَول ما يظهر من نبت الأَرض وخص بعضهم به الجَعْدة

والنَّزَعةَ والبهْمَى والهَلْتَى والقَبْأَةَ وبَنات الأَرض، وقيل: هو أَول ما

يُعْرف من النبات وتَتناوَلُه النَّعَمُ. الأَصمعي: البُهْمَى أَول ما

يبدو منها البارِضُ فإِذا تحرك قليلاً فهو جَمِيم؛ قال لبيد:

يَلْمُجُ البارضَ لَمْجاً في النَّدى،

مِن مَرابِيعِ رِياض ورِجَلْ

الجوهري: البارَضُ أَولُ ما تُخْرِجُ الأَرضُ من البُهْمَى والهَلْتَى

وبِنتِ الأَرض لأَن نِبْتة هذه الأَشياء واحدةٌ ومَنْبِتها واحد، فهي ما

دامت صغاراً بارَضٌ، فإِذا طالت تبينت أَجْناسُها. ويقال: أَبْرَضَت

الأَرضُ إِذا تعاونَ بارِضُها فكثر. وفي حديث خزيمة وذكر السنَّةَ المُجدبة:

أَيْبَسَت بارِضَ الوَدِيس؛ البارِضُ: أَول ما يبدو من النبات قبل أَن

تُعرف أَنواعُه، والوَدِيسُ ما: غَطَّى وجهَ الأَرض من النبات. ابن سيده:

والبارِضُ من النبات بعد البَذْرِ؛ عن أَبي حنيفة، وقد بَرَضَ النباتُ

يَبْرُضُ بُروضاً. وتَبرَّضَتِ الأَرضُ: تبيَّن نبتها. ومكان مُبْرِضٌ إِذا

تعاوَنَ بارِضُه وكَثُرَ. الجوهري: البَرْضُ القليل وكذلك البُراضُ،

بالضم. وماءٌ بَرْضٌ: قليلٌ وهو خلاف العَمْر، والجمع بُرُوضٌ وبِرَاضٌ

وأَبْراضٌ.

وبَرَضَ يَبْرِضُ ويَبْرُضُ بَرْضاً وبُرُوضاً: قلَّ، وقيل: خرج قليلاً

قليلاً. وبئر بَرُوضٌ: قليلة الماء. وهو يَتَبَرَّضُ الماءَ: كلما اجتمع

منه شيء غَرَفَه. وتَبَرَّضْتُ ماءَ الحِسْي إِذا أَخذته قليلاً قليلاً.

وثَمْد بَرْضٌ: ماؤه قليل؛ وقال رؤبة:

في العِدِّ لم يَقْدَحْ ثِماداً بَرْضَا

وبَرَضَ الماءُ من العين يَبْرُضُ أَي خرج وهو قليل. وبَرَضَ لي من ماله

يَبْرُضُ ويَبْرِضُ بَرْضاً أَي أَعطاني منه شيئاً قليلاً. وتَبَرَّضَ

ما عنده: أَخذ منه شيئاً بعد شيءٍ. وتبرَّضْت فلاناً إِذا أَخذت منه

الشيءَ بعد الشيء وتبلَّغْت به. والتَّبَرُّضُ والابْتِراضُ: التبلُّغ في

العيش بالبُلْغة وتطلُّبه من هنا وهنا قليلاً قليلاً. وتَبَرَّضَ سَمَلَ

الحوضِ إِذا كان ماؤُه قليلاً فأَخذته قليلاً قليلاً؛ قال الشاعر:

وفي حِياضِ المَجْدِ فامْتَلأَتْ به

بالرِّيِّ، بعد تَبَرُّضِ الأَسْمال

والتَّبرُّضُ: التبلُّغُ بالقليل من العيش. وتَبرَّضَ حاجته: أَخذها

قليلاً قليلاً. وفي الحديث: ماءٌ قليل يتَبرَّضُه الناسُ تَبَرُّضاً أَي

يأْخذونه قليلاً قليلاً. والبَرْضُ: الشيء القليل؛ وقول الشاعر:

وقد كنتُ برَّاضاً لها قبل وَصْلِها،

فكيفَ وَلَدَّت حَبْلَها بِحِبالِيا؟

(* قوله: ولدّت حبلها، هكذا في الأصل.)

معناه قد كنت أُنِيلُها الشيءَ قبل أَن واصلَتْني فكيف وقد عَلِقْتها

اليوم وعَلِقَتْني؟ ابن الأَعرابي: رجل مَبْروض ومَضْفُوهٌ ومَطفوهٌ

ومَضْفوفٌ ومَحْدود إِذا نَفِد ما عنده من كثرة عطائه. والبُرْضة: ما تَبرَّضْت

من الماء. وبَرَضَ له يَبْرِضُ ويَبْرُضُ بَرْضاً: قلَّلَ عطاءَه. أَبو

زيد: إِذا كانت العطيةُ يَسيرة قلت بَرَضْت له أَبْرُضُ وأَبرِضُ

بَرْضاً. ويقال: إِن المال لَيَتَبَرَّضُ النبات تَبرُّضاً، وذلك قبل أَن يطُول

ويكون فيه شِبَعُ المال، فإِذا غطى الأَرض ورَقاً فهو جَمِيمٌ.

والبُرْضةُ: أَرض لا تُنْبِتُ شيئاً، وهي أَصغر من البَلُّوقة.

والمُبْرِضُ والبَرّاضُ: الذي يأْكل كل شيءٍ من ماله ويُفْسِده.

والبَرّاضُ بن قيس: الذي هاجت به حربُ عُكاظ، وقيل: هو أَحد فُتّاك العرب معروف

من بني كنانة، وبِفَتْكِه قام حربُ الفِجَار بين بني كنانة وقيس عيلان

لأَنه قتل عُرْوة الرحال القيسي؛ وأَما قول امرئ القيس:

فَوادِي البَدِيِّ فانْتَحَى لليَرِيض

فإِن اليَرِيضَ، بالياء قبل الراء، وهو واد بعينه، ومن رواه البريض،

بالباء، فقد صحَّف، واللّه أَعلم.

You are viewing Lisaan.net in filtered mode: only posts belonging to Ibn Manẓūr, Lisān al-ʿArab لسان العرب لابن منظور are being displayed.