Ads by Muslim Ad Network

48178. النَّقْذُ1 48179. النقذ1 48180. النَّقْرُ1 48181. النقر1 48182. النَّقْر في الصلاة1 48183. النَّقِرَةُ148184. النَّقْرَةُ1 48185. النقرة1 48186. النَّقْرَدَةُ2 48187. النَّقْرِسُ1 48188. النّقرس1 48189. النِّقْرِسُ2 48190. النقرس1 48191. النَّقْرَشَةُ1 48192. النقرشة1 48193. النقرى1 48194. النَقْرِيْسُ1 48195. النقريس1 48196. النقز1 48197. النَّقِزُ1 48198. النقس1 48199. النَّقْشُ1 48200. النقش1 48201. النَّقْص1 48202. النّقص1 48203. النَّقْصُ1 48204. النُّقْصَان1 48205. النَّقْض2 48206. النَّقْضُ2 48207. النّقض1 48208. النَّقْض1 48209. النِّقْضُ1 48210. النقض1 48211. النُّقْض1 48212. النقطة2 48213. النّقطة1 48214. النُّقْطَةُ1 48215. النقطية1 48216. النَّقْع1 48217. النَّقْعُ2 48218. النقعاء1 48219. النقف1 48220. النَّقْفُ1 48221. النقفة1 48222. النَّقْل1 48223. النقل1 48224. النّقل1 48225. النَّقْلُ1 48226. النقلَة2 48227. النَّقَلَة1 48228. النقم1 48229. النقمَة1 48230. النقمة1 48231. النِّقْمَةُ2 48232. النقنق1 48233. النقنيق1 48234. النقو1 48235. النقوة1 48236. النقوع1 48237. النقوق1 48238. النقى1 48239. النقي1 48240. النَّقيُّ1 48241. النَّقِيب1 48242. النُّقَيْبُ1 48243. النَّقِيب1 48244. النقيبة1 48245. النَّقْيَةُ1 48246. النقية1 48247. النَّقِيّةُ1 48248. النقيذ1 48249. النقيذة1 48250. النَّقِيرُ1 48251. النقير1 48252. النَّقِيرَةُ1 48253. النقيرة1 48254. النقيش1 48255. النَّقِيشَةُ1 48256. النقيصة1 48257. النقيض3 48258. النّقيض1 48259. النقيضة1 48260. النقيع1 48261. النَّقِيع1 48262. النقيعة1 48263. النَّقِيعَةُ1 48264. النقيف1 48265. النقيق1 48266. النقيل1 48267. النقيلة1 48268. النَّكأَةُ1 48269. النكات1 48270. النكاث2 48271. النكاثة1 48272. النِّكَاح2 48273. النّكاح1 48274. النكاح1 48275. النِّكاح1 48276. النِّكَاحُ1 48277. النِّكاحُ1 Prev. 100
«
Previous

النَّقِرَةُ

»
Next
النَّقِرَةُ:
يروى بفتح النون، وسكون القاف، ورواه الأزهري بفتح النون، وكسر القاف، وقال الأعرابي: كل أرض متصوّبة في وهدة فهي نقرة وبها سميت النقرة بطريق مكة التي يقال لها معدن النقرة، وهذا هو المعتمد عليه في اسم هذه البقعة،
ورواه بعضهم بسكون القاف، وهو واحد النّقر للرحى وما أشبهها، وهو من منازل حاجّ الكوفة بين أضاخ وماوان، قال أبو زياد: في بلادهم نقرتان لبني فزارة بينهما ميل، قال أبو المسور:
فصبّحت معدن سوق النقرة ... وما بأيديها تحسّ فتره
في روحة موصولة ببكره ... من بين حرف بازل وبكره
وقال أبو عبيد الله السكوني: النقرة، هكذا ضبطه ابن أخي الشافعي بكسر القاف، بطريق مكة يجيء المصعد إلى مكة من الحاجر إليه وفيه بركة وثلاث آبار: بئر تعرف بالمهدي وبئران تعرفان بالرشيد وآبار صغار للأعراب تنزح عند كثرة الناس وماؤهن عذب ورشاؤهن ثلاثون ذراعا، وعندها تفترق الطريق فمن أراد مكة نزل المغيثة ومن أراد المدينة أخذ نحو العسيلة فنزلها.