Ads by Muslim Ad Network

42142. المحم1 42143. المحماق1 42144. المحمة1 42145. المحمدة1 42146. المُحَمَّدِيّاتُ1 42147. المُحَمَّدِيّةُ142148. المحمر2 42149. المحَمَّرُ1 42150. المحمّرة1 42151. المحمرة1 42152. المحمصة1 42153. المحمض1 42154. الْمحمل1 42155. المَحْمل1 42156. المحمنة1 42157. المحموز1 42158. المحمول1 42159. المَحْمولُ1 42160. الْمَحْمُول2 42161. المحمولات1 42162. المحمي1 42163. المحنة2 42164. المحنش1 42165. المحنك1 42166. المحنية1 42167. المحو5 42168. المَحْوُ2 42169. المحواة1 42170. المحوال1 42171. المحوجب1 42172. المحور2 42173. المحورة1 42174. المحوض1 42175. المحوقة1 42176. المُحَوَّلُ1 42177. المحول1 42178. المحوى2 42179. المحيان1 42180. المحيد1 42181. المُحَيّرة1 42182. المحيص2 42183. المُحَيْصِرُ1 42184. الْمَحِيض1 42185. المحيط1 42186. الْمُحِيط2 42187. المحيق1 42188. الْمُحِيل2 42189. المحِيل1 42190. المُحَيْلِيَةُ1 42191. المخ1 42192. المُخُّ1 42193. المَخَا1 42194. المُخَابَرة1 42195. المخابرة2 42196. المُخَابرة1 42197. المَخَابِطُ1 42198. المخاخة1 42199. المخادش1 42200. المخاض1 42201. الْمَخَاض3 42202. المَخَاض1 42203. المخاضة1 42204. المُخَاضرة1 42205. المخاط1 42206. المخاطة1 42207. المُخَاطرة1 42208. المخافة1 42209. المخالصة1 42210. المخالطة1 42211. المُخَالَفَة1 42212. المخالفة1 42213. الْمُخَالفَة1 42214. المخالي1 42215. المخبأ1 42216. المخبأة1 42217. المخبار1 42218. المخبة1 42219. المخبثة1 42220. الْمخبر1 42221. المخبراني1 42222. المخبرة1 42223. المخبز1 42224. المخبصة1 42225. المخبط1 42226. المخبطة1 42227. المخبولُ1 42228. المَخْبُونُ1 42229. المخة1 42230. المُخْتَارُ1 42231. المُخْتَارَةُ1 42232. المختبر1 42233. المختتئة1 42234. المخترق1 42235. المختط لَهُ1 42236. المُخْتَطُّ له1 42237. المختلطاتُ1 42238. المختلف1 42239. المُخْتَلَفُ1 42240. المختلفان1 42241. المختم2 Prev. 100
«
Previous

المُحَمَّدِيّةُ

»
Next
المُحَمَّدِيّةُ:
أصله مفعّل مشدّد للتكثير والمبالغة من الحمد وهو اسم مفعول منه ومعناه أنه يحمد كثيرا، وهو اسم لمواضع، منها: قرية من نواحي بغداد من كورة طريق خراسان أكثر زرعها الأرز. والمحمدية أيضا: ببغداد من قرى بين النهرين، منها أبو علي محمد بن الحسين بن أحمد بن الطيّب الأديب، كتب عنه هبة الله الشيرازي وقال: أنشدنا الأديب محمد بن الحسين لنفسه بالمحمدية من العراق فقال:
إذا اغترب الحرّ الكريم بدت له ... ثلاث خصال كلهنّ صعاب:
تفرّق أحباب، وبذل لهيبة، ... وإن مات لم تشقق عليه ثياب
والمحمدية أيضا: من أعمال برقة من ناحية الإسكندرية. والمحمدية: مدينة بنواحي الزاب من أرض المغرب. ومدينة المسيلة بالمغرب يقال لها أيضا المحمدية اختطّها محمد بن المهدي الملقب بالقائم في أيام أبيه، وذلك أن أباه أنفذه في جيش حتى بلغ
تاهرت فقتل وتملّك ومرّ بموضع المسيلة فأعجبه فخطّ برمحه وهو راكب فرسه صفة مدينة وأمر علي بن حمدون الأندلسي ببنائها وسماها المحمدية باسمه، وكانت خطّة لبني كملان قبيلة من البربر فأمر بنقلهم إلى فحص القيروان فهم كانوا أصحاب أبي يزيد الخارجي عليه فأحكمها ونقل إليها الذخائر وذلك في سنة 315.
والمحمدية: مدينة بكرمان في الإقليم الثالث، طولها تسعون درجة، وعرضها إحدى وثلاثون درجة ونصف وربع، قال البلاذري: الإيتاخيّة تعرف بإيتاخ التركي ثم سماها المتوكل المحمدية باسم ابنه محمد المنتصر وكانت تعرف أولا بدير أبي الصّفرة وهم قوم من الخوارج وهي بقرب سامرّا، ووقع لي بمرو كتاب اسمه تمام الفصيح لابن فارس وبخطه وقد كتب في آخره: وكتب أحمد بن فارس ابن زكرياء بخطه في شهر رمضان سنة 390 بالمحمدية، فعبرت دهرا أسأل عن موضع بنواحي الجبال يعرف بهذا الاسم فلم أجده لأن ابن فارس في هذه الأيام هناك كان حيّا حتى وقعت على كتاب محمد بن أحمد بن الفقيه فذكر فيه قال جعفر بن محمد الرازي: لما قدم المهدي الرّيّ في خلافة المنصور بنى مدينة الري التي بها الناس اليوم وجعل حولها خندقا وبنى فيها مسجدا جامعا وجرى ذلك على يد عمّار بن أبي الخصيب وكتب اسمه على حائطها وتم عملها سنة 158 وجعل لها فصيلا يطيف به فارقين آخر وسماها المحمدية، فأهل الري يدعون المدينة الداخلة المدينة ويسمون الفصيل المدينة الخارجة والحصن المعروف بالزبيدية في داخل المدينة بالمحمدية، وقد كان المهدي نزله أيام كونه بالري وكان مطلّا على المسجد الجامع ودار الإمارة ثم جعل بعد ذلك سجنا ثم خرب فعمّره رافع بن هرثمة في سنة 278 ثم خربه أهل الري بعد خروج رافع عنها، فلما وقفت على هذا فرّج عني وإن كان في ألفاظ هذا الخبر اختلال إلا أن الغرض حصل أنها محلة بالري، وقرأت في تاريخ أبي سعد الآبي أن المهدي لما قدم الري بنى بها المسجد الجامع فذكر أنه لما أخذ في حفر الأساس أتي إلى أساس قديم في أبواب بيوت قد رسخت في الأرض كان السيل قد أتى عليها فطمّها ودفنها، فأخبر المهدي بذلك فنادى:
من كان له ههنا دار فليأت فإن شاء باع وإن شاء عوّض عنها دارا، فأتاه ناس كثير فاختار بعضهم الثمن فقبضوه وبعضهم اختار العوض فبنى لهم المحلة المعروفة بمهدي أباذ ووقع الفراغ من بناء جميع ذلك في سنة 158 فسميت الري المحمدية باسم المهدي وسميت البيوت المدينة الداخلة والفصيل المدينة الخارجة.