14008. الاحتجاج بقول أبي حنيفة – رحمه الله...1 14009. الاحتجاج على مالك1 14010. الاحتجاج للقراءات1 14011. الاحتذاءُ1 14012. الاحتراز1 14013. الاحتراس414014. الاحتراسُ1 14015. الاحتراق2 14016. الاحْتِراقُ1 14017. الاحْتِراق1 14018. الاحتساب1 14019. الاحْتِساب1 14020. الاحْتِشاش1 14021. الاحْتِطاب1 14022. الاحتفال بالأطفال1 14023. الاحتقار1 14024. الاحتكار2 14025. الاحتكاك1 14026. الاحتلال1 14027. الاحتلام1 14028. الاحتمال1 14029. الاحتمالُ1 14030. الاحتياط3 14031. الاحتيال1 14032. الاختبار1 14033. الاختراع2 14034. الاختزال1 14035. الاختصار1 14036. الِاخْتِصَار1 14037. الاخْتِصار في الصلاة...1 14038. الاختصاص2 14039. الِاخْتِصَاص2 14040. الاختصاص في علم البيان...1 14041. الاختصاصات الشّرعية...1 14042. الاختطاف1 14043. الاختلاج1 14044. الاختلاس3 14045. الاختلاف2 14046. الاختلاف الأول1 14047. الاختلاف الثالث1 14048. الاختلاف الثاني1 14049. الاختلافات، الواقعة في المصنفات...1 14050. الاختلاقُ1 14051. الاختناق1 14052. الاختيار4 14053. الِاخْتِيَار1 14054. الاختِيار1 14055. الاختيار، شرح المختار...1 14056. الاختيار، في علم الأخبار...1 14057. الاختيار، فيما اعتبر من قراءات الأب...1 14058. الاختيارات في الفقه...1 14059. الاخْرِنْماسُ1 14060. الادخار1 14061. الادعاء1 14062. الادْعِنْكَارُ1 14063. الادْلِغْفافُ 1 14064. الارتثاث2 14065. الارتجاج1 14066. الارتجاف1 14067. الارتجال1 14068. الارتجال، في أسماء الرجال...1 14069. الارتسام1 14070. الارتشاح1 14071. الارتشاف1 14072. الارتضاء، في الضاد والظاء...1 14073. الارتضاء، في شروط الحكم والقضاء...1 14074. الارتفاع1 14075. الِارْتفَاع2 14076. الارتفاعُ فِي الشكلِ...1 14077. الارتقاء1 14078. الارتكاز1 14079. الارتهان1 14080. الارين1 14081. الازْدِراء1 14082. الازْدِرامُ1 14083. الازدواج1 14084. الازدواج في الوقف1 14085. الاستئمارة1 14086. الاستئناف2 14087. الِاسْتِئْنَاف1 14088. الاستان1 14089. الاستباق1 14090. الاستبراء1 14091. الِاسْتِبْرَاء2 14092. الاسْتِبْرَاءُ1 14093. الاستِبرَاء في الجارية...1 14094. الاستبرق1 14095. الاستبصار1 14096. الاستبصار، فيما يدرك بالأبصار...1 14097. الاستبضاع والإبضاع1 14098. الاستبطان، فيما يعتصم من الشيطان...1 14099. الاستِتَابة1 14100. الاستتَار1 14101. الاستتار1 14102. الاسْتتَار1 14103. الاستتباعُ1 14104. الاستتباع3 14105. الاستثمار1 14106. الاسْتِثْنَاءُ1 14107. الاستثناء2 Prev. 100
«
Previous

الاحتراس

»
Next
الاحتراس: الإتيان في كلام يوهم خلاف المراد بما يدفعه.
(الاحتراس) (فِي علم الْمعَانِي) أَن يُؤْتى فِي كَلَام يُوهم خلاف الْمَقْصُود بِمَا يَدْفَعهُ
الاحتراس: أَن يُؤْتى فِي كَلَام يُوهم خلاف الْمَقْصُود بِمَا يَدْفَعهُ أَي يُؤْتى بِشَيْء يدْفع ذَلِك الْإِيهَام نَحْو قَوْله تَعَالَى: {فَسَوف يَأْتِي الله بِقوم يُحِبهُمْ وَيُحِبُّونَهُ أَذِلَّة على الْمُؤمنِينَ أعزة على الْكَافرين} . فَإِنَّهُ تَعَالَى لَو اقْتصر على وَصفهم بالأدلة على الْمُؤمنِينَ لتوهم أَن ذَلِك لضعفهم وَهَذَا خلاف الْمَقْصُود فَأتى على سَبِيل التَّكْمِيل أعزة على الْكَافرين.
الاحتراس:
[في الانكليزية] Prolixity by precaution
[ في الفرنسية] Prolixite par precaution
بالراء المهملة عند أهل المعاني نوع من إطناب الزيادة ويسمّى التكميل. وهو أن يؤتى في وسط الكلام أو آخره الذي يوهم خلاف المقصود بما يرفع ذلك الوهم. وقولهم الذي صفة الكلام وقولهم بما يرفع متعلّق بيؤتى، كقوله تعالى: قالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنافِقِينَ لَكاذِبُونَ فالجملة الوسطى احتراس لئلّا يتوهّم أنّ التكذيب لما في نفس الأمر. قال في عروس الأفراح فإن قيل كل من ذلك أفاد معنى جديدا فلا يكون إطنابا قلنا هو إطناب لما قبله من حيث رفع توهّم غيره وإن كان له معنى في نفسه. وكقوله تعالى: لا يَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لا يَشْعُرُونَ
فقوله وهم لا يشعرون احتراس لئلّا يتوهّم نسبة الظلم إلى سليمان. وإنما سمّي بالاحتراس لأنّ الاحتراس هو التحفظ، وفيه تحفّظ الكلام عن نقصان الإيهام. ووجه تسميته بالتكميل ظاهر. ثم النسبة بينه وبين الإيغال أنّ الاحتراس أعمّ منه من جهة أنه يكون في البيت وغيره ويكون في أثناء الكلام وآخره، بخلاف الإيغال فإنّه يجب أن يكون في آخر البيت وأخصّ منه من جهة أنّه يجب أن يكون لرفع إيهام خلاف المقصود بخلاف الإيغال فإنه لا يجب أن يكون لرفع الإيهام المذكور، فبينهما عموم وخصوص من وجه. وأما النسبة بينه وبين التذييل فالظاهر أنها المباينة لأنه يجب أن يكون الاحتراس لرفع إيهام خلاف المقصود، ويجب أن يكون التذييل للتأكيد، اللهم إلّا أن يجوز كون الشيء مؤكّدا لشيء ورافعا لإيهام خلاف المقصود أيضا، فتكون النسبة بينهما حينئذ عموما من وجه. هذا كله خلاصة ما في الإتقان والأطول والمطوّل وحواشيه.