Ads by Muslim Ad Network

26290. الرقارق1 26291. الرقاش1 26292. الرَّقاشان1 26293. الرقاص1 26294. الرقاصة1 26295. الرِّقاعُ126296. الرقاعة1 26297. الرَّقَاعَةُ1 26298. الرقاعي1 26299. الرقَاق1 26300. الرَّقاقُ1 26301. الرقان1 26302. الرَّقَبَة1 26303. الرقبة1 26304. الرَّقَبة1 26305. الرّقبة1 26306. الرَّقْبَتان1 26307. الرقبى2 26308. الرقْبى1 26309. الرُّقْبَى1 26310. الرّقبى1 26311. الرقة2 26312. الرِّقَّة1 26313. الرِّقَّةُ1 26314. الرَّقّةُ1 26315. الرَّقّتان1 26316. الرَّقْدُ1 26317. الرقدة1 26318. الرقراق1 26319. الرَّقْراقُ1 26320. الرقش1 26321. الرَّقْشُ1 26322. الرقشاء1 26323. الرقشة1 26324. الرقص1 26325. الرقط1 26326. الرقطاء1 26327. الرقطة1 26328. الرُّقْطَةُ1 26329. الرقع1 26330. الرقعاء1 26331. الرقعة1 26332. الرَّقْعَةُ1 26333. الرُّقْعَةُ2 26334. الرقق1 26335. الرُّقَقُ1 26336. الرَّقْلَةُ1 26337. الرقلة1 26338. الرقم2 26339. الرَّقْم1 26340. الرّقم1 26341. الرَّقْمَة1 26342. الرَّقْمَتَان1 26343. الرقن1 26344. الرقو1 26345. الرَّقْوُ1 26346. الرقوء1 26347. الرقوب2 26348. الرقوة1 26349. الرقود1 26350. الرُّقوفُ1 26351. الرَّقُونُ1 26352. الرقون1 26353. الرُّقِيُّ1 26354. الرَّقِيب1 26355. الرقيب1 26356. الرَّقيبُ1 26357. الرُّقَيْبَةُ1 26358. الرُّقية1 26359. الرّقية1 26360. الرُّقَيْداتُ1 26361. الرقيع1 26362. الرُّقَيْعيّ1 26363. الرَّقِيق2 26364. الرقيقة2 26365. الرّقيقة1 26366. الرقيم2 26367. الرَّقيمُ1 26368. الرقين1 26369. الرك1 26370. الرِّكاء1 26371. الركاب1 26372. الرِّكابِيّةُ1 26373. الرِّكَاز2 26374. الركاز1 26375. الرِّكاز1 26376. الرّكاز1 26377. الركاس1 26378. الركاسة1 26379. الركاك1 26380. الركاكة1 26381. الركام1 26382. الرَّكايَا1 26383. الرَّكْبُ1 26384. الرَّكب1 26385. الركب1 26386. الركْبَان1 26387. الرّكْبَة1 26388. الركح1 26389. الركحاء1 Prev. 100
«
Previous

الرِّقاعُ

»
Next
الرِّقاعُ:
بكسر أوّله، وآخره عين مهملة، جمع رقعة، وهو ذو الرّقاع، غزاه النبيّ، صلّى الله عليه وسلّم، قيل: هي اسم شجرة في موضع الغزوة سميت بها، وقيل: لأن أقدامهم نقبت من المشي فلفوا عليها الخرق، وهكذا فسرها مسلم بن الحجاج في كتابه، وقيل: بل سميت برقاع كانت في ألويتهم، وقيل: ذات الرقاع جبل فيه سواد وبياض وحمرة فكأنّها رقاع في الجبل، والأصحّ أنّه موضع لقول دعثور:
حتى إذا كنّا بذات الرّقاع
وكانت هذه الغزوة سنة أربع للهجرة، وقال محمد بن موسى الخوارزمي: من مهاجرة النبيّ، صلّى الله عليه وسلّم، إلى غزاة ذات الرقاع أربع سنين وثمانية أيّام ثمّ بعد شهرين غزا دومة الجندل، وفي ذات الرقاع صلى النبيّ، صلى الله عليه وسلم، صلاة الخوف، وفيها كانت قصة دعثور المحاربي، وقال الواقدي:
ذات الرقاع قريبة من النّخيل بين السعد والشّقرة وبئر أرما على ثلاثة أيّام من المدينة، وهي بئر جاهليّة، وقال: إنّما سميت بذات الرقاع لأنّه كان في تلك الأرض بقع حمر وبيض وسود، وقال ابن إسحق: رقّعوا راياتهم ذوات الرقاع، قال الأصمعي يذكر بلاد بني بكر بن كلاب بنجد فقال:
ذات الرقاع، وقال نصر: ذوات الرقاع مصانع
بنجد تمسك الماء لبني أبي بكر بن كلاب، ووادي الرقاع بنجد أيضا.