48873. الهَجْبُ1 48874. الهَجر1 48875. الهجر2 48876. الهجر والهجران1 48877. الهجراء1 48878. الهَجَرَانِ148879. الهِجْرَةُ1 48880. الْهِجْرَة1 48881. الهِجْرِسُ1 48882. الهجرس1 48883. الهِجْرَعُ1 48884. الهجرع1 48885. الهِجْرَعُ 1 48886. الهجرين1 48887. الهَجْزُ1 48888. الهجزع1 48889. الهِجْزَعُ1 48890. الهجس1 48891. الهجشة1 48892. الهَجْشةُ1 48893. الهجع1 48894. الهجعة1 48895. الهَجْعَمَةُ1 48896. الهجف1 48897. الهِجَفُّ1 48898. الهجفان1 48899. الهجفس1 48900. الهجل1 48901. الهَجْلُ1 48902. الهجم1 48903. الهجمة1 48904. الهُجْنَةُ1 48905. الهجنة1 48906. الهِجَنْسُ1 48907. الهَجَنَّعُ1 48908. الهَجَنَّعُ 1 48909. الهجنف2 48910. الهَجَنَّفُ1 48911. الهجهاج1 48912. الهجهج1 48913. الهجهجة1 48914. الهجو2 48915. الهَجْوُ1 48916. الهُجودُ1 48917. الهجود1 48918. الهجوري1 48919. الهُجُوعُ1 48920. الهجوع1 48921. الهجول1 48922. الهجوم2 48923. الهُجُومُ1 48924. الهَجيجُ1 48925. الهجيج1 48926. الهجير2 48927. الهُجَيرة1 48928. الهَجِيرَةُ1 48929. الهجيرة1 48930. الهجيري1 48931. الهجيسة1 48932. الهجيع1 48933. الهجيل1 48934. الهُجَيْم1 48935. الهجيمة1 48936. الهجين1 48937. الهد2 48938. الهَدُّ1 48939. الهدء1 48940. الهدأة1 48941. الهَدْأةُ1 48942. الهُدَا1 48943. الهداء1 48944. الهداب1 48945. الهداة1 48946. الهداج1 48947. الهداد1 48948. الهدادة1 48949. الهَدّارُ1 48950. الهَدارِيسُ1 48951. الهداف1 48952. الهدال1 48953. الهدالة1 48954. الهَدَالَةُ1 48955. الهدام1 48956. الهدان2 48957. الهِدَانُ1 48958. الهداهد1 48959. الهداية2 48960. الْهِدَايَة2 48961. الهِدَاية1 48962. الهدب1 48963. الهُدْبُ1 48964. الهدباء1 48965. الهُدَبِدُ1 48966. الهَدَبَّسْ1 48967. الهَدَبَّسُ1 48968. الهِدَبْلُ1 48969. الهدبل1 48970. الهَدَبِيّةُ1 48971. الهدة1 48972. الهَدّةُ1 Prev. 100
«
Previous

الهَجَرَانِ

»
Next
الهَجَرَانِ:
قال الحسن بن أحمد بن يعقوب اليمني المعروف بابن الحائك: عندل وخودون وهدّون ودمّون مدن للصّدف بحضرموت ثم الهجران، وهما مدينتان متقابلتان في رأس جبل حصين تطلع إليه في منعة من كل جانب، يقال لواحدة خيدون وخودون كله يقال ودمون وهو تثنية الهجر، والهجر بلغة أهل اليمن: القرية، وساكن خودون الصدف، وساكن دمون بنو الحارث الملك بن عمرو المقصور ابن حجر آكل المرار، وفيها يقول امرؤ القيس:
كأني لم آله بدمّون مرّة، ... ولم أشهد الغارات يوما بعندل
وكلّ رجل من هاتين القريتين مطلّ على قلعته، ولهم غيل يصب من سفح الجبل يشربونه، وزروع هذه
القرى النخل والبرّ والذّرة، وفيها يقول المتمثل:
الهجران كفة ككفة النخل والدبر بها محفّة، الدبر عندهم: الزرع، والغيل: النهر.